عنصرية مقيتة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عنصرية مقيتة

  نشر في 17 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 17 غشت 2017 .

على الرغم من التقدم الحضاري والتكنولوجي السريع الذي نعيشه إلا أن البعض بحاجة الى تقدم سريع في عقله وفكره ومعتقداته ، في إحدى الأيام طلبت من طالباتي أن يكتبن في ورقة  الأمور التي تضايقهم في المدرسة أو المجتمع بشكل عام ، وتركت لهن حرية كتابة الأسماء أو عدمها ، جاءت النتائج متفاوتة والآراء متباينة لكن النقطة المشتركة بينهم كانت تفشي العنصرية سواء كانت من حيث القبيلة أو العرق أو اللون ، تظهر هذه العنصرية من خلال عدة مواقف ، قد يكون رد مباشر وصريح أو بنظرة احتقار أو بلحظة غضب تمر بها أحد الطالبات فتخرج منها كلمة كالرصاصة تنطلق من فمها لتسكن في قلب زميلتها وتتسبب في جرح عميق لها.

من أين نشأت هذه العنصرية بين فتيات لاتتجاوز أعمارهم السادسة عشر عاماً ؟ هل تقع المسؤولية على الأهل أم على أفراد المجتمع الذين يتداولون من خلال وسائل التواصل الاجتماعي نكت وقصص فيها نوع من السخرية على فئات المجتمع المختلفة؟ لابد أن يكون لدينا قناعة بأننا جميعنا متساوون ، وأننا نقيم في وطن واحد

ولنا هدف مشترك وهو الحفاظ على وحدة وأمن وطننا ، لابد أن نمسح آثار التعصب القبلي ، لأنه يؤثر سلبياً على علاقتنا كأخوة نسكن في هذا الوطن ، حفظ الله وطننا وسائر بلاد المسلمين من كل شر .



  • شمس
    هاوية للكتابة ، أحب الأدب وأميل لكتابة القصص وطرح المواضيع الجادة في المجتمع
   نشر في 17 غشت 2017  وآخر تعديل بتاريخ 17 غشت 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا