كيف ما تكونوا يؤمر عليكم - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف ما تكونوا يؤمر عليكم

قراءة في المشهد السياسي المغربي المعاصر

  نشر في 11 يناير 2017  وآخر تعديل بتاريخ 22 غشت 2017 .

             

كيف ما تكونوا يؤمر عليكم

قراءة في المشهد السياسي المغربي المعاصر

ذ/ محمد خلوقي

-----------

عنوان المشهد :

أزمة اخلاق في التربية قبل ان تكون أزمة انساق في السياسة.

-------------

ما يعيشه المشهد السياسي المغربي من تجاذبات وصراعات غير صحية بين الأحزاب وممتليها هو دليل على انحرافات في التربية والتنشئة ، فصورة التعالي ، ورغبة في التسلط والتحكم بغير حق ، والمناورات الحربائية التي يناور بها كل فريق خصمه ، هي برهان كاشف على ان في النشأة خللا ، وفِي النية خبثا ، وفِي النفس هوى .. وان مصلحة الذات هي المقدمة أصلا على غيرها ..واما عبارات (مصلحة الوطن والمواطن خط لا يمكن تجاوزه) هي الْيَوْم شعارات جوفاء ، وجبل بني من ثلج الاكاذيب ، يراه المواطن يذوب ويتبخر مع اول شمس حارقة .. تكشف لنا حقيقة من توهمنا انهم احزاب تنوب عن المواطن .. واليهم أوكلت مهمة تسيير شؤون الأمة ..ليسوا في المشهد سوى جماعة من ذوي المصالح .. والأنا المتضخمة.. لا يهمهم مصلحة عباد ولا استقرار اوضاع البلاد ..لان انتماءهم اليه انتماء نفع وجشع ..

والسؤال : من أين جاء هؤلاء النواب الممتلون

للامة ؟؟ هل تم إحضارهم من عالم الجن ؟ أم هم مخلوقات وافدة من كواكب وعوالم غربية ؟؟

الحقيقة انهم ليسوا لا جنا ولا كائنات غريبة ،هم من الانس ،ومن أبناء جلدتنا .. يتنفسون هواء المغرب .. ويشربون ماءه .. ويأكلون خيراته ..لكنهم تربوا كغيرهم من المغاربة على سلوكات وطبائع إنسانية متضاربة ومتناقضة جمعت بين التواضع والتكبر ، والتسامح والعدوانية ،و بين العطاء والاخذ ، بين حب الذات .. واستصغار الآخرين ..، وحين اختار فئة من الشعب من يمثله .. جاءت المادة من أسوأ ما فيها من مكونات وعناصر هشة وغير متجانسة ..واتضح ان الطيور على اشكالها تقع .. وان هذه الفئة تمثل انحرافات خطيرة، وتجسد صورة واقعية للمجتمع المغربي المعاصر، وما تفشى فيه من تضخم الأنا عند افراده ، ونزوعهم نحو التسلط ، وقهر بعضهم بعضا ..مجتمع قلَّ في خطاب افراده نبرة التسامح والاعتراف بالخطأ .. وشاع في سلوكهم تصيد فرص غفلة الاخر ليسرق منه نظرة او لقمة .. وأحيانا يختطفها عنوة ..هكذا تفشت هذه الأمراض في بنية هذا المجتمع و باتت تنهش جسد المغاربة أزمة اخلاقية لها بيئة حاضنة ،سببها معلوم ومقصود ويطول شرحه في مقام غير هذا المقام .. والنتيجة ان المجتمع أنتج طينة من هذه المكونات المرضية ..وصدق من قال ( كيف ما تكونوا يؤمر عليكم )، فَلَو كان فينا اخيار كثْر .. ووعي كبير وغيرة اكبر على الحق واهله ..ولو مارسنا العدل، فعلا لا شعارا، في أنفسنا وبين اهلينا .. وسامحنا الاخر وتسامحنا مع ذواتنا .. لكانت منا طبقة سياسية مميزة ،تحكم بنفس القيم والاخلاق الحميدة والفاضلة .. لكن للأسف الشديد يتضح ان الطلب محبوب لكنه صعب التحقق .. ولهذا ان من يحمل هم الوطن من بعض الأحزاب الصامتة و الوازنة قد اهتمت بتربية محبيها تربية منهاجية .. من باب الإعداد لما قد يأتي حتى وان تأخر ..

وأما ما يلوح الْيَوْمَ في الافاق من مشاورات وتجاذبات يقول عنها بعض المحللين انها ظاهرة صحية .. فهي توصيفات لا تعكس عمق الأزمة .. وكيف ما كانت التوصيفات فالامر أشبه بذلك القنفذ الذي سجنوه تحث غربال دائري ، مغطى بجلد غزالي سميك ، وفوق الجلد ثقوب صغيرة يتسرب منها الضوء الى داخل الغربال ،وحين سئل القنفذ عن احساسه قال في بلاغة الحكماء :

( ارى ملامح اضواء كثيرة ،ولكن لا سبيل الى الخروج ).



  • ذ/محمد خلوقي. Khallouki mhammed
    أطوف بين حقول الفكر .. وبين بساتين المعرفة .. ومجال المشاهدة ..فالتقط منها ما لذ وطاب وأعدها لك ، عزيزي القارئ،طبقا شهيا صحيا، لا اريد منك، بعد، الا تفاعلا يقويني .. ونقدا يوجهني ..فان أصبت فيكون لي في نفسك اثر سيظل يذكر . ...
   نشر في 11 يناير 2017  وآخر تعديل بتاريخ 22 غشت 2017 .

التعليقات

مصطفى شرف منذ 11 شهر
عزيزي شكرا على المقالة ولكن أخالفك الرأي في كون كيفما تكونو يؤمر عليكم ،
بالعكس القادة هم السبب انظر إلى تاريخ العرب كيف كانو قبل بعثة النبي صلى الله عليه وسلم كانت جاهلية استحقت إطلاق هذا اللقب عليها لما تعانيه من جاهلية في كل شئ أمية متخلفة صراعات قبلية وأد البنات عبادة للأصنام طواف حول الكعبة وهم عراة ثم جاء النور من رب العالمين محمد صلى الله عليه وسلم فأخرج تلك الجاهلية إلى العلم إلى قوة عظمى سحقت الفرس والروم أضاءت العالم بالعلم والمعرفة إذن القادة هم السبب وليس الشعوب
0
ذ/محمد خلوقي. Khallouki mhammed
شكرًا اخي على تفاعلك مع الموضوع ، واختلافك مع طرحي هو قصدي ، لاحرك الرأي الاخر في تصوراتي للقضية .. وردا على ما ذهبت اليه فان القادة الذين حكموا بعد الرسول حكما رشيدا تربوا في بيئة صالحة حديثة العهد بقيم الاسلام هذه القيم التي تشربتها النفوس وارتوت من فيضها ..وكان حولهم رجال لا يستحيون من قول الحق بل مستعدون للموت في سبيله ..ولكن هذه الأمثلة التي عدتَ اليها هي استثناءات لا تشكل قاعدة واسعة .. فاغلب الحكام بعد الرسول جاروا وحادوا عن الحق، وارجع يااخي الي التاريخ لتتأكد اكثر ..
ان خوف وخنوع الرعية وصمتها بسبب تصالحها مع الذل والهوان ..اوانشغالها بهوى الذات وملذّاتها .هو الذي أعطىو افرز هذا النوع من الحكم والحكام . والسبب وفِي ذلك انحراف الشعوب ومثقفيها وعلمائها عن مبدأ تغيير المنكر وقول الحق.. ومن المعلوم بالفطرة السليمة انه لا يقف في وجه الظلم الا من تربى على الحق ،ونفرت نفسه من الظلم .. ولا يسكن ويستكين الا خائف خانع ،او صاحب مصلحة .. وإذا قست الامر على شعوب العربية تحصل على نتيجة مذهلة .
اعتقد انه.لابد ان تكون لنا الجرأة كي نعري أنفسنا من وهم شعوب واعية ذكية .. فهذه الصفات تبنى وتربى ،ولا تتنزل عطاء من السماء .. ونحن اعرف بالخط الذي امست عليه الأمة العربية من انشغال أفرادها بلقمة ذُل ومهانة وليفعل بها الحاكم ما يريد فما لجرح بميت إيلام ..
بالمقابل إذا امعنت النظر في الجهة الاخرى واقصد بذلك المجتمعات الغربية ،ستلاحظ ان الحاكم يضرب الف حساب لمواطنيه..وفِي تسيير أمور الناس يحكم دون عجرفة او احساس بالتعالي ،ولا يحعل من نفسه حاكما خالدا الى الابد .. والسبب ان في تربيته ووعيه مفهوم للنسبية ومفهوم لاحترام الاخر ومفهوم للحرية والديمقراطية .فقد تربى عليها وهو طفل في الاسرة والمدرسة ومارسها في الشارع وفي العمل والحزب ..وإذا رأيت حاكما غربيا يحكم دون ان يسود او يجور فاعلم انه نتاج مجتمع تربى افراده على هذه القيم .
. وبالتالي اعود من حيث كتبت لاجدد تأكيدي على ما قاله عمر بن الخطاب حين قدم اليه فوج من الاعراب يشكونه ظلم الوالي، فقال حكمته الشهيرة والبليغة (كيفما تكونوا يؤمر عليكم ) بمعنى لو كُنتُم أهل صلاح وعدل لقومتم اعوجاج وانحراف هذا الوالي، وصدق عمر لان فاقد الشئ لا يعطيه .

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا