الحوسبة والتحوسب - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الحوسبة والتحوسب

رفع كفاءة العقل البشري في استخدام الحوسبة بالتوازي مع تطور وتقدم الحوسبة نفسها

  نشر في 05 مارس 2017 .

كثيرا مانسمع عن تطور التكنلوجيا خصوصا في مجال الحوسبة (زيادة تحول اعتماد الاعمال على الحاسوب) وذلك من خلال تطور الحوسبة نفسها وبعناوين كثيرة ويومية ترفد في الاخبار التقنية على رؤوسنا؟!!...وهنا اردت التوقف قليلا..وأسال

مافائدة اقتناء سيارة سريعة دون الحاجة الى سرعتها

ومافائدة جمع كثرة من الماء لزرع قليل

ومافائدة جمع المال الكثير دون التخطيط لصرفه

وبعد تلك الاسئلة ابدا مقالتي واقول مباشرة مقصدي وهو انه يجب الاهتمام برفع كفاءات البشر في استخدام الحاسوب بالتوازي مع التطور السريع الحاصل في تقنية المعلومات من برمجيات ونظم وعتاد واجهزة في مختلف المجالات..ايعقل ان يكون في يد الكثير من الناس اجهزة متطورة وهو لايعمل شيء سوى ادارة عناوين الاتصال او بعض الحسابات البسيطة او عمل وثائق مكتبية بسيطة وبعض الجداول الخاصة بالبيانات, الم يحن الوقت في جعل كل شيء على الانترنت, من تعليم وتطوير مهارات استخدام الحاسوب وبشكل شمولي لكل التخصصات تقريبا..الم يحن الوقت وكلشيء تحت ايدينا!!!.

اليوم يمكن للمعلم ان ان يبني مواقع ويب سايت ويربطها بالكلاود المجاني ويبني لها صفحات وينظم بداخلها عروض تقديمية وجداول بيانات والبوم صور ومقالات واخبار وشروحات ولمجموعة مستخدمين من الطلاب واولياء الامور..والسيطرة على جودة التعليم وتشجيع الطلاب واولياء الامور بالتجمع على موقعه اضافة الى الطرق القديمة المتبعة فأن التحول للطرق التقنية الجديدة يوم بعد يوم تصبح ملحة اكثر.

لو قال شخص ماء المعلم لايقدر على ذلك..فهل نستطيع ان نقول تعالوا نفكر معا نحن المطورين لنوفر للمعلم مايجعله قادرا على فعل ذلك بشرح الامر وعبر الويب وتبسيط الامر وجعله خطوات قليلة ثابتة ضمن موضوع التعليم في ادارة معلومات الطلاب والمناهج والدرجات والحضور والتقويم والسلوك ..لو ادرنا لفعلنا ولو اتبعنا بعض المعلمين في عام لاتبعنا بعده الالاف في العام الذي يليه بسبب سرعة النشر للطرق والاساليب المتبعة فب الاعمال.

نفس الامر للطبيب ان نحضر له نحن المبرمجين والمطورين ويب سايت يقوم هو فقط بتخصيصه ليكون تحت يده قاعدة بيانات المرضى ومعلومات عن المرضى وعدد زياراتهم ومرضهم والتشخيص والدواء والمتابعة والموقع الجغرافي (قد يكون الموقع الجغرافي في الاحصاءات العامة سببا في بعض الامراض او قد يكون مياه المنطقة او غيرها سببا في امر صحي ماء) ويكون للطبيب موقعه وتعريفه وجدول اوقات دوامه وشهاداته وانجازاته فلايكفينا اختيار طبيب من قراءة اسمه على يافطة في الشارع وكفانا نوما في كهف الجهل بعيدا عن استخدام التقنيات المعاصرة وتشجيع الشباب من خريجي التخصصات الحاسوبية  على الولوج في تلك الخدمات وتصميم مواقع وبرمجيات  لها بطريقة توفر للطبيب تخصيص مايريد وان يكون صاحبا لموقعه بخطوات بسيطة ويصبح طبيبا مالكا لادارة علومه وعلى دراية كافية بما يجري في تخصصه في اجساد الناس وفقا لمواقعهم الجغرافية.

ونفس الشيء ونفس الامر للمهندس والزراعي والصناعي والحرفي..فالكل اليوم لديهم جوالات ونت وطاقة معالجة هائلة في جيبه وطاقة خزينية كبيرة في جيبه في الجوال (تتراوح مابين 4 غيغا بايت الى 128 غيغا بايت) ..في جيب كل مواطن تقريبا!!!! .

وجالسين ساكتين...نحن المطورين ماذا دهانا...لماذا الافكار مجمدة..ربما اكون مخطئا ولكن عندما افكر في عدد الجوالات ومدى توفر الانترنت وقوة الاجهزة في متناول يد عامة الناس بكافة الفئات العمرية وكافة التخصصات..اجد ان خدمات الانترنت والويب العربي ضعيف جدا وللغاية.

كنت في عام 1997 مسئولا عن حاسبات عملاقة وفائقة السرعة في بغداد وكنت مبرمجا ومطورا للبرمجيات وقواعد البيانات في وزارة النقل\الشركة العامة للاتصالات وكنا المبرمجين ملتمين على تجميع جهودنا لاستغلال قدرة خزينية جديدة وقعت تحت ايدينا وكانت 6 غيغا بايت (هاهاها) واليوم في يد عامة الناس عشرات الغيغا بايت في جيوبهم ولااجد المطورين العرب قادرين على انتاج مايوازي نسبة تطور تلك الاجهزة من برامج ومواقع الكترونية وماتزال في كثير من الاماكن ومنها الراقية البيتزا تطلب بالهاتف والطبيب يحجزون لديه بالهاتف (وغير مستبعد بزيارة ميدانية للعيادة) كل ذلك من اجل حجز موعد..والمعلم يوزع الدرجات بالاوراق والمادة المنهجية بالاوراق المطبوعة والمستنسخة بعيدين عن استخدام الويب..علما ان اغلب الطلاب لديهم ساعات استخدام يومي ثابت على الفيسبوك....ولان لايوجد موقع تعليمي موازي لدراسته بشكل مشوق ومليء بالجديد ومليء بالاخبار والنشاطات..لهذا تجدون العولمة تقودنا مثل امواج البحر الى جزر لانعرف حتى وجهتنا اليها او ماهيتها.

عقولنا العربية لاتنتج الكثير..لان الساسة مشغولون فيما بينهم بالارصدة وفيما بينهم من غير دول بعدم الثقة وفيما بينهم مع من هم بعيد عنهم بحروب واهية وهمية.

لايركزون او يعطون مجالا لمن لديه قدرة التركيز القيادي في قيادة هذا الامر.

كأن مصير  السفينة العربية الغنية بالجواهر (عقولنا) ستكون مصيرها قاع البحر.

تحياتي

ناصر سعدي

ماجستير نظم معلومات ادارية

صاحب موقع معلوماتي بعنوان KurdEgov.com




   نشر في 05 مارس 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !




مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا