قصتى مع السطحية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قصتى مع السطحية

هل ترى هرم الجليد كاملاً ؟

  نشر في 06 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

يمر كل منا بمرحلة من المراهقة الفكرية, ليست فترة وتنتهى بل فترة تستمر إن لم يتغير وينضج فكريا, يرى الظاهر ولا يتعمق, لا يفكر فى مآلات الأمور ولا أسباب وقوعها, ينبهر بالصورة الخارجية وجمالها ورونقها, يغازلها ويتمنى أن يحصل عليها كالشاب الذى يرى فتاة شديدة الجمال ويتمنى أن يتزوجها دون أن يتعرف على تفكيرها ولا شخصيتها ولا أخلاقها فكل ذالك درب من دروب السطحية, ننغمز به وندخل متاهة مظلمة لا يُنيرها إلا تفكيرنا وتأملنا فى ما حولنا من أشياء, تفَكر فى جميع الإحتمالات واحسب جميع النتائج ولتختار الأفضل بأقل الخسائر وهذا ما يحدث فى كل شىء فى حياتنا, فصدقونى لا يوجد شىء فى حياتنا إلا وناقص, زوجتك نفسها بها عيوب وأنت فيجب ان تتنازل وتختار أقل الخسائر والأحب إليك, للأسف جميعنا سطحيون فى امر ما فى امور حياتنا, تحركنا مشاعرنا فقط ونصدق الإشاعات سريعا ونبنى ما لدينا من معلومات على غير حقائق.

نؤمن بالأشياء عندما نمر بها ونعلم حقيقتها, عرفت أنى كنت سطحى فى أحد دروب تفكيرى, كان أحد أحلامى وأنا بكلية الهندسة الإلكترونية بمنوف أن ألتحق بمعهد تكنولوجيا المعلومات بعد التخرج وكانت سمعة المعهد كبيرة للغاية ومن يدخلونه تتبدل حياتهم ويتعلمون الكثير والكثير, كنت سطحى للغاية فى تفكيرى بأن عندما أحصل على الموارد التى يأخذونها بالمعهد من كتب ومحاضرات وإمتحانات ولابات وغيرها.. سوف أتعلم مثلما يتعلمون, أحصل على الفرصة التى حصلوا عليها, تمنيت دخول هذا المعهد وكنت وقتها بثالث سنة فى الكلية, بدأت رحلة بحثى عمن دخلوا المعهد كى اطلب منهم مصباح علاء الدين " الماتريال" التى حصلوا عليها, الماسة البارقة أمام عيناى, طيلة سنتان كنت قد طورت نفسى فى مجال اليونكس وعندها عندما حصلت على الماتريال الخاصة بهذا المجال تعجبت وانتابتنى الدهشة, أنظر للمحاضرات والكتب وأرى أن مستواى متقدم عنها , أعرف أكثر منها, أستطيع أن أعمل بريزنتيشن أفضل من هذه, كانت تلك مرحلة الصدمة بالنسة لى والتى كانت نقطة التحول بالنسبة لى, عرفت أن ليس كل شىء ظاهريا وتأكدت من ذالك حين دخلت المعهد فأنا ملتحق بالمعهد الأن أدرس مجال أنظمة التشغيل وعرفت الفرق بين خريج المعهد ولماذا يطلبه الشركات, عرفت أن السبب ليس بالمحاضرات والكتب ولا بالشهادات, إنما هى جودة التعليم التى حُرمنا إياها, إنما هى الحق الذى منوط بنا أن نأخذه لا أن نحلم به, عرفت أنى كنت مخطىء, تفكيرُ سطحى كان على أن اُعالجه, وما زلت أبحث عن أى نقاط ضعف بى لأقويها.

غرقت سفينة تيتانيك بسبب هرم جليد لم يظهر منها إلا جزء صغير جدا فوق الماء, كان الهرم الجليدى كبير للغاية, لم يتوقع قبطان السفينة أن يكون كبير هكذا وافترض أنه سيتحطم عند ارتطام السفينة به وأن السفينة ستخرج ناجية!, هكذا هوه أى موضوع تراه من الخارج, أنت ترى القشور فقط, تعمق لتعرف الحقيقه, كلما تعمقت أكثر عرفت أكثر وأكثر, يمكنك تطوير إمكانياتك فى التفكير والتعمق بالأمور عن طريق تعلم مهارات التفكير النقدى ويوجد كورس عن التفكير النقدى على أكادمية التحرير, إبحث عنه وإنهل هذه المهارة الرائعة.

صورة الهرم الجليدى مرفقة بالأعلى, تأملها قليلا واعلم أن عقل وإمكانياتك كذالك, ما تراه هوه الجزء الظاهر فوق الماء, بينما ما تقدر عليه عميق جدا فلتتعلم له السباحة وتظفر به ولتصبح سباح ماهر, واعلم أن " المخطىء ليس من لم يعرف شىء ولم يخطىء إنما المخطىء من لم يحاول أن يُصلح من أخطائه", لكم تحياتى والسلام .


  • 3

  • أحمد عيد ناصف
    عاشق للقرأة والكتابة والأعمال التطوعية, أهتم بالتقنية,ريادة الأعمال وتكنولوجيا المعلومات, اُحب مساعدة الأخرين واشتركت بالعديد من الأعمال التطوعية مثل فريق سفراء جوجل و IEEE و كنت قائد لجنة التنظيم بفريق ليدرز.
   نشر في 06 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا