مُحارِبة الآن - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مُحارِبة الآن

  نشر في 18 يناير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 13 نونبر 2018 .

بأي ذنبٍ كانَ هذا مصيري

لازمتُ الحزنَ فصارَ هو أسيري

ما باليَّ هل توقفتُ في مسيري

أم ضاقَ قلبي الكسيري

جالسةٌ وحدي بِلا نور

أخطُ هذه السطور

ألمٌ شقاءٌ لا سرور

غطتني الحيرةَ و أنا أُحاول الهروبَ من الآن

ففي كلِّ مرَّة أُجابهُ الزمان 


  • 3

  • Fatima Adeeb
    اكتب بطريقة عفوية و سلسلة و احيانا متكلفة .. و لانبه بعض القرّاء .. انا لم احدد اي لون ادبي في كتاباتي فهي فقط كلمات متدفقة لتعبر عما يختلج داخل النفس .
   نشر في 18 يناير 2018  وآخر تعديل بتاريخ 13 نونبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا