الشجرة ونعمة الاختلاف - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الشجرة ونعمة الاختلاف

مدرسة الطبيعة

  نشر في 03 غشت 2018 .

وسط مدينة ضخمة، لا يهدأ فيها الصخب والازدحام ليل نهار. النشاط والحيوية يملآن أزقتها. يزورها من كل مكان أشخاص لم تجلبهم فقط نوعية المنتوجات اليدوية التي يصنعها سكان هذه المدينة، بل حتى جمال وأصالة بناياتها القديمة.

في زاوية من أزقة هذه المدينة كان يعيش شيخ تحكي كل واحدة من تجاعيد وجهه تجربة من حياته، والنور المتدفق من بريق عينيه يترجم مدى صفا قلبه. الناظر إليه قد يستصغره لتواضعه، والجالس له لا يمل حكمته.

منزله كان فوق دكانه الصغير، مصدرُ رزقه وأربعة من أبناءه، حيث كان وجهة الكثيرين من الزبائن، للأحذية التي يصنعونها، فقد كانت تعتبر الأجود في المنطقة، وقد ورثوا هذه المهنة أبا عن جد، ..

كأغلب الإخوة لاحظ الأب الحكيم خلافات بينهم. فبالرغم أنه اعتبرها أمرا عاديا في وسط العمل، لكنه لاحظ أن هذه الخلافات بدأت تؤثر على العلاقات بينهم.

فكر مليا في حل حكيم يحفظ به أساسا العلاقة بينهم، فققر أن يجمعهم.

جلس الإخوة حوله يحملقون فيه وينتظرون بشغف أيّ موضوع يكون قد استوجب جَمْعهم. أخبرهم الأب أنه سيرسل كل ثلاثة أشهر واحد منهم إلى قرية بعيدة، تمتاز بكثافة الأشجار، وتعتبر واحدة من أجمل المناطق السياحية، وقال أن تكلفة السفر على حسابه شريطة أن يحضر كل واحد منهم وصفا دقيقا لأشجار المنطقة.

كانت رحلة كل واحد من الإخوة مختلفة عن رحلة الآخر، فقد صادف كل واحد منهم فصلا من فصول السنة.

بعد انتهاء هذه الرحلات جمعهم الأب حول نفس الدائرة المستديرة التي جمعهم عليها قبل سنة حين قرر إرسالهم، فطالبهم بكتابة ما لاحظوه في أوراق ثم جمعها وقرأها عليهم:

ورقة الابن الأول كان مكتوب عليها: أشجار القرية أوراقها صفراء، وتتساقط في كل وقت.

أما ورقة الابن الثاني فقرأ منها: أشجار تلك القرية ليس فيها سوى الأغصان، ولم أرى حولها حيوان قَطّ.

الابن الثالث كتب في ورقته: أشجار لم أرى مثيلها من الاخضرار أبدا، أوراق خضراء وأزهار نُسجت في إبداع.

بدأ الأبناء ينظرون إلى بعضهم، وبدأوا يشكون أنهم لم يزوروا نفس المنطقة.

ورقة أخيهم الأخير زادتهم تعجبا فقد وصف فيها الأشجار أنها مليئة بالثمار الحلوة.

سكوت رهيب ساد المكان. كسره الوالد الحكيم ليزيل تعجبهم عندما عَقّب على ما كتبوا وقال مبتسما:

لما هذا التعجب، أنتم جميعا على حق، لقد وصفتم نفس الأشجار ولكن في فصول مختلفة، وهذا هو السبب وراء اختلافكم في وصفها. فالشجرة تعلمنا أن سبب الاختلافات بيننا في أمور الحياة والعمل هو فقط اختلاف وجهات النظر. كل واحد منا يرى إلى موضوع ما على حسب تكوينه وظروف نشأته، وعلى حسب الكثير من العوامل الأخرى، ... إن نحن فهمنا هذا فسوف نسعى إلى تكامل وجهة نظرنا مع وجهات نظر الآخرين ليكون نجاحنا متكاملا من نواح مختلفة، فلولا تكامل ظروف الفصول الأربعة لما أعطتنا الشجرة ثمارا وفوائد.

قصة تصرفت فيها انطلاقا من فيديو (من سلسلة قناة أسلوب)، دفعتني إلى التفكير في كتابة سلسلة عنوانها: مدرسة الطبيعة. سأحاول أن أبدأ فيها قريبا...  



   نشر في 03 غشت 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا