الشهرة عدو للتربية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الشهرة عدو للتربية

  نشر في 22 فبراير 2022  وآخر تعديل بتاريخ 28 فبراير 2022 .

هل تربية الابناء مسئولية فردية ام جماعية؟

شهدنا في الاونة الاخيرة الكثير من الناس يتسابقون وراء الشهرة دون التمييز بين الشهرة والتشهّير.

فبدلًا من تقديم محتوى هادف وسامي يهدف الى توعية الناس أو الرقي بالمجتمع يتم نشر أمور مخزية خالية من الاخلاق والقيم السامية.

ان هذا الشخص المتلهف على أضواء الشهرة لا تهمه نظرة المجتمع ولا تأثير محتواه على صغار السن فكل ما يراه هو نفسه وسط أضواء لامعة بين حشد من الجمهور المطبل.

فنجد البعض بهدف الوصول الى غايتهم الا وهي الشهرة يشهّرون بانفسهم سواء عن قصد أو من غير قصد.

فاذا كان هذا الشخص لا تهمه صورته أمام الناس أو حتى سمعته فكيف نأتمنه على أولادنا وبناتنا!!

الابناء منذ صغر سنهم حتى سن المراهقه وقبل بلوغ سن الرشد تحكمهم مشاعرهم ويتأثرون بمن حولهم بشكل أسرع بكثير من الاشخاص البالغين.

ان مسئولية توجه وفكر الابناء هي مسئولية الآباء والمجتمع ولكنها تدار من قبل الأبوين، فأنت كأب مسئول أمام الله سبحان وتعالى عن تربيتك لاولادك وبناتك، وأنت من يجب أن يعلمهم ويوجههم الى طريق الصواب.

فلو افترضنا على سبيل المثال وجود شخص مشهور يشارك فكره مع متابعينه وهي الإلحاد وعدم إيمانه بوجود رب العباد الله سبحانه وتعالى، فأنت كشخص بالغ عاقل تستطيع أن توزن الامور وتفرق بين الصح والخطأ، بالطبع أول تصرف تقوم به هو عدم متابعتك لهذا الشخص، لكن لو كان ابنك المراهق من يتابعه وهو بسن قاسي وبداية تحديد الميول والتوجه الفكري فبرأيك ماذا سوف تكون ردة فعله؟ من المحتمل أن يؤمن بفكر هذا الشخص ويتبعه حتى يشعر بأنه قادر على اتخاذ قرارته بعيدًا كل البعد عن أبويه، والأعظم من ذلك هو إخفاء هذا المراهق لتوجهه الفكري خوفًا من عقوبة الوالدين.

ان دور الأبوين في متابعة أولادهم وتوجيههم الى الطريق الصحيح وتوعيتهم بالخطأ الذي يرتكبه البعض من هؤلاء المشاهير هو دور مهم قد يحدد مستقبل الأبناء أما بمستقبل زاهر مليء بالانجازات والنجاح أو مستقبل مظلم مليء بالندم والحسرات.



   نشر في 22 فبراير 2022  وآخر تعديل بتاريخ 28 فبراير 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا