ربما كان حلما - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ربما كان حلما

أقلب صفحات ذاكرتي

  نشر في 03 يوليوز 2021  وآخر تعديل بتاريخ 04 يوليوز 2021 .

كانت مليئه بالاحلام والأمنيات ما أن كبرت حتى تلاشت كل تلك الأحلام للواقع كلمة على احلامنا أيضآ درست بشغف وحب أردت أن اكون ذات شأن مهم يوم ما ذات تطلعات كبيرة احمل قلب مليئ بحب الحياة رغم تذوقة المرارة مبكراً الا أنني كنت حالمة جداً عنيت من الرهاب الاجتماعي من طفولتي ف انا اتمتع بشخصية غريبة قوية وحنونة في أن واحد عرفت بالخجوله قليلة العلاقات المنطوية كنت  دائما اتخيل ما اريد ان اكون عليه في المستقبل  كبرت تغيرت وتغيرت احلامي بدأت اتوجس ان الوقع مختلف عما كنت اره وكاني ايقنت الحياة على حقيقتها بعين مختلفة وبدات اقتنع ليست كل الأحلام قابلة لتحقيق وبقيت هذه الأحلام مخبأة في قلبي لعلي ذات يوم اصل اليه يداهمني الوقت وأنا مازالت أوصل رحلة بحثي عن نفسي التي سرقتها الحياة مني على حين غفلة

الحياة لن ترحمك يا صغيرتي أنت فيها مجرد محاربه تأخذين هدنة بين كل معركة ومعركة وكل مرة تقذف بك الحياة في معارك جديدة كنت اخدر نفسي بالأمل فتزرع في خيالي بستانًا من وهم و أجمع الأمل كلما استنفدتني كآبة وتأرجحت في خافقي قدم السكينة أهش حرائق الأمس علّها تغادر روحي وأدعي الثبات  جبلت على الصمت وأن ما يثقلني قد يهان باللامبالاة.


ما تعثرتُ ارتباكًا يا حصى

أو جنوحًا لاختصارِ الألْف ميل

ليس ذَنبي أنْ دربِي ما استَوى

كان ذنبِي ثوبُ أحلامي الطويل!

/جلال الدين الرومي



  • 5

  • ذاكرة
    تخيفني العادية أن أعبر حياتي دون أن أعلق وهجًا على جدارها
   نشر في 03 يوليوز 2021  وآخر تعديل بتاريخ 04 يوليوز 2021 .

التعليقات

Abdelghani moussaoui منذ 3 أسبوع
جميل ما كتبت ، لا سيما حين ختمتها بكلمات للرائع جلال الدين الرومي
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا