كذبة الحل المطلق - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كذبة الحل المطلق

فلنبحث لنا عن حل

  نشر في 04 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يونيو 2020 .

ليس صحيحا أن الديموقراطية هي الحل، أو الرأسمالية، أو الليبرالية، أو الاشتراكية، أو الديكتاتورية...

كذبوا عليكم فقالوا أن هناك نظاما واحدا يحل كل المشاكل وأن هناك حلا واحدا مطلقا.

لا تصدق هؤلاء الذين ينادون بتطبيق هذا النظام أو ذاك، فلا يوجد نظام سياسي أو اقتصادي واحد صالح ومناسب لكل بلد، ولكل شعب، وكل ظرف...

النظام السياسي الملائم لبلد ما يرتبط بعدة عوامل ومقومات. مثلا حجم البلد، عدد سكانه، عقلية أفراده ومستوى وعيهم وأيضا توقعاتهم ومطالبهم من الحكومة.. فمن كان يريد ملأ بطنه فقط وتوفير قوت يومه وقوت عياله لا غير، فلا يعنيه أن يحكم البلاد عمر بن الخطاب، أو هتلر، أو ستالين أو حتى داعش إذا كان سيضمن الطعام وستلقى ما يحتاج إليه ما من متطلبات مادية، ولا يهمه كيف سيتلقاها وبأي نظام اقتصادي حصل عليها... فهذه الأمور لا تزعجه لا كثيرا ولا قليلا.

أما من كان يطمح لرؤية بلده في مصاف الدول المتقدمة، فلن يرضى إلا بنظام وحكومة تبذل كل جهد ومال لتحقيق مشروعات التنمية والنهضة في الوطن.

اَن الاَوان أن يبحث الجميع في الأنظمة السياسية والاقتصادية و الاجتماعية قديما وحديثا، لنتخير منها ما يناسب ظروفنا الحالية. فنحن في حاجة إلى نظام مركب يأخذ من الديموقراطية أحسن ما فيها لضمان حرية الرأي، ويأخذ عن الاشتراكية أفضل صيغها لحماية حقوق الطبقات الضعيفة في المجتمع، ويستمد من كل الأنظمة كل هو حسن وجيد لنا ولبلادنا... بشكل يتماشى طبعا مع تعاليم الإسلام، النظام الوحيد الصالح لكل زمان ومكان.


  • 6

   نشر في 04 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يونيو 2020 .

التعليقات

Reyam M Karem منذ 5 سنة
لقد اجدتي ايصال الفكرة في السياسات التي يجب ان تحكم
0
شيماء عبد السلام
هذا يسعدني :) شكرا

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا