ذكرىَ من هذا الزَمن - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ذكرىَ من هذا الزَمن

وَ ذاك..

  نشر في 07 أبريل 2015 .

انّني للأمانِ الذي يخلُد الى طرْفيكَ كُلّما مرّ بي خاطرُ فقْدك.. للسلامِ الذي س يُغلّف روحِي برفق متَى ما ارتَعدت في القلْب غصّة.. ل أناملك المُرتعدة، حيثُما زَحفت جٌفوني المُنتكِسة.. للأقحُوان الذي أتشهّاه أنْ يَمتصّ ابتسامَتك، ف لا يَذبُل.. ل "عُمق المُحيط"، زجاجَة عطْر بلا غطاء.. حيثُ تخْتفي الأغطيَة عادَة..

انّني لدندناتِك المسائية على شُرفتنا.. ريثَما أحملُ اليك فنجان قهوه، تأخذه عنّي ف تنزلِق منه قطرات.. على جلبابِك

تترنّحُ بحتك في شيه ضحكَه ثمّ تواصلُ: كمْ كبرتُ و كم لا تزالينَ صغيرَتي

انّني لربطة عُنق تخلّى عنها الزمن مُكرها.. لينتهي بها المطاف الىَ دُرج خشبي عتيقْ، أحفظُ أمنياتنا التّي لم تتحقق بعد

انّني لنظارتك التي لم تناسب مقاسي أبدا.. ألبَسها و أعُد كمْ منَ الأميال.. كلّفنا الحُب، حتّى هذا الحجم منَ الانكماش..

اننّي لكلّ هذا وَ أشياء تظّل تطير منّي اليْك

انّني لَك


  • 1

   نشر في 07 أبريل 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا