حدود ذائبة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حدود ذائبة

  نشر في 20 ديسمبر 2017 .

ألا تظنون أننا في العصر الحالي قد تفوقنا على كل أجدادنا، وأننا من طراز البشر الخارق الذي حطم الحدود بين المتناقضات، فاختلطت الأمور ، ألا ترون ذلك فعلا ؟

في عصرنا، يحدث أن يجلس شخص في المقهى لارتشاف فنجان قهوة بكل استمتاع بهدوء الصباح ودفئ المكان فيما يتصفح موقعا من مواقع الشبكة العنكبوتية، لا تزعجه رؤية تلك الصورة المليئة بالدماء ، يتوقف قليلا، يرتشف جزءا من قهوته التي لازالت دافئة ، قبل أن يضغط على مقطع فيديو لمشاهدة لحظة مصرع أحدهم على يد جماعة معينة ... بكل التفاصيل! ، ينهي الفيديو ليكتب تعليقا على أغنية جميلة ، ثم يقوم بإعجاب للوحة من روائع بيكاسو؛ كل ذلك ورائحة القهوة الدافئة لازالت تروج في المكان.

إننا بشكل ما ضحية تقدمنا وضحية هذا الاكتساح السريع الذي تقوم به المعلومة جارفة لكل كيان تمر به، معلومة جديدة لامكان للرحمة في طياتها، ولا تعترف بالوقت؛ معلومة غير رزينة وغير صبورة.

إننا ضحية معلومة لا تقبل أن تمهلنا وقتا نتذوق فيه الأحداث الثقيلة التي تروج في هذا العالم المتغير باستمرار... كل حدث على حدة .

نفرح لتأهل منتخباتنا العربية لكأس العالم ، لدقيقة عل الأكثر، لنحزن بعدها لخبر جديد من الأخبار اليومية لوفاة عدد من المدنيين في سوريا أو اليمن...، ولا عزاء كاف لنا فسرعان ما ستهز كياننا معلومة ثقيلة أخرى.

نطير بعيدا أثناء قراءتنا لقصيدة من قصائد الرومي، ثم نسقط على رؤوسنا بسرعة البرق، عند وقوع بصرنا على منشور يحمل كلمات من القعر اللغوي!

هذا الاختلاط الرهيب بين الأضداد؛ الفرح والحزن ، الرقي والتدني القيمي ، الحب والكراهية ، الجمال والبشاعة...، هذا التشتت ثقيل على عاتق الكائن البشري، وأكبر بكثير من مستوى تحمله .

إن أجدادنا محظوظون فقد كان الازدحام في دواخلهم أقل ، وكان تحقيقهم للسلام مع ذواتهم أسهل ، إنهم كانوا يجيدون الحياة بكل تفاصيلها...


  • 5

   نشر في 20 ديسمبر 2017 .

التعليقات

راق لي مقالك كثير ، اعجبني الموضوع و خاصة الخاتمة .
سلمت اناملك ✒
0
ليلى البوطاهري
شكرا لك، وشكرا لمرورك الجميل وتعليقك الاجمل
Salsabil beg منذ 5 شهر
هو عصر السرعة حقا.ذابت الحدود.وجعلتنا قريبين من كل حدث .ما يؤلم أنك ترى ولا تستطيع أن تساعد احيانا،سررت بقراءة مقالك.بالتوفيق في كتاباتك القادمة.مرحبا بقلمك.
1
ليلى البوطاهري
نعم للاسف نحن لا نستطيع الا مجاراة هذه المعلومة الجارفة رغم كل المآخذات على هذا العالم الرقمي السريع جدا إلا أن له فوائد لا نستطيع نكرانها ودخوله هو قبول بقوانين اللعبة
شكرا على مرورك ... ويسعدني الانضمام إليكم
عمرو يسري منذ 5 شهر
معكِ حق , للأسف التناقضات تسحقنا طوال الوقت حتى إني كثيرا ما أتعجّب من نفسي , أشاهد مقطعاً يضحكني بشدة و بعدها أقرأ خبراً يحزنني بشدة , أفرح لتأهل منتخب بلدي لكأس العالم لكنني في الوقت نفسه أحزن لأن حاكم البلد سيستغل هذا الحدث لتلميع صورته و هكذا .
و الأسوأ من هذا كله هو التناقضات في العلاقات الإنسانية , فمن ظننت أن الحياة لن تحلو إلا معه فجأة يتغيّر الحال بينكم للنقيض .
بداية موفقة , و في إنتظار مقالاتك القادمة .
2
ليلى البوطاهري
هذه التناقضات مرهقة جدا ... شكرا جزيلا لك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا