المعارض اما خائن او اخواني - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

المعارض اما خائن او اخواني

في عصر السيسي لا وجود للمعارضه

  نشر في 31 يوليوز 2016  وآخر تعديل بتاريخ 31 يوليوز 2016 .

كنت في السابق اعتقد ان معني كلمه الخيانه هو الشخص الذي يغدر ببلده او وطنه لصالح دوله اخري في سبيل مصالح شخصيه، ولكن الوضع الحالي في مصر غير مفهوم كلمه الخيانه في نظري ،واصبحت تنتمي الي اي شخص تتعارض أرائه ونظرته لرؤيه الأمور مع الحكومه والسيسي .

فالوضع الحالي في مصر اصبح علي وتيره واحده ، اما ان تكون مع السيسي في كل قرارته، تفرح لما يفرح وتحزن لما يحزن ، ،وتصدق وتبايع وانت مغمض العين ومسلوب الاراده علي كل ما يفعل ،او يتم اتهامك بالخيانه وانك تعمل ضد مصلحه مصر

ورغم انه من المفترض اننا دوله مثل باقي خلق الله في دول العالم تقوم علي رئيس وحكومه و برلمان ومعارضه ورأي الشعب هو الحكم . وانه اذ المعارضه لم توافق الحكومه او الرئيس في قراراته يحدث شئ غريب وعجيب، فلا يتم اتهامهم بالخيانه، بل وفي بعض الحالات يتم الاستجابه لمطالب المعارضه والغاء قرارات الرئيس (استغفر الله العظيم ) عالم غريبه ،

الا ان الديمقراطيه في مصر فريده من نوعها فهي تحتم توحيد الصف وعدم وجود معارضه فهم لا يفهموا شئ ولا يعلموا حجم المؤمرات التي تدبر في الخفاء ضد مصر

فالرأي المعارض في مصر اختفي فمنهم من في السجون بتهم تتعلق بالرأي ولكن مع بعض العبارات القويه مثل قلب نظام الحكم واثاره الجماهير . والبعض قرر الهرب والمعارضه من الخارج بدلا من السجن

و لمزيد من الترهيب والتخويف اضيف لأي خائن لقب عميل او ارهابي او اتهامه بأنه اخواني حتي يتم التربص والزج به الي السجن بكل سهوله مع مباركه من الشعب الشعب الذي يري انك لا تستحق الجنسيه المصريه وهذا بالطبع يعود الي دور الاعلام الذي نجح وبأقتدار في تشويه اي شخص يقول رأيه وبدون نفاق

ولكن مع التدهور الاقتصادي وانهيار الجنيه وارتفاع الاسعار و فرض الضرائب الجديده

وجدت اعداد الخونه والعملاء اصبحت بالملايين

وكان كلام الخونه هو كيف يواجه كل هذا مع مرتب متدني

وكيف يستطيع مواصله الحياه وهو يشعر بأنه يعيش تحت التراب بل والأدهي انه يشعر بأن الحكومه لاتري ولا تشعر بكل هذه الاعباء التي اصبحت علي عاتقه

فأصبحت محاولات التضليل فاشله في ظل احساس المواطن البسيط بالعجز امام كل هذا

واصبحت الكلمات المعسوله والحنيه مثار للسخريه والمراره علي ما كان منتظر من السيسي

وفي ظل ارتفاع تكاليف المعيشه علي المواطن ، لسان حاله ان السجن ارحم

ومع كل هذا قلت انا لازم اقوم بواجبي الوطني واكتب تقرير عن هؤلاء الخونه اللي مش حاسين بالتقدم والازدهار

ومن هنا اتقدم بأقتراح للحكومه بزياده وتوسعه السجون لأن الخونه من المصريين البسطاء ملوا الشوارع    



   نشر في 31 يوليوز 2016  وآخر تعديل بتاريخ 31 يوليوز 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا