كم من عامٍ مضى - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كم من عامٍ مضى

  نشر في 18 فبراير 2020 .

تنّحى جانباً عني ، لنرجع بالوقتِ أعوام

و كم من عامٍ قضيناه بين الجدران و خلفها ..

كنت أنت عزيزي و أنا عزيزتك

كنت رفيقي و أنا دربك

كم من عتابِ اتفقنا أن نؤجله لسوء الظروف و وهن القلوب ..

كم من عامٍ قضيناه نتردد في السؤال عن بعضنا ، تختبئ أنت فأجدك و اختبئ انا ثم لا تجدني ، أواسي نفسي حينها لأقول ربما عزيزي تاه وأضاع الطريق .. لكنك بالحقيقة لم تحاول ايجادي

كنتُ أنا ظلّك كما قلت لي يوما و كنت أنت أول من يدهسه، كنت عزيزٌ على قلبي *والبقاء لك ..حولّته لرماد ..*

كم من ساعةٍ اهدرناها و نحن نفكر من فينا المخطئ ليعتذر أولاً ، وما الاعتذار سوى كذبة تسّهل لنا طريق الحب فنُكمل .. نُكمل المأساة والجرح..

و كم من عامٍ مضى فقضى القلبُ أجله ، على تلك التمتمات " ربما يعود و ربما نعود" ، مُتنا عزيزي خلف تلك الجدران وبينها احتضرنا على شريط الوعود الكاذبة اغمضنا لنرمش الرمشة الآخيرة مرددين " لم نوّد الفراق و لكن نال منّا الزمان "

لو أنني صدّقتُ كذبتك الأولى:"أنا لا أستطيع أن أُحب" و أنت صدّقت كذبتي الأخيرة ؛" أنا لا يقتلني الحب" .. لكنّا عزيزي بخير أو على الأقل لمُتنا سوياً و وحّدنا القبور ..

كم من عامٍ أضعناه .. لنلتقي بالموتِ أو نموت باللقاء

لتختلط عظامنا تحت التراب و نفخر بالموت داخل بعضنا فلا يعيبنا في عيشنا سوى لقاؤنا .. نحب كثيرا ثم نمضي فاقدين لكل ذكرى بيننا

كنتُ أنا عزيزتك و كنت أنت عزيزي ، لنكمل ما تبّقى و نلفظ أنفاسنا الأخيرة : "كم .. من.. .. عامٍ .. ق ..... "



  • Mais Soul
    الكتابة ليست مجرد ورقة وقلم وانما حوار بين الاحساس والصمت ، أكتب لأنني أشعر، لأنني.. أريد أن أحيا لا أن أعيش أو أنجو❤
   نشر في 18 فبراير 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا