أين الأربعين شبهاً منك ؟!!!! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أين الأربعين شبهاً منك ؟!!!!

هناك أشياء تشبهكم كثيرا أظنكم ستعرفونها فقط إن توقفتم عن البحث الخاطئ

  نشر في 04 شتنبر 2021  وآخر تعديل بتاريخ 05 شتنبر 2021 .

           

إنك تشبهين قهوتي ....

اضحكني هذا التشبيه مع إدراكي أن هذا تعبير عن حلاوة روحي كما أظن في قواميس عشاق القهوة .

وفي تشبيه آخر إنكَ تشبيهن النور .....

لم يضحكني بقدر ما شعرت أنني أحمل أثقال أكثر إن هذا التشبيه يجعلني أتجسد النور تماماً وهذا ليس لي كبشر غير أنني أحببته إلى حدٍ ما .

إنني شاكرة لهذه التشبيهات التي أوجدت الأربعين مني ،وأنا الذي ظننت زمنا أنهم أشخاص يشبهوني شكلاً ومضموناً قد يكونون قريباً مني او بعيداً عني .

ولكن يا للسعادة والرضى أن تكون شبها للنور للطبيعة وللسعادة ذاتها وللقهوة طبعاً ٠ 😅

أصدقائي ستجدون شبهكم ولكن لا تبحثوا عنهم بين كومة البشر والأشخاص من حولكم .

هناك أشياء تشبهكم كثيراً أظنكم ستعرفونها فقط إن توقفتم عن البحث الخاطئ . 




  • 6

   نشر في 04 شتنبر 2021  وآخر تعديل بتاريخ 05 شتنبر 2021 .

التعليقات

Dallash منذ 1 سنة
‏احياناً نجد مشاعرنا تنسخها اقلاماً اخرى
ربما للمشاعر اربعون شبيه ايضاً ..
2
Dallash منذ 1 سنة
بساطة التشبيه ممزوجة بعمق المعنى جعلتني أتوقف عند هذا المقال الرائع..ادام الله قلمك المعطاء
2
Fatma Alnoaimi منذ 1 سنة
مشاعر شهية تطل من بين السطور؛
يعتدل مزاج الوقت بالقهوة وعندما يشبهك أحدهم بالقهوة فتلك حكاية عشق مختلفة دافئة عيشي جمال تفاصيلها بسخاء.
تحية ود لقلبك ولقلمك الأنيق.
3
Abdou Abdelgawad منذ 1 سنة
انه بعد جديد لفكرة يخلق من الشبه أربعين والتى نسمعها من قديم الزمان ونتخيلهم دون ان نراهم، وحين يُشَّبهك من يُحبك بشىء يحبه فهو بُعد انسانى جديد وبالتأكيد تستحقينه تحياتى لحضرتك ولكافة الأصدقاء.
3
منارة الطيب
شكراً كثيراً لكلماتك .
أنك حقا روحاً تبعث حياة متألقة للمنصة دائما .
Abdou Abdelgawad
شكرا جزيلا كل التقدير لحضرتك وقرائك الكرام

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا