الكمالية العصابية بين عقاب النفس والشعور بالرضا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الكمالية العصابية بين عقاب النفس والشعور بالرضا

تحليل واقع الضغوط النفسية للطلبة المتفوقين الباحث: أنس عبد الخالق الراجح Deutschland 29614Soltau Wilhelmstr.15

  نشر في 02 شتنبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 04 شتنبر 2017 .

تُعتبر الطاقة البشرية وسيلة التنمية والتقدم في أي مجتمع من المجتمعات، ويندرج هذا على الطلاب من الفئات المختلفة، والتركيز على الطلبة المتفوقين لابد أن تكون أولية لدى القائمين على الشأن التربوي والنفسي والمختصين بدراسات علم النفس، حيث يُعتبر الطلبة المتفوقين من الذين يحققون أهداف عالية مع العمل للأداء بإتقان، والبعد عن الأخطاء، وأن الطلبة المتفوقين هم المنوط بهم مساعدة المجتمع في تحقيق تقدمه وتطوره، حيث تشكل هذه الفئة طاقات استثمارية هائلة، عليها أن تشارك في صنع مستقبل هذا المجتمع، لهذا يجب الاهتمام بهم ورعايتهم ومساعدتهم على التغلب على المشكلات التي تواجههم وتعوق نموهم وتقدمهم.

وتجدر الإشارة من وجهة نظر الامام (2013 م) إلى أن المتفوقين يتميزون بالقدرة العليا على التوافق مع المواقف الاجتماعية، ويعتمدون على مخزونهم العقلي، وهو الأمر الذي لا يسمح لهم بالوقوع في أي أخطاء، مع أن ذلك لا يتفق كما يميلون إلى الكمالية أو المثالية، مما لا يعطيهم الفرصة للخطأ حتى يمكنهم بعد ذلك أن يتعلموا من تلك الأخطاء، وبناء على ذلك نجدهم يحددون لأنفسهم أهدافاً تكاد تكون مستحيلة، ويترتب على عدم تحقيقهم لها مشكلات أكثر حيث يتبعها عقاب للذات على ذلك، والتقليل من شأنها، مما قد يعوق أداء الفرد، ويشعره بالفشل والعجز ومن المحتمل أن شعور الطلاب بالمثالية، قد ينعكس على الراشدين المحيطين به كما قد يتعاظم من جانبهم فيتوقعون منه مستوى مرتفعاً من الأداء في مختلف الأنشطة والمهام, دون أن يتركوا له المجال لممارسة هواياته واهتماماته, مما يحيطه بالعديد من الضغوط التي قد تعوقه هي نفسها عن تحقيق مثل هذه التوقعات.

والجدير بالذكر أن الكمالية لها مستويين كما بينها مصطفى وأحمد (2011 م) المستوى الأول وهو الكمالية السوية، وتعنى السعي إلى الإتقان والرضا عما يؤديه الفرد من أعمال، والرضا عن الذات، وشعوره بتقدير الذات والسعادة في الحياة، والمستوى الثاني هو الكمالية العصابية وتعنى الشعور بعدم الرضا عما يؤديه الفرد من أعمال مهما بلغت درجة إتقانه للعمل، وعدم الرضا عن الذات، وكذلك ميله إلى انخفاض تقدير الذات، وعدم الشعور بالسعادة في الحياة، والاهتمام الزائد بالأخطاء، ومستوى الطموح العالي، والشك في الأداة لصالح مؤسسة أو جهة عمله، وهذا كله على علاقة بسمة شخصية الفرد, كما ان الاشخاص الذين يتصفون بالكمالية العصابية لديهم معايير شخصية غير واقعية ويرون العالم من زاوية الانحرافات المعرفية السلبية، والأفكار اللاعقلانية، وإدراكهم المسرف لتوقعات الآخرين العالية، والتفضيل الزائد للترتيب والنظام، التي تؤدي إلى نقد الذات، وعدم قبول الأخطاء، وانخفاض تقدير الذات والاكتئاب، فالكماليون لا يقودون أنفسهم للوصول إلى الأفضل والأحسن بل يقاضون أنفسهم ويحاسبوها أشد الحساب، وإن الكمالية العصابية ليست البحث عن التميز ولكنها البحث عما لا يمكن إحرازه، والتطلع إلى المستحيل, كما يندرج مفهوم الكمالية في علم النفس في ذلك الأسلوب العام الذي يميز الفرد بوضع أهداف عالية مع العمل للأداء بإتقان، والبعد عن الأخطاء، كما تصنف الكمالية في الدليل التشخيصي للاضطرابات النفسية والعقلية من ضمن أعراض اضطرابات الشخصية، وانطلاقاً من هذه الزاوية فقد أمكن التنبؤ بالكمالية العصابية من خلال العديد من المقاييس مثل مقاييس الكمالية العصابية والصدمة المعرفية والسلوكية حيث أشارت تحليلات النصوص المتعددة إلى أن المرونة الموقفية والصدمة المعرفية مؤشرات هامة للكمالية الموجه ذاتيًا، بينما كانت الصدمة السلوكية هي المؤشر الهام للكمالية بتوجيه الآخرين، مما يدل على أن هناك خطأ في المعتقدات والتفكير. 

لا تبخلوا علينا من فضل دعائكم ...... 

الباحث: أنس الراجح                 Soltau ,02.09.2017 


  • 3

   نشر في 02 شتنبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 04 شتنبر 2017 .

التعليقات

creator writer منذ 3 أسبوع
مقالك ذكرني برواية فرنسية اسمها (كيف اصبحت غبيا) للكاتب الفرنسي مارتن باج ،
ملخص الكتاب ( أعتقد أن كون المرء ذكياً أسوأ من أن يكون أحمقاً، لأن الشخص الأحمق لا يفهم، في حين أن الشخص الذكي -وإن كان متواضعاً ووضيعاً- مرغمٌ على ذلك ) !
0
أنس عبد الخالق الراجح
شكرا لمرورك الجميل

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا