عن أعظم الإنتصارات.. في تاريخنا الحديث - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عن أعظم الإنتصارات.. في تاريخنا الحديث

نجيب محفوظ يرى 6أكتوبر 73 ثورة وليست مجرد معركة فقط

  نشر في 04 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 09 نونبر 2017 .

مازال هناك جديد يمكن أن نقرأه بعد مرور 44عاما علي إنتصارنا في حرب السادس من أكتوبر 1973 فالحياة لم تنته ..والابداع المصري لم ينضب ..مازالت الدروس المستفادة من هذا الانتصار العظيم كثيرة..فقد..

إتحد المصريون جميعامن أجل هدف واحد .. وضعوا أمامهم الوطن والتضحية بكل غال ورخيص من أجل الدفاع عنه والانتصار في حرب مفروضة عليهم .. كانت آثار نكسة 67 مازالت فى النفوس وكان لابد من تحرير الأرض .. إرتفعوا جميعا فوق الأحزن .. وضعوا خلفهم مرارة الإنكسار وكانت التضحية من اجل الوطن هدفا دفعهم جميعا للاتحاد من أجل تحقيقه .. وهو مانجح الرئيس الراحل انورالسادات في إستثماره جيدا وحشد كل الامكانيات من أجل معركة تعيد الأمل في النفوس .. وهو مانحتاجه هذه الايام .. فالتضحية هدف من اجل مواجهة معركة جديدة مفروضة علينا وهي الارهاب .. ولابد من ان ننتصر فيها كما حدث عام 73

&&&

لاتكفي النوايا الحسنة وتقبل التضحية لتحقيق الاهداف القومية بل يجب ان يصحب ذلك العمل بإخلاص في خدمة الوطن. وهناك قصص كثيرة يمكن ان نرويها لها الجيل عن البطولات التى تجسد الاخلاص في العمل من تحقيق النصر .. من بينها البطل إبراهيم الرفاعي قائد المجموعة 39 قتال والتي نفذت 72 عملية انتحارية ما بين 67 و73 أسفرت عن قتل وأسر عدد لا بأس به من الإسرائليين ..وأطلقت القيادة الإسرائيلية علي هذه المجموعة مجموعة الأشباح ولولا هذه الروح المتفانية في العمل باخلاص من اجل الوطن ما تحقق الانتصار

من المهم جدا توجيه كل الإمكانيات لبناء جيش قوى..فكل اسلحة الجيش كانت جاهزة للمعركة .. وتوافرت لها كل العوامل التى جعلت قواتنا المسلحة الاقوى فالتدريب المستمر وتزويد الجنود باحدث الاسلحة زرع في نفوسهم أهمية أن القوة التي تحمى الوطن قادرة علي دحر الاعداء وتحقيق النصر

لقد تعلمنا من حرب أكتوبر أننا شعب عظيم لا يقهر

&&& .

لم يأت الانتصار صدفة بل كان نتيجة تخطيط دقيق بدأته قواتنا المسلحةعلي مدي سنوات عديدة .. فبعد النكسة بدأ الإعداد لإسترداد الأرض التى أغتصبت .. وكانت حرب الاستنزاف دليلا على أن الجيش مصمم علي استعادة الارض فتم التخطيط في سرية تامة لكيفية تدمير خط بارليف والعبور الي الضفة الشرقية للقناة ودك حصون العدو .. وتحقيق النصر في ست ساعات حققت قواتنا المسلحة فيها انجازا عسكريا غير مسبوق علي أي مقياس عسكرى كما قال الزعيم الراحل انور السادات ..لقد فاجأ المصريون العالم .. بينما كانت التقارير المخباراتية في العامين السابقين تؤكد أن الجيش المصري لا يعتزم الدخول في معركة كبرى. كانت الخطة المصرية تنفذ بدقة مما جعل عنصر المفاجأة من أهم أسباب النصر

خسرت مصر مئات الألاف من الشهداء بعد نكسة1967 و لكنها أصرت على الحرب وإستعادة الارض المحتلة برغم الإقتصاد الضعيف وقتها. أصر المصريون على هدفهم وشاركوا في معارك يومية فيما عرف بحرب الإستنزاف). تناسى المصريون إحتياجاتهم الشخصية في سبيل إحتياجات وأهداف الدولة

&&&.

لم يكن الجيش قادراَ مادياَ على إعادة بناء نفسه من الصفر بعد هزيمة 1967. ولكن بميزانية محدودة وعدم وجود أي دعم مالي تقريباَ، أعاد الجيش المصري بناء نفسه في سنوات قليلة برغم إشتراكه يومياَ في حرب الإستنزاف

كل الفئات تكاتفت مع قواتنا المسلحة بلااستثناء ابتداء من المواطن البسيط الذي تحمل نقص بعض السلع وقلةالموارد الى بقية ابناء الشعب كل فى موقعه وحسب امكانياته.. الي جانب الدعم العربي الذي ساند قواتنا فى تكاتف لم نره كثيرا خلا ل التاريخ الحديث.. الى القوة الناعمة من الادباء والمفكرين والفنانين الذين شاركوا بالتبرعات والحفلات لرفع الروح المعنوية للشعب وللجنود من اجل الانتصار في المعركة.. والقوة الناعمة نحتاجها الان اكثر فى معركة الارهاب .. لقد ظهرت افلام كثيرة عن حرب السادس من اكتوبر بعضها كان رائعا وبعضها تم انتاجه علي عجل فظهرت به بعض الاخطاء مثل الفيلم الذى انتج في عام 1974وهو «بدور»بطولة محمود ياسين ونجلاء فتحي ..و ظهرت فيها لقطة تعكس رد فعل إحدى الحارات التي يعيش بها جندي يشارك في حرب 6 أكتوبر.. فور سماعهم بيان الحرب في الراديو

كانوا داخل مقهى شعبي..يمارسون طقوسهم الطبيعية .. من طلب المشاريب ولعب الطاولة..مع أن توقيت الحرب كان في يوم 10 رمضان.. أي ان المقاهى مغلقةوالناس صائمون

ونحن مازلنا في حاجة الي افلام اقوى واكثر تحفيزا علي استخلاص الدروس من هذه الانتصارات

&&&

من الكلمات البليغة التى قالها المشير عبد الغني الجمسي في كتاب حرب أكتوبر 1973: خاضت قواتنا المسلحة حرب يونيو 1976 وحرب أكتوبر 1973 ضد نفس العدو.. واختلفت النتيجة اختلافًا واضحًا بين الهزيمة والنصر. وأغلب الرجال الذين اشتركوا في حرب يونيو هم أنفسهم الذين اشتركوا في حرب أكتوبر بفاصل زمني حوالي ست سنوات، وهي فترة زمنيه قصيرة لا يمكن أن يقال إن جيلاً حل محل جيل.. فضلاً عن ذلك فإن الموقف العسكري الاستراتيجي في أكتوبر 1973 كان أصعب من الموقف في حرب يونيو، وبرغم ذلك عبرت قواتنا الهزيمة، وحققت النصر العسكري في ظروف سياسية أعقد مما كانت في يونيو

“من اللافت للنظر أيضاً أن اسرائيل انتصرت في حرب يونيو من حدود اعتبرتها غير آمنه، وانتصرنا عليها في حرب أكتوبر من حدود اعتبرتها إسرائيل آمنة”.

&&&

فى رأي أديبنا العالمي الراحل نجيب محفوظ إن 6 أكتوبر ثورة و ليست معركة و حسب .. فالمعركة صراع قد ينتهى بالنصر أو بغيره .. و لكن الثورة وثبة روحية تمتد فى المكان والزمان حتى تحقق الحضارة .. إنها رمز لثورة الإنسان على نفسه و تجاوزه لواقعه، وتحديده لمخاوفه ومواجهة لأشد قوى الشر عنفًا وتسلطًا .. إن روح أكتوبر لا تنطفئ فقد فتحت لنا طريقا بلا نهاية .. ليس العبور سوى أول قفزة فى تيار تحدياته



   نشر في 04 أكتوبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 09 نونبر 2017 .

التعليقات

abdou abdelgawad منذ 2 أسبوع
بعد مرور سنوات طويلة على الحرب لابد ان يكون لدينا مانقوله بحيادية عن حرب خيالية بكل المقاييس اساسها -ويجب الا ننسى - فضل الله عز وجل الذى يساند من يستعد ويجهز للحرب حتى وان كان الاضعف طالما كانت حرب مشروعة لاستعادة الحقوق وليست اعتداء فقال " واعدوا لهم مااستطعتم من قوة" فالمعنى افعل اقصى ماتستطيع فقط ليس مطلوب منك اكثر من ذلك- النقطة الثانية ان المصريين ظلوا 30 عاما لايسمعون سوى عن الضربة الجوية وترى صورة مبارك بجوار السادات بدلا من سعد الشاذلى !!
ان الأوان ان تعرف الأجيال التاريخ الحقيقى بسلبياته وايجابياته لنتعلم ولنبتعد عن شخصنة التاريخ بالاهواء، ولنركز ونحن نروى لأبنائنا عن ربط العمل والاجتهاد بالهدف المشروع وان فضل الله يهبه لمن يشاء وبقدرته يجعل الأمم بين التمكين والاستضعاف لحكمة يعلمها عز وجل.. احسنت استاذ محمد وذكرتنى بايام هامة من طفولتى .
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا