تأثيرات العالم الأسفيري - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

تأثيرات العالم الأسفيري

  نشر في 13 ديسمبر 2017 .

      أصبح اليوم المواقع الاسفيرية هي التي تنشط الوسط الأجتماعي وتعمل علي تقوية وتعزيز العلاقات بين الناس من مختلف أنحاء العالم وهي التي تنشاء عن طريق ماوراء الشاشات ، تعمل المواقع الاسفيرية علي ربط العالم وجعله مثل قرية صغيرة وهذه ميزة أن تكون مدرك جميع الأخبار في أقل من ثانية في مكان يبعد عنك ألاف الأميال ...تتم في هذه القرية علاقات عمل أو تلاقى العقول الفذة في مبادرة أو رسم طريق جديد وتنشاء علاقات صداقة بين شرقي وغربي وأيضاً في عالمنا الحديث أو في مسمى الاخرى في القرن الحادي والعشرون أصبح العالم الاسفيري يعمل علي مساعدة بعض العقول المريضة في استقلال البشر في موارد او تقوية مكانتهم أو ترفيع من شأنهم وشخصيته التي لم يحظ بدعمها في العالم الحقيقي ويعمل بعض الشباب علي استقلال الفتيات في إبراز دوافعه المريضة ومن هنا بدا الطريق الجديد الذي يسلكه ليس الكل لكن معظم الشباب في ماوراء الشاشات عاده يعمل عَلِي التغيير وذلك بسبب عدم وجوده في العالم الفرضي والشعور ان التواصل مع العالم من وراء الشاشة يساعدك علي قول ماتريده بدون خوف أو قلق من ردت فعل الشخص :لأن الشخص بإختصار يعمل علي تحسين أداءه ورده في العالم الاسفيري وذلك للأسف لايمكن فعله في أرض الواقع......

إذا أن الشخص الذي يقوم بخلق شخصية موازية لتلك التي يريدها من عالمه الحقيقي مثل أن يتغمس شخصية أنسان بالقربة منه مثل أصدقاء أو عائلة لكن من وراء الشاشة لانه لايمكنه تتبع تلك الخطوات والأسلوب وجهاً لوجه ...كم من علاقات صدقات نشأت في ذاك العالم علاقة حب غير مجدية نفعاً ...وبعضهم علاقات بدأت من وراء ذلك العالم أيضاً لكن أصبحت علي ارض الواقع حقيقة علاقات فعلية وموجودة إنَ الأختلاف فقط في نوعية الشخص الذي يعمل من وراء ذلك الجاهز المسطح في نواي تلك الحروف التي تكتب في جدية ذلك الحوار التي يبدأ من مرحباً كيف الحال هل يمكننا أن نتعرف؟ تلك تقريبا كل البدايات التي تعمل علي بدأ محادثة بين شخصين وتستمر الي ان تصل حد التعبير عن أنا أحبك...... سوء من شخصية الذكر أو الأنثى ....يمكننا العمل علي استقلال استخدام المواقع الاسفيرية بطريقة صحيحة أو مجدية نفعا كمثال استقلاله في مساعده في اميمة نفسك أكاديمي هناك بعض المواقع علي الانترنت تعمل علي مساعدتك في معرفة ماتريد فقط في مكانك أو معرفة وصفة طبية معلومة عامة .

الاختلاف في استخدم العالم الاسفيري يكمن في عملية المراقبة يحبذ خلق نوع جديد بين الجيل الذي لم ينشأ جيدا بعد مثل الصغار وتربيتهم علي أن ماوراء الشاشة ملك لك كاف الملكية تعني لك وحدك ليس لأحد يمكنه ان يتشارك معك لكن تذكر مراقبة الله لك وأن اَي تصرف يحسب في صالحك سواء جيد أو سيئ ليس هناك دواعي أمنية أو فتح شاشة هاتف ابنك ،ابنتك لكن يمكنك تعليمة علي مراقبة نفسة وبعدها عن سلوك طريق آخره مطبات وحفر العالم الخارجي السيئ ولكن بطريقة جيدة قليلاً ....وتذكر دائما أن تخلق ثقتك في ابنك وابنتك لمساعدته لخلق روح أمينة مع نفسه لأن اُسلوب الضغط والحرمان مع هذا للجيل الجديد ليس جيداً البته ويخلق علي عكس أسلوب سلبي علي تصرفات والأمانة ويحبط من نفسه وأيضا يصعب عليه خلق ثقة جديدة مع نفسه في الوقت الذي سوف يخرج فيه العالم الخارجي سوف يكتشف شخصيات لديها ثقة وهنا تبدأ زعزعة النفس.

 توجد آفه التآكل في كل مكان يمكنك استعمال هذا الضرر في محتويات جيدة والانتفاع منه ويمكنها أن تضرك أنت شخصك في خيار أن تستعمل العالم الاسفيري في أساليب ومحتوي جيد أو طرق عالم جديد موازي يخلق منك شخصاً أخر غير الذي عهدته من نفسك عالم غير الذي تعيش فيه يمكنك التعبير بحرية أكثر هنا يكمن الفرق في اختيار وتحديد طرق استعمال مواقع الانترنت في سبيل منفعه نفسك أو ضررها فأختار ماتحدسك به نفسك جيدا وأعلم اذا وجدت هذا العالم يسلبك اليه ابتعد عنه قليلا المشاركة الفعالة أمام مجتمع تراهم بعينك غير الذي وراء الشاشة. 


  • 1

  • Zainab mo
    قراءة للكتب لدي مدونات وقصص في مواقع الانترنت ...لن أقف يوم في ان اثبت ذاتي فطريق السفر يحتاج توضيبط الحقائب جيدا!
   نشر في 13 ديسمبر 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا