إسأل الطير ( الجزء الثاني ) - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

إسأل الطير ( الجزء الثاني )

  نشر في 21 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 25 فبراير 2016 .

ومن الماء العذب والمالح الأجاج

يسري كخيوط الشعر يخترق الأدغال

وهناك عين وبحر ونبع شلال

فكيف يكون الماء ماء ...وكل بأصله مرهون؟


أميرتي الجليلة...الإختلاف جمال وشعرة للكمال

عليه رسى عرش الرحمان وسن به جوهر الأكوان

لا الشمس تشبه القمر ولا الشهاب من النجمة يصيبه الضجر

يسبحان جنبا الى جنب كل له ميقات وأوان

بينهما سلام في غض الكلام

لاعيب يرى ...فأصل الجمال متجدر في ركن العين له مقام لا ينتفي وورد لا ينتهي

فهذي الأقوام في رحاب الخيام

تجاور فيها صوت الإبل والأنام


وتشابهت القلوب حتى اختلفت ...بعضها لبعض حكايا وأمثال

حين الصفا يمرر حلو الكلام الشوك دون أذى

وحين الضجر يسف الريحان بقبيح الحرف وكأس قطران

خبايا الوجه لا تراها العين

فبعض الزهر بجماله قاتل وبعض الحشائش للحياة واهب

فالأصل مهما علا...بالنفع مكبل.


يا يتيم السماء في اتساعها، ورضيع الأرض في ضيقها ماذا في الخطأ تقول؟؟

في الانسان ما فيه من شر وفيه ما فيه من خير وبينهما يسرد الضعف قصص الزلل.

و الخطأ خصلة إعوجاج يعقبها التعقل، عليه جبل بني البشر حين حرمت على افعالهم القدسية وقدمت لهم مسالك الحرية وإرادة الوقوف وإمكانية الانحناء وحتى الانزلاق والانكسار على أعتاب الشقاء و أراضي الحياة الغناء.


بلا خطأ...الانسان صفحة عذراء.

بلا خطأ...الانسان قفار وصحراء جرداء.

بلا خطأ ...الانسان ليس بإنسان إلا باللسان وهذا محال يا طفلة الغيم الخضراء.

العلم لا يأتي إلا بعد جهل وجهد

والتجربة خيط انسل من الغيب ليهدم شبرا ويبني ميلا

والخطأ ابن التجربة والتعلم ربيبها الملازم


فلا تعار نفس من وجه السماء القاتم فتلك مقدمة غيث وخير

ولا يضير الانسان وقوعه او اخفاقه، فبعد النزول صعود وبعد الظلمة نور لا يخبو

كالشامة السوداء على خذ السمراء يرويها حسنا وبهاء

ولوعة الضعف الهشة...تاج زينة وبشارة استمرار وبقاء.


تقول أن ما يدمينا يغنينا...فكيف ان تفجرت الجروح وطال امد الألم وغاب أمل الشفاء عند استعصاء المرض...فالخطأ داء والصفح والمغفرة دواء؟

كريم ذو جلال عظيم، إذا بكى القلب وأنَّت الروح غشيها منه سلام وأمان، تتذلل اليه فيرفعها، تتقرب منه فيجبر كسرها ويسخر لها أطياف القدر وجنود في الارض وآخرين في السماء...ولك في أبيك آدم مثال، أخرجه من الجنة خطأ ووضعته على الارض رحمة، فكان ظنه ظن الكريم بالكريم فأعطي بغير حساب كثيرا من الاجر والتواب.


أفضت بالحديث وجدت يا ذا الريش فما حال الصفح بين أبناء التراب؟؟

المغفرة فعل قلبي والقلوب كثيرة الاعطاب

والاخطاء تترك الجروح بحسب المسافات

وكلما زاد القرب زاد العمق وعز الصفح وقسى القلب

وتألم في خفاء يداري كمده بعين الرأفة، يختلق ألف عذر لنفسه قبل غيره

مخافة صحوة عين الانتقام إذا اشتد عليه الكرب وطال به السهاد في غابات الذكرى وقبور الأيام.

#ابتسام_حمامي


يمنع الاقتباس دون ذكر المصدر ...اللهم اني قد بلغت.


  • 4

   نشر في 21 فبراير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 25 فبراير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا