صداقات ألكترونيه غيرت حياتي! - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صداقات ألكترونيه غيرت حياتي!

  نشر في 17 أبريل 2020  وآخر تعديل بتاريخ 19 أبريل 2020 .

سأتحدث في هذه التدوينة عن تجربتي مع الصداقات الألكترونية وعن الجانب الأيجابي من مواقع التواصل الأجتماعي ومن وجهه نظري المحدودة وبما أن نسبة كبير من اصدقائي الآن اصدقاء علي مواقع التواصل الاجتماعي فقط لم نلتقي بعد على أرض الواقع فسوف اتحدث عن أن كيف مجموعه من الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي قاموا بتغيير مجرى حياتي وشخصيتي للأفضل.

كنت اسمع مراراً وتكرارا عن الصدقات الالكترونيه ولكن لم أحظى بفرصة للتعرف على أي شخص عبر وسائل التواصل الاجتماعي وكنت اتسائل كيف اثق في صديق لم أراه على أرض الواقع، كيف سأتحدث معه اصلا بدون معرفة واقعية! لم أتخيل الأمر إلا قبل عامين فقط عن طريق جروب موسيقى على الفيسبوك تعرفت فيه على العديد من الأشخاص وكونت صداقات عديدة من دول عربية مختلفة كان يجمعنا شغفنا بالفن والموسيقى بدون سياسات أو حروب كلامية أو نقاشات أو جدلات في مواضيع شائكة ، فقط جروب فني يجمع العديد من الجنسيات العربية المختلفة على فن راقي .. لكن كيف أثرو هؤلاء الأشخاص في شخصيتي وحياتي ونظرتي للعديد من الأمور؟

اولاً تعرفت على العديد من الأصدقاء في دول عربيه كثيره مثل سوريا، لبنان، فلسطين، الأردن، تونس و الجزائر.. كل يوم كنت أرى اراء مختلفه وغريبه، شخصيات من خلفيات ثقافية مختلفة وأديان وطوائف وايدلوجيات مختلفة.. كنت في البداية متعصب الرأي متمسك ب رأيي لأبعد حد متمسك بعادات وتقاليد زائفه و التي قد تختلف من بلد إلى أخرى .. لم أكن استوعب آرائهم ونظراتهم للعديد من الاشياء.. مع مرور الوقت بدأت أن أكون رأي صحيح ووجهه نظر سليمه للعديد من الاشياء نظرتي تبدلت عن بلدانهم وثقافاتهم .. اكتسبت ثقافه من كل بلد ومن كل شخص، أن تعرف حقيقة الأردن من أهلها وتونس من أهلها وكذلك فلسطين وسوريا ولبنان ان تعرف كل شخص عن قرب وكل بلد من صديق عن قرب .. مع مرور الوقت أصبحوا جزء كبير من حياتي تعلمت منهم الكثير عنهم وعن بلادهم، أدركت كم أن بلداننا العربيه رائعه جدا، أدركت كم أن تونس مثقفة وسوريا مهذبه وفلسطين صامده و شامخه والأردن رائعه وأن بلداننا لا يوجد أجمل منها.. كنا نتحدث يومياً ونتبادل احوال بلداننا السياسيه والاجتماعيه وكل يوم كانو يعطو لي ثقافه بشكل كبير كل يوم كنت استمع لآرائهم ولهجاتهم الرائعه وأحاديثهم الشيقة .. أدركت مع مرور صداقتي بهم ورغم انها علاقات الكترونيه الا انها غيرت وأثرت في حياتي بشكل كبير، أعطتني الكثير من الثقافه والمعرفه والحب الغير مشروط.

مع مرور الوقت ألغينا جميع الحدود الوهمية التي صنعت بين بلداننا ألغينا المسافات والحدود واصبحنا اصدقاء مقربين جدا.. يجمعنا عالم السوشيال ميديا وتفرقنا الحدود والحواجز.

لم أكن أتخيل في يوم أن أتعرف الي إناس غرباء من بلدان مختلفة وثقافات مختلفة عني والآن هم غيروا حياتي بشكل كبير و غيروا وجهة نظري إلي العديد من الأشياء أدركت كم أن الصداقة الحقيقية لا تقدر بمسافات تعرفت إلي عادات وثقافات مختلفة.. اصبحت اكثر ثقافه اهتم للشأن السوري و للشأن التونسي اتابع اخبار فلسطين ومايحدث في الأردن وماذا يجري في لبنان وكل هذا بسبب أن أعرف كيف يعيش اصدقائي وكيف تعيش بلدانهم تعلمت ان الحب والصداقة ليس لها قانون تعلمت انك يمكن ان تجد رفقاء روحك في بلدان مختلفة.. ويمكن أن يكون لك العديد من الأصدقاء علي ارض الواقع لكن صديق واحد تتعرف إليه بمحض صدفة على شبكة التواصل يمكن أن يؤثر فيك وتتأثر به.. تعلمت انه لايوجد قاعده ثابته للأشياء كل شئ قابل للتغيير رأيك و أحكامك و نظرتك إلي العديد من الأشياء قابلة للطي.. تعلمت أننا يمكن أن تفرقنا اوطان وتجمعنا أغنيه احببناها.. بالفعل الصداقة الإلكترونية غيرت حياتي.. اعطتني وسائل التواصل الكثير من الصداقات و المحبة والثقافة ومن هنا تفهمت هدف وسائل التواصل وعرفت كم هي مهمة، يمكن أن أكون محظوظا لإكتساب هؤلاء المجموعة من الأصدقاء عبر السوشيال ميديا وغيري لا يمكن أن تكون الصداقه الالكترونيه بها العديد من العيوب لدى الكثيرين لكن هي بالفعل أثرت في شخصيتي وحياتي ونظرتي للعديد من الاشياء.

كل ما في الأمر من عيوب هو أنه يقتلني الحنين و يمزقني الشوق اليهم من حين الي اخر، يقتلني فضولي لكي أراهم كيف يبدون علي ارض الواقع وكم هو ظالم التوزيع الجغرافي و كم أن الحدود غير عادلة

وأريد أن أوجه لهم هذه الرسالة :

إلي اصدقائي المقربين خارج حدود هذه البلاد لا أجيد صياغة الحديث..

أتواصل معكم يومياً وفي كل حين.. لا أشعر ببعد المسافة ولا أشعر بالحدود الوهمية التي صنعوها لنا الحمقي.. اكتب لكم يومياً رسائل لن تصل واتخيل كم أنتم رائعون علي الحقيقة كما انتم على مواقع التواصل.. اتخيل نبرة أصواتكم وحركاتكم وضحكاتنا وكلامنا على أرض الواقع.. اتخيل لقاءاتنا السعيده.. وكم لو انتم هنا معي لكانت حياتي أجمل وأجمل.. انا امتلك أصدقاء علي أرض الواقع لا يوجد أصدق منهم لكن وجودكم كان سيضيف إلي حياتي فارق كما يقولون الحلو لا يكمل.. تصادف اناس رائعون مثقفون أصدقاء بكل معنى الكلمة في قلوبهم محبة لك توزع على العالم بأكمله حتي بدون ان تتعاملو على أرض الواقع لكن لا يحملكم نفس الوطن.. اتسائل كم انا محظوظ لأخذ كم المحبه المجاني هذا يومياً بدون اي مقابل!

لقاءنا قريب وكما جمعنا شغفنا بالفن ستجمعنا أرض واحدة .. سنلتقي يوما ما وستكون الحياة حينها أفضل.. أفضل بكثير.

هذه باختصار تجربة حياتي مع الصداقه الالكترونيه وكيف أثرت وغيرت في حياتي للأفضل وكانت تجربه ايجابيه جداً ، في النهاية أود أن اقول أن الصداقه الحقيقيه ليست بالمكان او الموقع يمكن أن يفصلك عن شخص الآف الأميال ويكون صديق حقيقي، ويمكن ان يكون بجانبك في نفس الحي صديق ويكون مزيف وأن هناك ثقافات وأناس رائعون خارج حدودنا وان لوسائل التواصل الاجتماعي اهمية كبرى كما لها من سلبيات وان آرائك ومعتقداتك و نظرتك للأشياء قابلة للتغير في لحظة بمجرد أن تتعرف إلي الحقيقة من مصدرها..

" مش مهم الكلام لا الوزن ولا القوافى جمعتنا الأحلام والإيقاع الي غافي" 



  • زياد نحله
    الكتابه هي المنفذ الوحيد الي الحريه.
   نشر في 17 أبريل 2020  وآخر تعديل بتاريخ 19 أبريل 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا