رسائل لن تصل .. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رسائل لن تصل ..

  نشر في 25 مارس 2017 .

اذا اجزَمَت الثِّقة على الرَّحيل , لو اجتمعَ الانس و الجان على ان يعيدوها ما عادت ..

وحدَها من تحمل عزّة نفس مثقلةً بخيوط صوف معقّدة يصعب فكّها ..

لازال كل شيء يذكرني بك .. كضجيج الحيّ و رسائل العشق المُهملة في صندوق الذاكرة

عندما قررت بدء تاريخي بشيء لا يحمل همسك, كان المذياع يقول "لو انّي اعرف خاتمتي ما كنت بدأت" !!

كان العندليب صديق مزاجكِ المفضل

و كانت حروفي الأخيرة لكِ مذّخرة في رسالةً لا أعرف موعد ارسالَها , خوفي من النِّسيان و خوفي من الذِّكرى , خوفي من الرَّحيل و خوفي من البقاء يَعِدني بأن ابقى خائفاً طوال حياتي , تماماً كخوف امرأة من ان لا تنجب ممّن تحب ..

"لو كنتُ اعلم يا لوني الأسود و يا نذير شؤمي بأنني سأُصبح على هذا القدر من العجز لما وضعت كل ما املك في حقيبة قلبكِ الباردة ,, و ما تنازلت عنها

لو كنت اعلم فقط انني سأصبح فارغاً تماماً إلاّ منكِ لما بدأت

لو ان هناك على الاقل اشارةً ربانية استحقُّها كي اتخذ طريقاً آخر , لمَا كنت زجاجاً كسرَ نفسه بنفسِه

لو كنت ادرك يا ألماً حادّاً في صدري ان رجلاً طيباً مثلي , عواقبهُ شنيعة, لما استمعتُ الى الكاسيت المفضل لديكِ ولا افرطتُ في حبكِ ,,

لما ابتسمت كلّما ذُكِر اسمكِ , و ما شهَقت امام طيفكِ ,,

لو عدت قليلاً الى الماضي لما خسرت !

لو حلمتُ بالنهاية قبل وهم البدايات لما أصبحتُ "شاعراً مجهول" لكِ وحدك في عصر الجاهلية و الإهمال , و ما راهنتُ على بقائكِ

أما انا الآن بعد ان بنيت لكِ من قلبي مسكناً هجرتيه , لستُ سوى جسد يحمل داخله عطرك و قطع زجاج على هيئتكِ ,,

عزائي الأوحد انه سيُقترن اسمي بِداء اسمه انتِ , أعراضَه النزيف و فقد الإحساس بكلّ شيء

فلو انني عدتُ اليَّ , أحملُ نفسي على نفسي لنجَوت.. ! "

هذا آخر شيء ..

كيف سيكون موعد تسليم الرّسالة لا أعلم .. و ما لا أعلمه ايضا هل سأكون حينها على قيد الحياة ام سأبقى على قيدكِ انتِ !!

#اسراء_حمدان


  • 11

   نشر في 25 مارس 2017 .

التعليقات

شيماء منذ 1 شهر
مقال رائع جميل يصف حالات شعورية وتجارب وجدانية صادة.. بوركت قلمك متميز
0

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا