يوم الفداء - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

يوم الفداء

  نشر في 14 غشت 2020 .

ستقبله مع النسمات الأولى من صباحه بالتكبير والتهليل والفرحة، مرحبين بيوم المودَة والصلة، وبيوم الخير والعتق، وبيوم الفدَاء والعَطاء، فمرحبا بيوم يسعد فيه الغني ويفرح فيه الفقير بسَد الحاجة وتحقيق الأُمنيات.

يختزل في حروفه ومعانيه وأعماقه معنى الفداء، فهو ينطلق من يومًا فيه رمزيةُ الفداء للإنسان الذي كرمه الله عند افتدَاءه بذَبح عظيم لنَبيه إسماعيل بن إبراهيم عليه السلام، ليُصبح الذبحُ في ذلك اليوم المبارك شَعيرة من أهم شَعائر ديننا الحنيف، ومما لا يختلف عليه اثنين أنها رسالة من القُدوس، لتأكيد قداسة الإنسان وحرمة إراقة دمه.

                                                        *******

فباركته وسَعادةُ به تكون عندما تنتهي الأحقادُ وتذوب الفوارق ويطهر الإيثَارُ، ويكون السباق على التصافح والعنق، وفيه تمتد الأيادي لبعضها البعض من أجل صلة الأرحام وإنهاء القطيعة، وتتصادق فيه الصدقة لتصفى النفوس وتلتقي القلوب و الأفئدة لتبدأ مع إشْراقِه صفحة جديدة من الصَفح الجميل..........دمتم سالمين، عيدكم مبارك وكل عام وأنتم بألف خير.


  • 2

  • Ayoub Sedki
    كاتب جزائري ... إما أن تكتب شيء يستحق القراءة أو تفعل شيء يستحق الكتابة عنه
   نشر في 14 غشت 2020 .

التعليقات

Abdou Abdelgawad منذ 2 سنة
كل عام وانتم بكل خير وسلام فى الجزائر الحبيب وكافة بلاد المسلمين
0
Ayoub Sedki
وأنت بألف خير وسلام .....تحياتي

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا