رثاء الأخ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رثاء الأخ

روح تزحف وراء روح

  نشر في 07 ديسمبر 2019 .

أراد الله تعالي أن يختبر صبري ورضاي وتحملي ، وإبتليت بمصيبة كبري وهي فقدان أخي الصغير الحبيب بعد أن تخطفه الموت وهو في ريعان شبابه وكان موته المفاجيء صدمة كبري لي ولأبوايا وإخوتي واهلي واقاربنا وأصحابنا ومعارفنا وكل من عرفه ، روحي أرادت أن تذهب مع روحه ، أراد الله تعالي أن نرضي بقضائه وحكمه وكيف لا نرضي وهو الخالق والقادر والمحيي والمميت فحينما يشاء الله إسترداد وديعته فما له من راد ، كلمتي الحمد لله كانت وما زالت لا تغادر لساني ودعائي بالرحمة والغفران لأخي كانت لا تغيب عني في نهاري وليلي وأحلامي ، فبعد أن إسودت الحياة في وجهي وكرهت نفسي وعاتبتها علي الغياب والنسيان وكتمت حزني بأحشائي فخنقني وغيبت عن الوعي وكنت لا أريد أن أفيق مرة آخري وكنت متقبل مصيري علمت أن الموت حق فماذا قدمت لحياتي ، الرحلة قصيرة فأين ذادي من التقوي والتقرب إلي رب العباد بكثرة العبادات وحب الآخرين ، حرب العيش والمال لا تساوي لحظة الفراق والبكاء علي الأطلال وتذكر الذي راح وبقيت سيرته العطرة وإبتسامته البيضاء شعاع الأمل لنا في تكلمه مشوار الحياة علي طريقا مستقيما ، الكره والبغضاء لا يجدي سبيلا ، روابط الأخوة والدم وصلة الرحم عنقود المحبة فلا تضيعوها وتفرطوا حباتها في الأحقاد والتكالب علي الدنيا والإنشغال بالنفس وملذاتها وزخرفها الفاني فهي أبدا لم ولن تعوضها كنوز الدنيا وما فيها لفقدان عزيز غالي ، فالدنيا إذا سقط أحد أعمدتها إختل التوازن وتهدم بنيان وفاءها ، فقد فقدت توازني لساعات فأيام وصرت أنادي علي الموت ملاذا ، وبكيت عيني بحارا ونزلت الدموع تكوي الروح بداخلي ، فتح الجرح علي مصرعيه لا يعلم دائي ولا دوائي ولا متي يلتئم الجرح سوي الله عز وجل ، كسر والديا أمامي لأول مرة وشعرت بالمرارة والألم لرؤية هوانهم وتوجعاتهم ، وكنت أحاول أن أصبرهم وأنا كالطفل المحتاج الذي يحاول أن يرتمي بين أحضانهم يطلب عونهم وحنانهم ، تائه في بحر من الظلمات وغابت الطمأنينة والسكينة ، أه من غربة تمنعك من إلقاء نظرة الوداع والسير مع الجثمان لمثواه الأخير ، الموت عظة فهل من متعظ ، الموت تذكرة فهل من مذكر ، الموت شر لا بد منه ، الموت سنة الحياة الدنيا والآخرة خيرا وأبقي ، الدنيا دار القرار والآخرة دار الخلود ، النار حق والجنة حق ، فإلي نحن ذاهبون ، اللهم اجعل فقيدنا من سكان الجنة وارفعه مقام عليين واحشره مع النبيين والشهداء والصالحين والصديقين وحسن أولئك رفيقا ، اللهم ألهمنا الصبر والسلوان علي فراق أغلي الناس وأطهرهم وأنبلهم وكثيري الحمد والشكر لله والصبر علي المحن والثقة في الله سبحانه وتعالي في خلفه الصالح أن يعمر قلوبهم ايمانا واحتسابا لله الواحد القهار ، وثبتنا علي الحق والرضا بأجل الله وميعاده ونتمني أن نلقي الله علي الإيمان والفرح بلقائه والراحة من الدنيا وصعابها ومشاقها ، نتمني ان نلقي حبيبنا ورسولنا وشفيعنا محمد صل الله عليه وسلم وانت يا الله راض عنا ومتوفينا علي الإسلام وعلي كتابك الكريم وسنة حبيبك المختار محمد بن عبد الله النبي الأمي الذي صبر وكان المثل الأعلي لنا في فقدان الأحبة الواحد تلو الآخر والشكر والحمد لا يفارف فاهه ، اللهم ارحم واغفر لميتنا وأموات المسلمين جميعا ، اللهم تقبلهم بقبول حسن ، اللهم اجعلهم من أصحاب اليمين ، ................ 



   نشر في 07 ديسمبر 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا