على أطلال شركة نوكيا - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

على أطلال شركة نوكيا

بقلم:-حياة محمود سلمان

  نشر في 23 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 24 نونبر 2016 .

  القاعدة تقول أن البقاء للأقوى، وعلى هذا النحو انتهت شركة نوكيا التي كانت القائد الأول لثورة الأجهزة الذكية،هي الآن لا شيء.
 
  نهاية شركة نوكيا لم يكن في اليوم الذي لم تكن منتجاتها قادرة على منافسة منتجات شركة أبل وسامسونج بل في اليوم الذي استسلم فيه صاحب شركة نوكيا وبكى أمام الجميع في اجتماع بيع أسهم شركته لشركة مايكروسفت العالمية ،اجل بإظهار ضعفه وبكائه هو الذي جعل الشركة تصل للنهاية ،وليس عدم مقدرته على التنافس والتطوير.
 
   هو لم يدرك متى حصل كل هذا التطور، ولم يدرك لماذا أصبحت أجهزة نوكيا في عداد الموتى في أسواق البيع ،لكن كان عليه أن يدرك أن شركته كانت الأساس والمرتكز الأول،و كان عليه أن يتمالك نفسه بدل أن يبكي ،ليحافظ على هيبة شركته ويغادر مفتخرا بها،وبدل أن يقف أمام منافسيه على أطلال شركته ودموعه أمام كاميرات الصحافة، كان عليه أن يقف ويقول انا الذي كان لي.
 حتى مستخدمي أجهزة نوكيا كانو ينتظرون منه المغادرة بقوة، فكيف لا وكل واحد منهم
لا زال يحتفظ بجهاز نوكيا من الزمن القديم ومعه أجمل الذكريات.

 صحيح أن البقاء للأقوى في عالم التطور التكنولوجي لكن الثقة بالأصالة والتاريخ العريق هي قوة أيضا، لوتحلى بها صاحب شركة نوكيا قبل أن يغادر اجتماع البيع لكانت هذه هي القوة التي سنتذكرها منه،بدل أن نقف على أطلال هذا الموقف مشفقين عليه.ورغم هذا كله سنبقى نقول لقد كان هناك شركة للأجهزة الذكية تدعى(نوكيا).













  • 1

   نشر في 23 نونبر 2016  وآخر تعديل بتاريخ 24 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا