الحياء هو ألا يجدك الله حيث نهاك - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحياء هو ألا يجدك الله حيث نهاك

  نشر في 11 يناير 2019 .

" الحياء هو ألا يجدك الله حيث نهاك "

كانت زعلانة اوي وهي بتحكي لي عن طريق طويل مشيته وللأسف مش قادرة تلف وترجع. حجتها الوحيدة انها مش ملاك😇 ( اكتر جملة مستفزة) وإن الظروف والناس وشكل المجتمع هما اللي دفعوها لكده... رغم أن نفس المعطيات دي احنا عايشينها و" كده " ده بنتجنبه 🚫.

يمكن تخجل من والدك أو أخوك أو صاحبك يشوفوك بتعمل غلط، يمكن تستحي 😐 من شريك/ة حياتك ، يمكن كمان من زميلك أو مديرك وحتي جارك ومدرس ابنك ونسيبك الخ الخ.

لكن السؤال: بتستحي من ربنا؟ ولا لأن الذنب في الخفاء والضلمة مش بيهمك؟ ولا يمكن لان ردة فعل الناس سريعة وفي التو؟ لكن ربنا بيمهلك؟ مين أولي تستحي منه؟

معظم الذنوب اللي بتعملها في الضلمة ومن ورا ضهر ناس كتير لو وقفت لحظة واستحيت من اطلاع رب العالمين عليك وانت مذنب اكيد ماكنتش هتعملها وهترجع عنها.

لو اتكشفت للناس علي ذنب بتبرر انك مش ملاك😇 وانك انسان/ة ضعيف/ة... منطقي فعلا لكن هتبرر بإيه لرب الناس🤔🤔؟

مقولة “ انا مش ملاك😇 “ دي مش مبرر بتعلق عليه ذنبك لكنه الدرع اللي لازم تحصن به نفسك.

لأننا بشر بنغلط انت حقيقي مش ملاك 😇ولو وصلت في فترة من حياتك انك كنت بتغلط وتبعد عن الصح اللي اتربيت عليه ده مش معناه انك لازم تكمل في الطريق ده، لأنك:

⬅️ هتوصل لمرحلة إنك مش لاقي نفسك...

⬅️ تتعامل مع ناس مش شكلك...

⬅️ بتروح اماكن مش بتاعتك...

⬅️ بتعيش حياة مش شبهك...

⬅️ هييجي عليك وقت هتدخل مع نفسك في حرب.

في #وجهة_نظري الحل السليم هو انك تقف وتواجه وتقرر! فجأة هتكتشف انك بتغلط وعن عمد منك وكأنك فقدت حياءك لربنا.

اكتشفت الغلط؟ بلاش تبرره لنفسك لكن اعرف وياريت لو بسرعة إيه اللي دفعك تغلط🤔،

حلو اوي انك دلوقتي عرفت، يالله صلح بقي واقلب الصفحة أو اقولك: قطعها وارميها بعيد، مش غلط انك تصلح لكن الغلط انك تكمل في الطريق اللي مالوش رجوع.

عيب وحرام انك تعرف الغلط❌ وتصر عليه لكن لا عيب ولا حرام انك تعرف إيه اللي خلاك تغلط وتتجنبه...

هنا بقي افتكر انك مش ملاك 😇 ومش معصوم من الخطأ وأنجي بسرعة بنفسك.

🚫 بلاش تقبل ناس مش شبهك ومش ذيك ومش لهم نفس ميولك...

🚫 بلاش تعمل الغلط ❌وتصمم عليه وتقول انا ضعيف😪...

🚫 بلاش تعلق غلطك❌ علي شماعة الظروف لان في ناس كتير لهم نفس ظروفك وبيستحوا من ربنا...

🚫 حياتك ملكية خاصة بك مش بحد تاني مهما كانت معطياته،

🚫 بلاش تسمح لأي شخص يرسم ويحدد طريقك، ممكن تغلط لأنه رسم لك الطريق الغلط مش الصح، وتكمل في الغلط ما انت مش ملاك 😇

🚫 حاول مش تتنازل عن حقك في انك ترضي ربك عن تصرفاتك ، لأنك مش ملاك 😇

🚫 اعمل وقفة احتجاجية مع نفسك تراجعها في كل تفصيلة لأنها أمارة بالسوء، ولأنك مش ملاك 😇

🚫 واعمل بلوك⛔ لأي حاجة أو أي حد ممكن يرجعك عن الطريق الصح... أنت مش ملاك😇،

🚫 امسح من حياتك صديق السوء وزيحه من طريقك ذي ما بتزيح اي متعلقات غير مفيدة من علي مكتبك، جايز يسحبك في طريقه ده انت مش ملاك 😇

🚫 رتب دولاب حياتك وأولوياتك، يابني آدم ياللي مش ملاك 😇

🚫 اهجر كل الطرق اللي كانت بتربطك بالغلط❌، لأنك مش ملاك😇:

Manchmal wäre es besser Brücken hinter sich abzureißen. Denn es kann uns davor schützen, an Orte zurück zukehren, an denen wir besser nie gewesen wären.

لو مش قادر تبعد خلاص قرب من اللي قادر يمسك بإيدك ويشاور لك علي الطريق الصح✔!

الغلط مش معناه تقف محلك سر،

انت مش ملاك😇 عشان كده اتحرك وبسرعة قبل ما يسحبك حد لدايرة الغلط وتتحبس جواها، مش بس حد لكن كمان حاجات تانية كتير ذي:

حياتك الغير مستقرة ... ظروفك الصعبة... وحدتك... أصدقاء السوء... غربتك... ممكن ياخدوك في سكة one way

ويحصل جدا انك تعمل غلط ❌ كنت أبعد ما يكون عنه.

مش نهاية المطاف ولا نهايتك مش هتفضل هنا طول الوقت هتخرج من المطب ده لو اتحركت وبسرعة وافتكرت انك مش ملاك 😇 بيعمل الصح بس، انت بشر بيغلط ويصلح

يذنب ويتوب، ولو افتكرت إن " الحياء هو ألا يجدك الله حيث نهاك "!

حصن نفسك يا بني آدم... أنت مش ملاك

#amira_ibrahim_neues_leben



  • أميرة أحمد
    طالبة دكتوراة في تخصص اللغة الفرنسية وآدابها
   نشر في 11 يناير 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا