ما وراء #السلفي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ما وراء #السلفي

  نشر في 10 شتنبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 23 يوليوز 2016 .


   المقالة سبق ونشرتها  على  المنصة قبل أن احذفها عن غير قصد أعتقد(بعد التعديل عليها)
 كان ذلك قبل تراجع مركل عن وعدها فتوسلها أردوغال أن يوقف زحف اللاجئين لألمانيا وقبل عرضها لمبلغ 2 مليار دولارعلى تركيا  للتكفل بهم داخل تركيا واتخاذ الاجراءات المناسبة للحيلولة دون وصولهم لأوربا،وقبل أن يتراجع الغرب عن دعوته لرحيل الأسد للحفاظ على ما بقي من الشعب السوري في الداخل خشية تغيير التركيبة السكنية في أوربا ، فارتأيت أن أعيد نشرها بمناسبة حصول مركل على جائزة شخصية العام 

 عندما سربت صحيفة ديل شبيقل الالمانية لائحة شركات المانية زودت الاسد وقبله والده حافظ بمواد تستعمل في صناعة الأسلحة الكيماوية،وبدل أن تفتح تحقيقاً في القضية،سارعت الخارجية الالمانية للتستر على لائحة الشركات المتورطة في الجريمة خوفاً على مصالها الخارجية, الاقتصادية و السياسية !!!

وعندما انتشرت صور الطفل اياد الكردي وغزت جميع الوسائط الاعلامية سارعت الخارجية الالمانية لمواكبة الحدث واعلان استعداد مركل  استقبال ثلة من اللاجئين السورين من تركيا،وأوعزت للرياضيين ان يخوضوا في السياسة و يواكبوا الحدث فتعاطف التراس دورتموند والبايرن مع اللاجئين بصور ورايات وشعارات ترحب باللاجئين المهجَرين دون الخوض في خلفية التهجير لان ذلك يضر بمصالح الخارجية الالمانية السياسية والاقتصادية.... 

وكذلك فعل  "الاسطورتين" ميسي وكريستيانو فغردوا على صفحاتهم و مارسوا السياسة التي لا تغيض السياسيين كما حرضت ميركل الاعلام الالماني ليواكب التقاطها صوراً مع اللاجئين،لمتبييض سمعة الخارجية الالمانية مع التستر دائما على اياد "الكيماوي" و"البراميل" و"السكاكين " ...

و ذلك كله خدمةً لمصالح المانيا الاقتصادية والسياسية وحتى العقائدية في حالة ما اذا صح التصريح المنسوب لمركل والذي قالت فيه:سنقول لأطفالنا ان السوريين لجؤوا الينا في وقت كانت مكة اقرب اليهم منا" !!! رغم أن ما استقبلته مكة وما جاورها(مع قلتهم) على مدار خمس سنوات لم تستقبله دورل اوروبا مجموعين قبل سلفي اياد الكوردي ..

ان تصل متأخراً خير من ان لا تصل ابداً ... شرط أن لا يكون وصول مريب وغايته خبيثة،فتزامنه مع الاتفاق (النووي) يدفعنا للشك  أن يكون أحد بنود الإتفاق هو المساهمة في تهجير السوريين من بلادهم بالملايين و توزيعهم بالقسط على دول الاتحاد الاوروبي كما تم توزيع الفلسطينيين من قبل و معاقبة اي دولة اوروبية تأبى استقبالهم (او ترفض البند السري للإتفاق) وذلك على لسان رئيس المفوضية الاوروبية الذي سكت أربع سنوات من التهجير والمعاملة السيئة للمهاجرين على حدود الاتحاد الاوروبي قبل ان يعلن توبته بالتزامن مع الاتفاق النووي وحملة "اياد الكردي"

كيف نصدق أن الهدف انساني بحث في وقت كانوا قادرين على تهجير الاسد او نفيه او قتله  كما اغتالوا صدام من قبل وهو الزعيم الذي لا يهاب الموت،أو منحه اللجوؤء فيوفروا على انفسهم انسانيتهم واموالهم التي بذرت على اللاجئين لولا أن الهدف عقائدي سياسي واقتصادي وعلى مداه البعيد ؟

لا يمكن لعاقل مطلع على المشروع الايراني ولو جزئياً أن ينفي وجود مصلحة ايرانية في تهجير ونفي السوريين الى اوروبا كما كان من مصلحة (اسرائيل) تهجير الفلسطينيين وإخلاء الساحة السورية للأقلية الايرانية كما اخليت الساحة الفلسطينية من قبل للأقلية اليهودية,لأن أكبر عقبة تقف ضد مشروعهم هو الكثافة السكانية وقلة الجماهير المساندة لمشروعهم,فلهم السلاح والدعم المادي والاعلامي وحتى الغطاء الدولي لتنفيذ مشروعهم وذلك بعد الاتفاق (تنازلها عن النووي) الا الاغلبية الشعبية لا يملكونها وبذلك تتحق نبوؤة الشرق الأوسط الجديد والمتوازن (سنة،شيعة،يهود) 

يدعم وجود هذا البند الخفي،الاتفاق والمفاوضات التي تجري حالياً في الزبداني بين الحرس الثوري الايراني من جهة،وجيش الفتح من جهة أخرى،والذي من بنوده أن يغادر سكان الزبداني (السنية) مناطقهم مقابل أن يتوقف القصف على المدينة .

وأخر تطورات ما بعد الاتفاق النووي (التنازل النووي) هو سماح اليونان و التي لا تعصي الاتحاد الاوروبي ما أمرها للطائرات الروسية بأن تمر فوق اجواءها بعد أن كان ممنوع عليها قبل الاتفاق الا أن تفتش ثم تلاه تصريح الخارجية الروسية الصريح ولأول مرة أن روسيا قد أرسلت خبراء عسكريين لدعم الاسد في حربه على (الارهابين) وجهرها بالخبراء يعني أن ما خفي اعظم وأن الغرب قد أذِن لروسيا أن تعزز تواجدها أكثر،من قاعدة جوية لأخرى برية ,تماماً كما كانت ايران تحدثنا في السابق فدائماً ما كانت تنفي دعمها للأسد ولو بخبراء الا بعد حين توالي هزائم الاسد وحاجته للدعم العسكري العلني فأعلنت انها تدعمه لكن بخبراء عسكريين فقط !!!

ونحن هنا لسنا ننتقد الغرب لعقيدته (الكافرة) بل لنفاقهم الفاضح فنحن نؤمن انه من لا يشكر الناس كفاراً كانوا او مسلمين لا يشكر الله,فأمريكا اللاتينية و في غالبيتها (البرازيل,الارجنتين,فنزويلا) ما فتئت تزعم وجود مؤامرة امريكية على سوريا الاسد وتساند الاسد سياسياً دون أن تتورط عسكرياً فبقدر تصديقها للمؤامرة الكونية على سوريا الاسد تؤمن ايضاً بتهور الاسد وحلفائه فلم تأمنهم وأولئك يستحقون الشكر على حيادهم،حياد تبرره التقية الأمريكية التي تدعي دعمها للمسلحين،فعقيدة اللاتينيين تقول:كل من تدعمه أمريكا إرهابي  وإن كان من صلبي .. نظراً للألام الكبيرة التي سببتها ثعالب وقراصنة الإقتصاد   في هذه القارة الصامدة  ..

وكذلك الشعب السوري ضحايا البراميل المتفجرة والكيماوي لم يهاجموا هذه الدول يوماً رغم انها مع الاسد ..

و كل اصابع الاتهام  موجهة صوب العرب و الغرب  أهل الحل وأهل العقد 





  • 1

   نشر في 10 شتنبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 23 يوليوز 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا