"صرخة قلم" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"صرخة قلم"

على حافة الهوّة

  نشر في 02 يونيو 2018 .

بين سكون اللّيل ونور القمر ،بين مرارة الحقيقة وحلاوة الحلم يولد الأمل .

تضيق بك الدّنيا فجأة فتشتدّ الأزمات ويُقسي السّعادةَ الألم .

تجد كيانك يتخبّط في عناءٍ ويحاول الفرار إلى عالم الحلم .

أمّا ذاتك فترزح بالهموم والمآسي فتورقها الشّكوك وتضنيها الوهـم .

ذهنك مشوّش يتألّم تحت الضغط، أفكارك تهبّ في نسق سريع دون أن تمنحك فرصة لتستوعب هذا الموقف . تحاول الصبر ثمّ تقول لعلّه مجرّد كابوس مزعج سينقشع مع ظهور أوّل خطوط النّور أهداها لك القمر .وفي سعادة و اشتياق تنعكس باستمرار على زجاج نوافذ الغُرف . "لكن" وليست لكن للاستدراك وحسب إذ يقول البعض إنّها لخيبة أمل ، تاه الحلم ، واشتدّ بي الأرق وماعدت أقوى على الصّمود فقد أرهقني الصّبر ، وصرت أكره انتظار شروق الشّمس بعد طول زمن ، بعد ما تَرَكتْهُ في يدي أصفاد السّجون من أثر . ابكي يا عيني واذرفي بحرقة الدّمع عسى أن يزول عن فؤادك المنفطر غبار العذاب والألم . ابكي فالقطط تموء والكلاب تنبح والذّئاب تعوي والصّراصير في العتمة تصرصر ولكلّ منّا طريقته في تخفيف درجات الكدر .

ابكي ودعي الدّموع تسبح في سلاسة وترتسم في رقّة على سطح الخدّ .

هكذا نحن البشر خاضعون لمفاجئات القضاء ، صبرا باللّه عليك ،لا تخشى ألعاب القدر.

كفاك عذابا للجسد وإحراق الرّوح والجوهر.

ابتسم فليس الضّعف عيبا إنّما هو من خصوصيّات البشر .

صارح ذاتك ولا تخدعها فقط قل دون خوف :" إنّ هذا حقّا يؤلم " ، ثمّ اجعل التّفائل لك مبدأ وانطلق نحو أحلامك فكلّ شيىءٍ ممكن هكذا تعلّمنا من قوّة الموقف.

ثق بي عزيزي ولاتقلق :" فلا بدّ للّيل أن ينجلي ولا بدّ للقيد أن ينكسر ."

رفع القلم ... 


  • 4

  • فتاة الورق
    اعشق الشكلاطة وأحب الزهور ، لي أحلام وأحلّق في السّماء مع الفراشات والطيور ...
   نشر في 02 يونيو 2018 .

التعليقات

Abdou Abdelgawad منذ 2 أسبوع
خواطر تحوى أحاسيس انسانية رقيقة وطيبة تحياتى اليك
1
فتاة الورق
شكرا لك سيّدي...
فوزية لهلال منذ 2 أسبوع
جميلة هاته الروح الشفافة..اكتبي.. فطعم أحرفك لم يغادرني بعد
3
فتاة الورق
شكرا لك كاتبتي وأستاذتي العزيزة . إنّ لك طريقة مذهلة في التّشجيع لامست برقّة هذه الرّوح واخترقت هذا الفؤاد وشحنته سعادة ثمّ حفّزت هذا العقل على أن يلد أفكاره في عناية ثمّ يكسوها برفق بياض ورقة . كم هو جميل هذا الإحساس ! أن تكون سعيدا وأنت في الوحدة اخترت أن تعيش بعد أن رفض الكثير صمتك وكلامك . شكرا للكتابة الّتي ساعدتي خاصّة في المعهد وحوّلتني من فتاة ترفض الواقع بصمت إلى فتاة تحاول تغيير ما أمكن بصوت القلم وحنان الورقة. على الأقل صار البعض يدرك أنّني صرت ناضجة حتّى قليلا . صحيح أنّني وجدت هذه المنصّة مؤخرا إلاّ أنّني وجدت فيها من الحبّ و المودّة الكثير . أشكرك مجدّدا عزيزتي وأصدقك القول أنّه فخر لي أن يستميلك ما كتبت . وآخر قولي دمت في رعاية اللّه .
تحيّاتي من تونس ...
شدتني الخاطرة باسلوبها الرشيق ولغتها النقية ومعجمها الوجداني الدقيق .. فاحسنت التعبير عن حالة الانسان بين الالم والامل ..بين الرجاء واليأس .. وعن حقه في الحزن وحقه في البكاء لكن دون ان يتحول الامر الى حالة مرضية يُلبسها ثيابا رثة من التشاؤم واليأس والتذمر الجارف ..يسعدني ان أتابع كتاباتك ، وأتوقع لك رقيا في سلم الابداع .. دام قلمك الغض والطري نديا وسخيا بمثل هذه النصوص .
4
فتاة الورق
شكرا لك أستاذي الكريم على هذا التشجيع العظيم والمجاملة وإنّه لفخر لي ووسام شرف لفتاة أرادت أخيرا أن تفكّ قيود قلمها وتترجم أفكارها على الورق وتملئ الفراغ فوضى مشاعر وأحاسيس . شكرا لأنّك عززت في داخلي الثّقة بالنّفس . كنت أظنّ سابقا أنّني لست قادرة بعد على الكتابة بالإضافة إلى أنّ توجيهي المدرسي هو علوم تجريبية .
أتمنّى أن أكون عند حسن ظنّكم بي ..
شكرا لك مجدّدا أستاذي الكريم وأخي في اللّه
حفظك اللّه وأدامك في خير وعافية .

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا