الصلاة (من الالف الى الياء ) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الصلاة (من الالف الى الياء )

فقه الصلاة . وما ورد فيها من ايات .

  نشر في 29 شتنبر 2015 .

1* (لولا أن شق على امتي لامرتهم بالسواك عند كل صلاة) العرف الناشر ص 62

2*(عن حمران مولى عثمان ابن عفان رضي الله عنه ،انه رأى عثمان بن عفان رضي الله عنه دعا بوضوء فأفرغ علي يديه من أنانه فغسلهما ثلاث مرات ثم ادخل يمينه في الوضوء ،ثم تمضمض واستنشق واستنثر ثم غسل وجهه ثلاثا ويده اللا المرافقين ثلاثا ثم مسح برأ؟سه ثم غسل رجليه ثلاثا ثم قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يتوضأ نحو وضوئي هذا ثم قال من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه غفر الله له ما تقدم من ذنبه )العرف الناثر ص 84

3* من قوله تعالى (( وما أمروا الا ليعبدوا الله مخلصين له الدين ))

حديث عمر انما الاعمال بالنيات 

4* وضع السترة:

 أ _ (لا يصلي الا الى سترة) ابن خزيمة بسند جيد 

     ب_ ( اذا صلى أحدكم الى سترة فليدنو منها ) أبو داود والحاكم والبزار وصححه ووافقه الذهبي والنووي 

      ج_(كان يقف قريبا من السترة ، فكان بينه وبين الجدار ثلاثة اذرع) البخاري وأحمد (وبين موضع سجوده والجدار ممر شاة ) البخاري ومسلم 

للامام 

(كان اذا صلى في الفضاء وليس فيه شيء يستتر به، غرز بين يديه حربة فصلى اليها والناس وراءه ) البخاري ومسلم وابن ماجه.

للمنفرد

(اذا وضع أحدكم بين يديه مثل مؤخرة الرحل فليصل ولا يبالي من مرور ذلك ) مسلم وابو داوود 

اختيار المكان 

((لا تصلوا الى القبور )) مسلم وابو داوود وابن خزيمة

((وأعطان الابل )) البخاري واحمد 

((لا ينبغي أن يكون في البيت شيء يشغل المصلي )) ابو داوود واحمد بسند صحيح

((وكان لعائشة ثوب فيه تصاوير ممدودة الى السهوة فكان النبي صلى الله عليه وسلم يصلى اليه فقال : اخريه عني فأنه لا تزال تصاويره تعرض لي في صلاتي )) البخاري ومسلم وأبو عوانة 

حالة الشخص المصلي 

((كان يصلي نحو بيت المقدس قبل ان تنزل هذه الأية :(( قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام )) فلما نزلت استقبل الكعبة ، فبينما الناس في قباء في صلاة الصبح اذ جاءهم ات فقال ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أنزل عليه الليلة قران وقد أمرنا ياستقبال القبلة الأ فاستقبلوها ، وكانت وجوههم الى الشام فاستداروا واستدار امامهم حتى استقبل بهم القبلة ))

الوقوف في الصلاة

(...... وقوموا لله قانتين )

(( واذا صلى جالسا فصلوا جلوسا) الجماعة متفق عليه (( صل قائما فان لم تستطع فقاعدا فان لم تستطع فعلى جنبك )

( صل قائما الا أن تخاف )البراز والدار قطني والحاكم وصححه ووافقه الذهبي

جواز لبس النعال 

(وكان يقف حافيا ومنتعلا أحيانا ) ابو داوود ةابن ماجه قال الطحاوي بتواتره

( اذا صلى أحدكم فلا يضع نعليه عن يمينه ولا عن يساره ، فتكون عن يمين غيره الا الا عن يساره أحد وليضعها بين رجليه)

( وكان اذا نزعهما وضعهما عن يساره ) الجماعة 

الامام والمنفرد

التكبير 

( اذا قال الامام الله أكبر فقولوا الله أكبر )

(( كان يرفع بها صوته حتى يسمعه من خلفه وكان اذا مرض رفع أبو بكر صوته يبلغ الناس تكبيره))

رفع اليدين 

( وكان يرفع يديه تاره مع التكبير وتارة بعد التكبير  وتارة قبله)

وضع اليدين

( كان يضع اليمنى على اليسرى )

( انا معاشر الانبياء أمرنا ......  وأن نضع أيماننا على شمائلنا في الصلاة )

( ومر برجل وهو يصلي وضع يده اليسرى على اليمنى فنوعها ووضع اليمنى على اليسرى )

هيئة منهي عنها 

(وكان ينهي عن الاختصار في الصلاة وهو الصلب الذي كان ينهى عنه )

طأطأة الرأس 

( كان اذا صلى رأسه ورمى ببصره نحو الأرض )

وعيد المخالف 

(لينتهين أقوام يرفعون أبصارهم الى السماء في الصلاة أو لا ترجع اليهم )

( أو لتخطفن أبصارهم ) وسماه التفات كالتفات البغلة

( لا يزال الله مقبلا على العبد في صلاته ما لم يلتفت فاذا صرف وجهه 

دعاء الاستفتاح 

( أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يسكت سكتتين : اذا استفتح ، واذا فرغ من القراءة كلها ) الاوراد 284_2

(كان اذا نهض من الركعة الثانية استفتح ب الحمد لله ولم يسكت) مسلم وابو عوانة 

مختارات من ادعية الاستفتاح 

( اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب اللهم نقني من الذنوب كما تنقي الثوب الابيض من الدنس : اللهم اغسلني من خطاياي بالماء والثلج والبرد ) ابو داوود والحاكم وصححه ووافقه الذهبي 

( سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك أسمك وتعال جدك ولا اله غيرك) ابو داوود والترمذي والحاكم وصححه ووافقه الذهبي 

( الله أكبر تكبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا ) ( وفية قصة ) مسلم وابو عوانة والترمذي 

(الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه ) (وفية قصة) مسلم وابو عوانه 

ذكر الاستعاذة والبسملة عقب الاستفتاح

كان صلى الله عليه وسلم يقول:( أعوذ بالله من شيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه(السميع العليم )ابو داوود والترمذي وابن ماجه والحاكم وصححه ابن حيان 

(ثم يقول بسم الله الرحمن الرحيم  ولا يجهر بهما ) متفق عليه واحمد وابو عوانة والطحاوي 

القراءة

ماذا يقرأ؟

.... الفاتحة:

( لا تجزأ صلاة لا يقرأ الرجل فيها بفاتحة الكتاب ) والدار قطني وابن حيان وصححاه 

( من صلا صلاة لم يقرأ فيها بفاتحة الكتاب فهي خداج هي خداج غير تمام ) مسلم ابو عوانه 

فرع : التأمين بعد الفاتحة

( كان اذا انتهى من قراءة الفاتحة قال أمين يجهر ويمد بها صوته) البخاري في جزء القراءة وابو داوود من الصحيح 

زمانها :

( غير المغضوب عليهم ولا الضالين ) وفي القضاء( اذا امن الامام فأمنوا فقولوا امين )

ترغيب

فمن وافق تامينه تأمين الملائكة ( وفي لفظ اخر : اذا قال احدكم في الصلاة امين والملائكة في السماء امين فوافق أحدكم الاخر غفر له ما تقدم من ذنبة وما تأخر ) كلاهما متفق عليه والنسائي والدارمي 

(فقولوا امين يحبكم الله ) مسلم وابو عوانه 

( ما حسدتكم اليهود على شيء ما حسدتكم على السلام والتامين (خلف الامام) ) البخاري في الادب المفرد وابن ماجه وابن خزيمه واحمد   قال الالباني سندين صحيحين 

يتبع 




   نشر في 29 شتنبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا