التوحد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التوحد

اطفال التوحد

  نشر في 12 غشت 2017 .

الى والد كل طفل توحدي اقول لكم لا تحزنا لعل الله قد جعل خير في ولدكما وهذه تجربه سمعتها من احد العاملين مع اطفال التوحد تجري احداثها كالتالي: 

يقول عندما شاهدت طفل صغير مشتت النظرات ربما ينظر الى شي يريد ان يتعلق به ويفهمه كأن لايبالي بمن حوله يعيش في عالم ليس فيه احد يشاركه .

مشكلتي مع اطفال التوحد تتمثل في كيف اقتحم قلعة الصمت هذه كيف اهدم الاسوار العاليه بيني وبينه اريد باباً واحد ادخل منه الى عالمه كنت انظر الى الطفل احاول ان الفت نظره والعب معه ولكن كان لايبالي بي كأن الشي لا يحدث امامه وبينما انا كذلك لاحظت على الطفل حب مشاهدة الصور اي صوره في الجرائد او في المجلات ولاجظت انه يراها بشكل غريب اي بالمقلوب وعندما يمعن النظر فيها يلفها ثم يمزقها كأنه مًل منها ويريد مشهادة صورة اخرى فقلت في نفسي ربما يكون هذا مفتاحي للوصول اليه  ومعانقة افكاره.

قمت بشراء بعض القصص اللتي تحتوي على الكثير من الصور ووضعتها في حقيبتي استعداداً للمفاجأه وماكان من الطفل عندما حضرت جلس في احد زوايا الفصل, يخرج الاصوات اللتي تعودت على سماعها منه فقمت بأخراج احد القصص وانا في مقعدي لألفت بها نظره فوجئت بذلك الطفل يخطف مني القصه ويذهب بها الى الزاوية اللتي يجلس بها ولأول مره احس وكأنه ينظر الي بنظرات ويطيل النظر بطرف عينه الي وكأنه يريد توجيه نظري الي انه حقق مايريد من القصه.

 مما دعاني الى اخراج قصه اخرى ورفعتها بيدي وامسكتها بقوه حتى لايقوم بخطفها فما كان منه الا انه حاول ان يسترق النظر بعد ان فشل في الحصول عليها.

جلس بجواري على الطاوله وهو يشاهدني وانا اقلب صفحات القصه صفحه تلو الاخرى واحكي بعض المقاطع له, فوجئت لما رأيت الابتسامه على وجهه لم اصدق كيف كانت سعادتي وكأني اخترقت هذا الحصن ووجدت مفتاح هذا الباب الى عالم التوحد, وبمرور الايام بدأ الطفل يقترب مني يوما بعد يوم ينظر ماسوف اخرجه من حقيبتي من القصص ليرى مابها من صور وكتابات ويسمع مني ما أقروه. 

رأيي ك طالبه وجدت من القصه دلاله على فاعلية استخدام الصور في التواصل مع الاطفال ذوي التوحد وفي دراسه  رأيتها تدعم رأيي .

هدفت الدراسه الى التعرف على فاعلية برنامج تدريبي يستند الى نظام تبادل الصور (بيكس) لتنمية مهارات التواصل لدى اطفال التوحد في عينه فلسطينيه تكون مجتمع الدراسه من اطفال التوحد في المراكز المختصه لذوي الاحتياجات الخاصه في محافظه نابلس البالغ عددهم (60) طفلاً, العينه من (16) طفلاً منهم (8) ذكور و (8) اناث استخدم الباحث اداء لقياس مهارات التواصل (اللغوية وغير اللغوية ) لأطفال التوحد اعدها بنفسه والتأكد من الصدق والثبات كما قام ببناء برنامج تدريبي مقترح لتنمية مهارات التواصل لدى اطفال التوحد وتحقق من الصدق والثبات له.

اسفرت نتائج الدراسه عن مايأتي : 

وجود فاعليه للبرنامج التدريبي في تنمية مهارات التواصل لدى اطفال التوحد بين المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطه لصالح المجموعة التجريبية اللذين تعرضوا للبرنامج كما اسفرت عن وجود دلاله احصائية عند المستوى (a≥0.05) بمتوسطات فاعلية البرنامج التدريبي لتنمية مهارات التواصل لدى اطفال التوحد تعزى للبرنامج التدريبي لصالح اطفال المجموعة التجريبية اللذين تعرضوا للبرنامج والى عدم وجود فروق ذات دلاله احصائية عند المستوى (a≥0.05) في متوسطات فاعلية البرنامج التدريبي لتنمية مهارات التواصل غير اللغوية لدى اطفال التوحد تعزى للبرنامج لصالح افراد المجموعة التجريبية اللذين تعرضوا للبرنامج كما بينت النتائج عدم وجود دلاله احصائيه عند المستوى (a≥0.05) بمتوسطات فاعلية برنامج تدريبي لتنمية مهارات التواصل غير اللغوي لدى اطفال التوحد تعزى للجنس. 



يوصي الباحث بتعميم البرنامج على عينات اخرى كما يوصي بتعميمه على مهارات اخرى غير مهارات التواصل.



   نشر في 12 غشت 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا