قلب ملعون - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قلب ملعون

  نشر في 01 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

سأقرأ لك ما كتب على وجه قلبك …وسامحني
سأدنو من مرآتك حتى أراك …وسامحني
سأفك لغز ما أصابك وآتيك بالتفسير …وسامحني
ذُكِرَ أنك ستتوه في الأرض  بحثا عن وطن تخبئ فيه انكساراتك ولن تجد
ستركب زوارق الأمل دون أن تصل
ستجمع شتاتك وكلما تماسكت ، انقسمت أكثر
ستصرخ بأعلى صوتك طلبا ليد تبصر وستنسى أين أنت منك
عطشك يزداد وجوفك يتشقق وكلما شربت من نبع، عطشت أكثر
ستغلفك الحيرة وكلما قررت ضيعت العمل
ستطرق كل الأبواب أمامك وستفتح لك، وكلما دخلتها وجدت ضالتك غائبة فتهرب
معلقا بين السماء والأرض ولا موطئ قدم
منفي، تائه، خائف، بائس وستذبل
ستبكي، ستنهار وستعمل
وكلما قلبت صفحة بدأت الكتاب من الأول
ستخطط لعشرات المشاريع والأحلام وستعمل
وتعمل، وتعمل وتعمل
وكلما قلت نجحت فشلت أكثر
سيغيب معنى الإبتسام عنك وضحكتك مرسومة على الشفاه
كتب عليك الشقاء وكل شط عليك محرم
ستصيح وتسأل عن علتك
في الكتب وبين الأساطير
في ضفاف المجهول و وأوجاع الشعراء
ستنوح لتعرف ما بك ولن تعرف
فاسمح لي أن آتيك بجواب مشطور
“ لعنة أصابتك، بذنبك رمتك
قلبك ذاك
قلب ملعون لن يعرف السلام
ولو سقته أنهار ما أزهر
تسكنك الخيبات ولا شفاء لك
كتب عليك التيه
وكل شط عليك محرم
ذات يوم اغتلت قلبا مربوطا بالقمر،
فأحياه النور وعاد ليقتل كل معنى في قلبك
ويرميك فارغ الجوف إلا من خوف وألم
حروب القلوب ضارية
لا يفوز فيها إلا الأشد نقاء وبالضربة القاضية
سامحني فقد تَلَوْتُ عليك جوابا دون أن تسأل
واعذرني لأني لن أكون بالقرب لأخبرك عن الأمر أكثر
بذنبك تعذب فارضى بقدرك وستقهر
وعد النفس صادق ووعد القلب أسبق
لا دخل لي في نجاتك
وقد فات الأوان لأفك الحبل عن رقبتك
قلبك آثم ستحمله جمرة في الصدر
يحرق كل ما تلمسه
ملعون قلبك لا أكثر.

( ملاحظة بسيطة...يرجى ذكر المصدر عند الاقتباس...حقوق القلم محفوظة لــ ابتسام حمامي، محبتي)


  • 4

   نشر في 01 نونبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 08 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا