الحب والعاطفة الألكترونية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحب والعاطفة الألكترونية

حول الحب الألكتروني

  نشر في 08 ماي 2016 .

يعد انتشار الموقع الأجتماعية عامل إيجابي في حيانتا اليومية لكن نحن البشر أو تحديدا العرب نستخدم كل هذه الأمكانيات في الطريق الخطأ , يعد الحب الألكتروني في عصرنا المتطور منتشرا كثيرا وبشكل غير طبيعي , وأصبحت المراكز الصحية النفيسة تتكاثر فيها نسبة الشباب والشابات للعلاج النفسي , وأيضا كم مره سمنا عن حالات إنتحار والسبب ؟؟؟؟؟

الحب والعاطفة الألكترونية , كيف ؟

يتعرف الشاب او الشابة على احدى مواقع التواصل الأجتماعي وأشهرها فيس بوك ويبقون لساعات طويلة على التحدث مع بعضهم يرتاحون الى بعض, بعدها يصبح الشخص للأخر جزء اساسي من حياته ,بعدها تظهر الاعجابات والطلف والموده , حتى أن اسرارهم تفشى لبعضهم البعض , تظهر المشاعر يتم الاعتراف لبعضهم البعض بشيء يسمى (الحب) وأي حب أنه الحب الألكتروني ,بعدها يتناقلون أرقام بعض الجوالة ويراسلون عبر تطبيقات التواصل الأجتماعي مثل واتساب وفايب وغيرها من التطبيقات المشهورة  .

بعد فترة من التعارف والحب الذي يغمرهم وأطلاق العنان لمشاعرهم ,يتظح أن احد الأطراف مرتبط أو انه مجرد ورقة تسلية لا أكثر , مما سبب الأنهيار العاطفي لشخص المقابل ويتأكد أنه بنى خيالات واسعة ومخطط للمستقبل باء بالفشل .

انظروا الى زماننا هذه كم أنتشر الحب الألكتروني والعاطفة الألكترونية ولذي أعطية نسبة أنه 99 % من هذه العلاقات الألترونية فااااشلة ونسبة 1% صحيحة .

نعم يا ساده أنه الحب الألكتروني بين الوهم والحقيقة .


ما هو رئيكم بهذه المشكلة في زماننا هذا ؟؟؟؟

ما هو الحل لتخلص من هذه المشكلة ؟؟؟؟

ما هو السبب الحقيقي لهذه المشكلة ؟؟؟؟

من  هو  المسؤول  عن  هذه  المشكلة ؟؟؟؟

هل الأهل يلعبون دوراً مهم في هذه المشكلة الكبيرة ؟؟؟؟

ما هي نصائحكم للشباب الغافلة ؟؟؟








   نشر في 08 ماي 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا