اعيدوا وطني - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اعيدوا وطني

حينما تغتال الحرب الوطن

  نشر في 24 غشت 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

كانت طفلة فلا تغضب

و لا تتوتر

و لا تتذكر كيف كانت تتمرد

و ان اردت ان تصفعها ....اصفعها و لا تردد

لكن احتسي قهوتك قبل ان تبرد

سيدي تلك الصغيرة لا تفهم

تتذمر و لا تسام

دعها تحلم

صحيح انها لم تطلب قصرا

طلبت بيتا ياويها

لم تتطلب حريرا طلبت شبرا

من جلابيتك يكسوها

لم تطلب سحرا

طلبت كرسيا متحرك لابيها

و لكنها طلبت من السماء ان تمطر

كي تسقيها

و ما دخلك يا سيدي ان كانت السماء لا تمطر

و البئر بعد الجفاف صار منحر

ما دخلك ان كان الوادي بعيد عنها

و يخاف ابوها ان يبعثها

ما دخلك ان ليس لها اخوه

ما دخلك ان كانت طفلة

وما دخلك ان ربي خلقها انثى

......................

تقول بانها تبات الليل باكيه

خائفة

باردة

جسمها متجمد

تريد نورا يضيء حجرتها

تريدا حطبا او موقد

تنام على الارصفة تريد مرقد

و لكن ما ذنبك

ان كان الليل بارد, و يطل علينا اسود

دعك منها و احتسي قهوتك قبل ان تبرد


لا زلت طفلة

تريد اضاءة

تظننا مولد

تريد كرسيا متحرك

لم يعد يروقها المسند

و ماذنبك

حتى تستمع لكل هذا

او تهتم لطفل متشرد 

...........هكذا هي الضمائر عند البعض 





  • 1

   نشر في 24 غشت 2016  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا