يمَّا خدوج... - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

يمَّا خدوج...

معاناة في صمت...

  نشر في 12 يناير 2021 .

عيناها نجوم تسبح في شواطئ اللجين، وشفتاها وبل من الشهد ، أما قلبها فسيرة جبل شاهق العطاء، في ذقنها حلي من وشام، تحلت به فكانت تنافس الاقحوان في طيبته ولاينافسها في حنانها وجمالها الزكي...

هي يَمَّا خدوج، أمي الثانية، وإن رأيت في النساء ما استلهمتني إمرأة سواها، إنما تجاوزت حدود الوصف والتعبير...

فتحت عيناي على قسمات وجهها الهادئة، فكانت امرأة تقض مضجعي ومركزها في حياتنا يشوش تفكيري، فكنت أقول ، من هذه السيدة التي تعاند أمي في تربيتي، فتساعدني في ارتداء ملابسي، وتقرص خدي حين اقوم بفعل سيء...ولما يحبها الكل لهذه الدرجة؟؟قيل أنها بمتابة أمنا ، وأنها أرضعت إخوتي... فكنت أرى إمرأة حكيمة تلحفت بالحب والصبر والصرامة اللذيذة، فكانت سندنا عند الزلل، وبسمتنا الحانية عند الحزن...

يَمَّا خدوج كانت متزوجة من شخص كان أدنى ما رأيت في حياتي، عانت معه الويلات والخيبات، مع ذلك تحملت لأجل أبنائها ، كانت يَمَّا تسافر في فترات متعددة، لتجلب الدواء من مدينة أخرى، بسبب مرضها الذي لم نعرف به إلا عند وفاتها، وهو سرطان الدم...كانت كلما عادت من السفر أحضرت لنا الحلويات، والهدايا فنتسابق لنقبل يداها وجبينها، أما البيت فكان يزهر بعودتها وتغشاه فرحة خرافية...

وفي صباح يوم ما من سنة 2011، رحلت فجأة، هكذا...

تعبت من الحياة دون أن نشعر بها، غادرت البسمة والهدوء، غادرت وما تزال الطفلة بداخلي تنتظر عودتها من سفرتها الطويلة،  وأنها ستطرق الباب يوما، لتقول :كنت أمزح معكم،لم أمت...

... لم تكن إمرأة عادية... لم تكن... كانت يَمَّا خدوج... يَمَّا... يَمَّا


  • 3

  • بسمة_تغزاوي
    ابتسام تغزاوي، 22 سنة، حاصلة على الباكالوريا في الآداب والعلوم الإنسانية، حاصلة على الإجازة تخصص القانون الخاص، كاتبة وقاصة وحاصلة على جائزتين في القصة القصيرة، وعاشقة للتعليق الصوتي، و رسامة مبتدئة، وصانعة للابداعات ...
   نشر في 12 يناير 2021 .

التعليقات

ياسر السيد منذ 4 شهر
رحمها الله ورفع قدرها.
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا