كيف تكون مفسداً ناجح؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف تكون مفسداً ناجح؟

  نشر في 22 يونيو 2016 .

سؤال يعرف إجابته ويعمل بها الكثير من الناس!

مهما أختلف أنواع الفساد وأشكاله سوف تجد لكل نوع منها مثال واضح في مجتمعنا ويعتبر هذا المثال من الأمور التي حاربتها الإنسانية قبل آلاف السنين ثم أُرسلت بها الرسل بأمر العزيز المقتدر ولا زلنا نعمل بها والكارثة أننا نشجع وندعم أبناءنا للقيام بها وليس ذلك فقط بل ننبذ ونستحقر من لا يعمل بها ولا يؤديها على الشكل المطلوب وينخرط معنا كالجسد الواحد لتجسيد الفساد. فالواسطة, وتعظيم المفسدين ليكونوا مفسدين ناجحين, وتفعيل دور التحايل على النظام من قبل المسؤولين وتدريس من ينوب عنهم, والرشوة, والإسراف بكل أنواعه كلها تؤدي الى الفساد عظم ما عظم منها وصغر ما صغر منها من دون استثناء.

ففي مجتمعاتنا, البداية يعلمونك كيف تتجرد من إنسانيتك ثم أخلاقك ثم فكرك ثم فعلك لكي تحور كل قواك وما أعطاك الله لتخدم الفساد والمفسدين. سوف يستغرب الكثير ذلك ثم يصفونني بالصوفي والليبرالي والمثقف وغيرها من الالقاب التي يرمونها الى كل من يقترب من جرح ذلك المرض المزمن لكي يبرروا ما يعيشون فيه من فساد. أنهم بالمختصر يقولون ما لا يفعلون ويؤمنون بما لا يفقهون ويبحثون عن ما يفقدون بيسر وسهوله للحصول عليه. لا يبالون ولا يتعبون ولا يخافون فهم قادمون مهما كلفهم الأمر من تضحية سوى بالمال أو البنين أو الاخلاق أو الفطرة أو الانسانية الى مستودع الفساد.

غريباً أمرنا, المجتمع ناقد ويشتكي ويبحث عن حلول ويلوم بعضه البعض وجميعهم مفسدين ومقصرين. فمن شدة وقساوة الفساد وضعت الدولة جهة كاملة حرصاً منها على العدل والمساوة و كان هدفها الاول القضاء على الفساد؟ أيعقل ذلك؟ فلربما على هيئة مكافحة الفساد الرجوع الى الخلف قليل من أجل التعقيب على أهدافها من حيث التخطيط وإعادة التصور لمهمة هذه الهيئة عن طريق تحديد جوانب الفساد ثم وضع العقوبات الرادعة وتوعية الشعب بها ومن ثم تطبيقها. لقد استغربت أن هذه الهيئة لا تتبع لأي وزارة أو جهة ومرتبطة بالملك بشكل مباشر وأثار أستغرابي أكثر لماذا مرتبطة مباشرة بالملك؟ الا يوجد في البلد أمين أو نظام؟ أم أن الثقة تلاشت وقتلت من قبل من يبحثون عن النزاهة. لستُ مشكك فيما أنشئت من أجله الهيئة وما تقوم به الهيئة ولاكن أليس من حقنا أن نعرف ما قدمته الهيئة خلال الأربع سنوات الماضية؟ أم لا زلت مشغولة بقضية جدة وسيولها؟ أم أنكم تريدون منا أن نعرف على أنفسنا بأنه لابد من أستخدام أسلوب القياس لتحديد عملكم وذلك قياساً بكارثة جدة فما يتطلب إهتمامكم يجب أن يقع مرتين في سنة واحدة ويموت فيها أكثر من 100 شخص....؟

في النهاية أردت توضيح أن توعية النشأ وتطبيق العقوبة هي الأهم لأن جميع جوانب الفساد ناتجه بسبب أو بأخر وللأسف لقد ورد على الأقل دليل واحد من القرأن بتحريم وتجريم الفعل والفاعل للفساد ولاكن للأسف لا حياة لمن تنادي. أخيراً ليس من العقل ولا من النزاهة ولا من التطور أن تبني سورك العظيم خشية من العدو القاسي والفاسق وهو الفساد للتصدي له وعرقلته على الأقل من الوصل ثم تضع على بوابات ذلك السور كل من لا يعي ولا يعرف ولا يفهم «لماذا أصلاً بني هذا السور العظيم». عزيزي الفاسد اذا كنت مؤمن بتطبيق العقوبة هل سوف تفسد؟ صدق المثل "من أمن العقوبة أساء الأدب".

                                      تحياتي لكم

                                                                          بقلم أ/هادي سالم ال شريه




  • هادي سالم ال شريه
    Passionate about lifelong education and the improvement of life for all people,I aim to utilize my skills and educational background to create, develop, and promote programs, projects, and new initiatives that will increase quality of life for all involved and beyond.
   نشر في 22 يونيو 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا