صوت المدينه - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

صوت المدينه

نبذه عن مؤسسه

  نشر في 24 ديسمبر 2014 .

بسم الله الرحمن الرحيم

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كثيرا من سمع عن صوت المدينه

وقد يسال البعض ماهوا صوت المدينه؟

سوف ناخذكم برحله مدتها دقيقه من وقتكم عن مؤسس عبارة (صوت المدينه)

انه رجل توارى تحت الثرى عن عمر ٧٣ عام من العطاء

حيث انشى هذه العباره لتحتل بريق ولمعه اسم برقيته لولآت الامر في ظلم الضعاف ومناصرتهم

حيث كرس حياته لهم، فكان لايخاف لومة لائم بل عمله لوجه الله الكريم

ذاك الرجل العظيم والعظمه لله وحده ناظل لاجل تغيير الظلم مهما كان من المسؤول للمواطن العادي

حيث ضج الاعلان ومجلس ديوان ومجالس الامراء والكبراء بعنوينه الجباره وموضيعه القويه وحروفه التي لاتعرف الرحمه في دحض المعتدين مهما كانو

كم من مناطق صحراء مقطوعه اوصل لها هذا الرجل لاهلها بفضل الله ومنته عليه الكهرباء والماء

ودب الحياه بها

قال لي مره: هل تظن بان العالم سوف يفتكرني؟

اصمتتني عبارته لحضات وحيرتني بالرد المناسب له

فقلت : سوف تشهد لك انجزاتك العظيمه لك

نعم انها حقا عظيمه وكيف لاء ومافعله لم يفعله احد

حيث كانت قمة داره تشهد بشجاعته وخطابه للملك فهد رحمه الله اسد صحراء بحرب الخليج له رنته

ومجالسته ليشخ ابن باز رحمه الله واخذ العلم منه

ولكن مع كل هذا الا ان مكايد ظلام لاتترك اي بطل وحده وكيف يكون الخير بطلاً ان لم يكن شر موجود

حيث ضعاف نفوس من الساده والكبراء وابنائه الذكور الكبار قد مكرو له وحالو بينه وبين طموحه

فكم سجن بسجن سياسي لاجل هذا

وكم قالو عنه بانه مجنون لكي لايقتلهم قلمه

فوضعو له دسائس ومكرو له مكرهم حتى سحروه واطاحو به شر طيحه فخمدت جزء من نارهم

(ولكن تبقي الاسود اسودً ولو عزفت غنائها فوق اجسادها عند موتها ضباعو)

هذه نبذه صغيره عن هذا الرجل العظيم اللذي نصره الله بتأييده ومن عليه بعلمه وابتلاه حباً به

وتيتمت اطفاله وترملت زوجته ولم يكن لهم احد

بعد الله سبحانه وتعالي جل قدره معينً لهم.

وهذه ذكرى وفاته القادمه الموافق ١٤٣٤/٣/١٩

انه الفقيد الداعيه الى الله...

الشيخ الجليل /حميد محمد عواد عوض الحازمي

*كاتب سياسي معروف وطبيب بالقران الكريم وتلميذ شيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله*

رحمه الله رحمة يعجز عن وصفها اهل سموات والارضين، ويعفو عنه وعن زوجته وابنائها صغار عفوا ليس له حدود ملء صفحات اعمالهم، ويكسبهم من الحسنات ماتعجز موازين الخلق لو اجتمعو من احصائها

فهذا حقه علينا

بقلم من عاصر حياته ورائا انجازاته

الاستاذ: احمد الصبحي


سلام عليكم ورحمه الله ويركاته

اللى ان القاكم بوقت اخر وانتم بإحب واسعد الأوقات باذن الله


  • 1

  • lacksh
    انسان هادي، كلماتي لها صدى ورنين، لا احب الكذب والخداع، اسعى لاظهار الحقيقه مهما كانت باسلوب راقي مقبول من الناس
   نشر في 24 ديسمبر 2014 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا