المتسولة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المتسولة

  نشر في 05 مارس 2017 .

كان احد ايام شهر دجنبر في مدينة وجدة, كنت امشي في شوارع المدينة و هواء بارد يلفح وجهي فاسرع الخطى لاستقل الحافلة .فجاة, تتعلق عيناي بمشهد طالما تكرر امامي لكني لا اعلم لماذا شدت اليه حواسي بذلك الشكل. تجلس على قارعة الطريق فوق قطعة كرطون ربما لا تقيها لسعات البرد, لكنها على الاقل توهمها بذلك .تمد يدها التي تجمد الدم في عروقها و فقدت الاحساس بالحياة كما فقدته صاحبتها. وسط هذه الصورة المظلمة, وجدت اخيرا ما شدني: عينين واسعتين شديدتا السواد تتوهجان كمصباحين ينيران تلك البشرة السمراء;هكذا تبدو ملامح الطفلة القابعة بين يدي المتسولة, متمردة, متوحشة,قاسية الجمال, تاسرك و تمنعك من الاقتراب كانها تقول" ابق بعيدا!".مشهد يعكس مزيجا رائعا من التناقض و الانسجام و ان كان لا يجوز التغزل بمشهد ماساوي, فخلافا لملامح الطفلة المتوهجة, فتعابير العجوز تبدو باردة كما لو انها عاشت مرتية فالنطفئ شغفها بالحياة. لا يبدو عليها انها تتوقع مغامرة شيقة لهذا اليوم كان يضع احدهم ورقة من فئة مئة درهم في الصحن امامها, فكما يستيقظ طالب لحضور الدروس الصباحية, و كما يستيقظ موظف للالتحاق بمكتبه,تستيقظ هي كل صباح لتحتل تلك البقعة من الرصيف, تمد يدها, تمطر كل من وضع شيئا بالصحن بدعوات للصحة و الرزق و العمر الطويل و تردد بعض العبارات المستعطفة للناس و لو كانت بلا جدوى, انه بروتوكول المهنة!

بين الحين و الاخر يمر امامها احد اولئك الرجال بلحيته الطويلة و جلبابه الفاتن.في الماضي كانت تتهلل اساريرها لرؤية احدهم فقد كانت تحلم بان تحصل منهم على اكثر من عشرة دراهم, لكنها الان تشمئز كلما اشتمت رائحتهم فكلامهم عن الزهد و امتلاكهم سيارات الليموزين يعكس تناقضا مقرفا.دائما ما يعتقدون انهم سيشترون الجنة بوضعهم لدرهم او اثنين في صحنها, لو كانت تملك الجنة فلما ستبيعها ?





  • 4

  • بشرى
    الاسم : بشرى شيلوش السن : 18 سنة العمل : طالبة بالسنة الاولى من السلك التحضيري بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية
   نشر في 05 مارس 2017 .

التعليقات

سلمت أناملك
0
بشرى
شكرا لك نور
نور المجرفي/ Noor Majrafi
لا شكر على واجب
نور الكنج منذ 7 شهر
جميلة جدا :)
0
بشرى
شكرا لك
Jinan منذ 7 شهر
في الأغلب يعتقدون أن الجنة تشترى ببضع أو كثير الأصح من دراهم
ولايدركون ..أن الجنة في الفعل الحسن لا الماديات الحسنة..

شكرا لك يابشرى
1
بشرى
اصبت جنان....تعبيرك اصح فالجنة جائزة لمن احسن عملا,
شكرا على مرورك العطر .
Jinan
العفو .. أكرمك الله

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا