رمضان في الذاكرة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رمضان في الذاكرة

  نشر في 11 يونيو 2017 .

ما إن يقال رمضان إلا وغيمة من راحة و رضا تهطل بسخاء على أرواحنا ، ونشعر أن قلوبنا تخلع كل علائقها وتنظر للسماء ، فهي تعلم أنه الشهر الذي يصلها بخالقها ويريها الجنة مشرعة الأبواب ، و هو حبل النور الذي يصل بين خطيئة الأرض وطهارة السماء بتوبة وأوبة ، فتظل تدعو الله طيلة أيام السنة أن يبلغها رمضان .

و يأتي رمضان ويفتح أبواب الذاكرة أيضاً ، ليعبرنا جيشٌ من الذكريات الجميلة فيه ..

صورٌ متوهجة ساطعة بالنور ، براويزها مآذن الحرمين و صداها صوت له انتعاش الماء على هالك الظمأ يفيض غيثاً من حناجر الأئمة بتلاوة خاشعة تروي الأفئدة وتشفي الصدور .

وله أيضاً صورة مجتمعية عظيمة منسجمة الألوان والأركان كانسجام تلك الأرواح التي تجتمع على أرائك الحب والألفة والصلة وفواكه الموائد ، وشاشات التلفاز ( الصغيرة ) والبرامج الهادفة اليسيرة .

على مائدة الإفطار والشيخ علي الطنطاوي رحمه الله .. صوت ما زال يطرق أسماع القلب بهمّة وعلم وفكرٍ وأدب .

الفوازير .. وحناجر بريئة تترنم بأحجية بسيطة تدس إجابتها في كلماتها وتلميحات العم مشقاص وابتسامته المبهجة .

بابا فرحان وعيد وسعيد ( الي دائماً يجيبون العيد ) .. وبرامج المسابقات الممتعة الهادفة والخالية من الشحوم العارية والمواد الهابطة ..

والمسلسلات التاريخية الجميلة المثرية التي تحكي التاريخ بمصداقية دون أن يدسَ فيها بعض المآرب الدرامية والإنتاجية ، بلغة واضحة فصيحة وصحيحة .

وبرامج جميلة و كثيرة ما زالت محفورة في ذاكراتنا وما زلنا نحتفظ بها كإرث عظيم كان لنا ولم يكن لغيرنا ، رغم ما مرّ عليها وما استحدث بعدها لكنها تظل تتراءى لنا كلما قيل رمضان ، وكلما عاد إلينا ، لأنها فريدة وقليلة وبسيطة و( لا تشبه غيرها ) .

ومازال رمضان ينحت في ذاكرتنا أجمل اللحظات والمواقف وأسعدها .. ليبقينا دائما على قيد الحنين له والشوق لبلوغه كما كنّا وكان ، في أمن وأمان مع الأهل والأحبة والإخوان .

اللهم بارك لنا فيما بقي لنا من الشهر ووفقنا لإتمامه وارزقنا فيه القبول .



  • 2

  • norah_yosef
    أنتَ ما تتطلع إليه ، كاتبة صحفية - ( على ذمة قلم )
   نشر في 11 يونيو 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا