عروس مهددة بالأنقراض - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عروس مهددة بالأنقراض

  نشر في 30 نونبر -0001 .

أحلام بعيدة تجوب ممالك الأعماق تلك التى تأخذك اليها أساطير "عروس البحر" بشعرها الأملسالطويل وجسمها الممشوق و...لكن قبل أن تذهب بخيالك لأبعد من هذا يا ترى كيف سيكون حلمك؟ أذا عرفت أن حورية البحر تزن 400 كيلو جرام وطولها حوالي 3 امتار ؟ وتدعى الأطوم ؟!!...

نعم انها بقرة البحر او( الأطوم )كما يطلق عليها، وهي من الثدييات البحرية الضخمة المهددة في وقتنا الحالي بخطر الأنقراض نظرا لتناقص أعدادها بشكل كبير ،وعلى الرغم من ضخامة حجمها إلا انها نباتية التغذية فهي تأكل في اليوم ما يقرب من 120 كيلوجرام من الأعشاب البحرية الموجودة في القاع بين الرمال وهذا على الارجح هو السبب في ان لحمها شهي المذاق مما أدى الى صيدها بصورة كبيرة حيث يكفي صغير بقرة البحر ( الأطوم) لأسرة كبيرة العدد بينما يكفي البالغ منها قرية بأكملها مما جعل الصيادون يقبلون علي صيدها للاتجار في لحومها وأستخدام الشحوم في العلاجات الطبيه فأصبح الافراط في الصيد هو أحد أسباب تناقص اعدادها بالصوره الكبيرة وخاصة في "موزمبيق" حيث أوشكت أبقار البحر على التلاشي كما هو متوقع في غضون السنوات القليله القادمة .

كما تعتبر بعض المناطق أبقار البحر تميمة للحظ نظرا لما يعتقده سكانها بوجود إتصال روحي بينهم وبين هذه الحيوانات ، ففي استراليا التي تعد أكبر محميه طبيعية لهذه الحيوانات البحرية وخاصة في جزيرة"مابوياغ" Mabuiag حيث تتواجد أبقار البحر بأعداد كبيرة بينما يقترن موروث شعبي هناك بصيد هذه الحيوانات حيث يذهب فتيان الجزيرة حين تنبت لحاهم إلي البحر بهدف صيد أبقار البحر فإذا تمكن أحدهم من ذلك يُسمح له بحلق لحيتة إيذانا بدخول عالم الرجال .

و أبقار البحر من الثديات الأليفه والمسالمة حيث تفضل العيش في بيئة هادئة مبتعدة تماما عن مصادر الضوضاء الناجمة عن القوارب السريعة وأصوات محركاتها الصاخبة التي تعد أحد أسباب قتل أبقار البحرعند الأصطدام بها أثناءسيرها نظرا لبطء حركة هذه الكائنات البحرية الضخمة

أبقار البحر التي تصل أعمارها الى ما يقرب من 70 عام تعيش في قطعان تقودها الأناث نظرا للدور الذي تلعبه في حياة صغارها حيث ترضع مواليد أبقار البحر لمدة عامين من الأم وتسبح برفقتها طوال الوقت ،و تتنفس هذه الحيوانات الهواء كل 3 دقائق تقريبا لذلك فتواجدها قرب سطح الماء بإستمرار يجعلها هي وصغارها فريسه سهلة بين أيادي الصيادين،على الرغم من كونها كائنات بحرية الا انها معرضة للموت غرقا في بعض الاحيان بسبب حاجتها المستمرة للهواء مما يعد من الاسباب الطبيعية التي تساهم في تناقص اعدادها.

وتعد مياه الخليج وخاصة سواحل أبوظبي بيئه مثالية ومناسبة لهذه الحيوانات لما تتمتع به من مراعي خضراء ومياة نظيفه تسمح بتزايد أعداد أبقار البحر والتي اصبحت تمثل حوالي 40% من مجموع اعدادها في العالم والتي بلغت حاليا حوالي 100.000 بقرة وإيمانا بحق هذه الكائنات الهادئة في العيش في سلام خصص صندوق محمد بن زايد للمحافظة على الكائنات الحية 5.8 مليون دولار أمريكي لتمويل برنامج لأنقاذ أبقارالبحر والأعشاب البحرية بالاشتراك مع ثماني دول في المحيطين الهندي والهادي.آملين بذلك منح هذه الحيوانات فرصتها للتكاثر والبقاء والبعد عن خطر الانقراض

أبقار البحر التي ارتبطت في الماضي بالأجواء الأسطورية ما لبثت أن غادرت قصص ألف ليلة وليلة لتدخل سجلات الأمم المتحدة ضمن قوائم الكائنات المهددة بالانقراض حتى لا تتحول يوما ما إلى مجرد أسطورة قديمة. 



   نشر في 30 نونبر -0001 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا