"بورن أوت"يحتفي بالحب الامل و التناقضات - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"بورن أوت"يحتفي بالحب الامل و التناقضات

ختام الثلاثية البيضاوية هل كان مسك؟

  نشر في 04 مارس 2018 .

يواصل نور الدين لخماري سلسة إنتاجاته السينمائية حول دار البيضاء . هذه المرة بفيلم جديد بعنوان بورن أوت, بقصة مختلفة ,فكرة , وممثلين مختارين بعناية ختم لخماري ثلاثته حول الدار البيضاء بعد إنتاجه كل من «كازا نيكرا» و«زيرو». ثلاثية خصصها للحديث عن مدينة الدار البيضاء المليئة بالقصص الإنسانية و التناقضات الكثيرة و التي تستفزه من أجل أن يبدع سينمائيا حولها .

بعنوان أختيير له أن يكون باللغة الإنجليزية بورن أوت و التي تعني الاحتراق في إشارة إلى المشاكل و الهموم التي تعيشها شخوص هذا الفيهم على إختلافهم حتى أن كل فرد منهم يعيش هذا الاحتراق على طريقته الخاصة . نحت لخماري فصول قصص مغربية عكس من خلالها تناقضات مدينة الدار البيضاء. ليكون بذلك قد خاض مغامرتين. فبالإضافة إلى تحدي سبر أغوار هذه المدينة في طابق سينمائي كانت هناك مغامرة الجمع بين الإخراج وكتابة السيناريو، وأيضا الإنتاج، بالتعاون مع شركة للإنتاج

ثلاثة أشهر كانت كافية لتصوير لقطات هذا الفيلم و مشاهده و التي اختار لخماري أن تصور فقط في الدار البيضاء, لثالث مرة يختار لخماري أن يقتصر التصوير على المدينة الغول كما تلقب. الاقتصار على التصوير في مدينة الدار البيضاء فقط في إنتاجات لخماري هذه أخرج للواجهة نقاش كبير فهل تقتصر الظواهر التي عالجها لخماري في أفلامه تلك على مدينة الدار بيضاء فقط هل تلك المشكل تقتصر على مدينة الدار بيضاء فقط دون غيرها من المدن المغربية أم أن لخماري سقط في فخ تصريحاته حينما قال في خرجاته الإعلامية بعد إنتاجه العملين السابقين أنه بصدد إنجاز ثلاثية حول البيضاء, أم إن الأمر يتعلق بإحساسه و روحه التي تنجذب لهذه المدينة و تنبهر بصخبها .

حرص لخماري على أماكن التصوير في العاصمة الاقتصادية واكبه حرص كبير على طاقم الممثلين الذي شمل كل من أنس الباز ، الطفل إلياس، و فاطمة الزهراء الجوهري ومرجانة العلوي ومحمد الخياري... وسيقى الفيلم بدورها حظيت باهتمام فكل مقاطع الموسيقية التي رافقت الفيلم والتي تم الحرص من خلالها على التماشي مع طابع الفيلم الغامض تم إسنادها للمغني والموزع توفيق حازب، مغني الراب المغربي المعروف باسم «بيغ».

"البورن أوت " تم إختياره لكي يكون ضمن العروض لفعاليات الدورة ال28 لمهرجان ترومسو السينمائي الدولي بالنرويج. الذي أقيم من 15 إلى 21 يناير الجاري. حضر فعاليات المهرجان و عروضه الأولية التي كان فيلم لخماري من بينها سفيرة المغرب بمملكة النرويج وجمهورية أيسلندا السيدة لمياء الراضي. للإشارة فمهرجان ترومسو يعتبر من المهرجانات العريقة انطلقت أولى دوراته سنة 1991، و تشارك فيه عدة أفلام سينمائية من مختلف أنحاء العالم. ولا يعد هذا المهرجان الوحيد الذي سيعرض به فيلم لخماري فقد عرض خلال مهرجان سينما المؤلف بالرباط و سيشارك في مهرجان دبي السينمائي في دورته الجديدة.

تدور أحداث الفيلم حول قصص متفرقة لشخوص متناقضين حيث يعيش كل منهم مشاكله و أزماته بطريقة مختلفة سواء كانوا ينتمون لطبقات اجتماعية ميسورة فاحشة الثراء أو مدقعة الفقر. تجمعهم الحياة في بعض المواقف بالصدفة ليتأثر بعضهم ببعض. فيجد كل شخص فيهم أن الأشياء التي يحتاجها يتمتع بها الآخر, الدور الذي لعبة أنس الباز يعطينا نبذة عن حياة شاب وسيم فاحش الثراء له زوجة جميلة لكنه فاقد للحب يلتقي صدفة طفل فقير يستول دراهم يومه يحلم أن يشتري لأمه ساق اصطناعية لتستطيع المشي من جديد لا يملك مال الشاب الغني لكن يملك الحب و الحنان الذي تمنحه له تلك الأم. كذلك الشرف فرجل الساسة الذي يدعي المثالية في خطابته السياسية و يتغنى بمحاربة اشكال الفساد و الوقوف ضد الاغتصاب يعتبر المساهم الأول فيه عبر ممارسته للداعرة فقد معنى الشرف الذي تتحلى به الطالبة في الطب و التي توجهت إلى هذه المهنة لتأمين مصاريف دراستها .

بورن أوت عالج التناقضات الفقر الفشل الزوجي وظاهرة الدعارة التي تمارس في الأوساط الراقية من خلال فتاتين؛ الأولى تدرس الطب ظروفها تدفعها لممارسة الجنس مقابل مبالغ مالية لتتمكن من تأمين مصاريف الدراسة، سارة بيرليس من خلال دورها عايدة تنقل للمشاهد واقع طالبة تعارض حلمها في التميز في مجال الطب بظروف الفقر حيث تتجه إلى الدعارة كوسيلة لتغطية نفقاتها.

هنا تلتقي بسيدة قوية الحضور وصعبة الطباع تشكل الوسيط بين الطالبين الباحثين عن الفتيات والفتيات .و توكل لها مهمة البحث عن الفتيات و تلقينهم قواعد اللعبة , ما هو مسموح و ما هو مرفوض مقابل حصولها على دخل و إمتيازات كبيرة. هذا الدور كان من تجسيد الممثلة فاطمة الزهراء الجوهري.

بون أوت قدم لنا كذلك قصة ربيعة المرأة الوحيدة التي فقدة الزوج و الساق لها طفل هو أملها الأخير تمكنت السعدية لذيب من خلال هذا الدور من إيصال المشاعر و الأحاسيس التي تتملك المرأة المغربية في هذه الوضعية من أمل وتضحية وكفاح .

الممثل الصغير إلياس الجيهاني، أخد دور ماسح أحدية يجول في المدينة يجمع الدراهم ليمنحها في نهاية اليوم لمشغله محمد الخياري والذي له شبكة من الأطفال المشردين يشغلهم حيث يفرض عليهم العمل في مناطق محددة يستغلهم و يستولي على دراهمهم في نهاية المطاف. و من منتهى الفقر ينقلنا لخمالي للثراء الفاحش ف "السيد غزالي"، رجل تمكن من جمع أموال طائلة منزل فخم و كل كماليات الحياة لكنه فاقد للسعادة و غير متمتع بالحياة و مصاب بالعجز الجنسي. كلها شخوص تفاعلت فيما بينها بطريقة مقنعة و أحاسيس واقعية أثرت في الجمهور الذي حج للقاعات السينمائية في أول عرض خلال مهرجان سينما المؤلف المقام بالرباط. أحداث غير متوقعة و كثير من الصدمات جمعت في طابق سينمائي مشوق لإيصال رسائل عميقة حول الحياة الحب و الأمل و التناقضات.

من مستجدات خاتمة الثلاثية البيضوية بورن أوت هو الاقتصاد في استعمال الكمات النابية و اللغة العامية التي ألفها المتلقي في الفلمين السابقين للخماري. عدم اعتماد لخماري لهذا النوع من اللغة يجل السؤال مشروع حول نجاعة استخدام الكلمات النابية في الأفلام فهل لا يمكن للمخرج أو كاتب السيناريو إيصال الفكرة دون هذه الكمات أم أنها وسيلة لمواجهة المجتمع عبر عنصر الصدمة, أو أن الاشتغال على طابو هات الجنس و الكلام النابي و العبارات الصادمة و الجرأة المفرطة عوامل تجعل الفيلم أكثر جدالا و استقطابا للمشاهدين.

كما أن فيلم يعالج الفيلم كذلك بفقدان معنى الحب و المتعة في الحياة عند جميع الفئات الطبقات وكل واحدة منها "تحترق بطريقتها الخاصة " لكن إبراز انعدام الحب اعتبره البعض حيثا في حق المغاربة فهذه الحالات المقدمة لا يمكن تعميمها على كل المجتمع المغربي و أسره ساسته و فقرائه . و من جهة أخرى هناك من انتقد في الفيلم جمعه بين قصص متعددة و عدم وجود ترابط قوي بين هذه القصص حتى الصدف التي تجمع أبطال كل قصة لم تحظى بمساحة زمنية و حبكة في التفاصيل كما يرى البعض الآخر.

الفيلم ورغم تشابك قصصه أعطى قيمة مضافة للفيلم المغربي فهو قبل كل شيء لا يكرر الخطابات الرنانة و السيناريوهات المستهلكة التي تروج في نهاية المطاف لنموذج الفتاة الساذجة التي تقع في غرام الشاب رجل الأعمال المشهور يغتصبها بعد مدة تكتشف أنها حامل و تبدأ رحلة البحث عن الاعتراف بنسب الابن .قصص نمطية عهدها المشاهد فأصبح شديد التطلع للإنتاجات التي تخرجه من رتابة الواقع لتعكس له واقع أعمق و أكثر ألما أحيانا. سيم و أن هناك أفرادا داخل المجتمع المغربي يجهلون وجود أناس يعيشون في ظروف و مشاكل كالتي نقلها لنا لخماري في فلمه .



  • وجدان ابروك
    وجدان ابروك 19 سنة طالبة صحفية مغربية الجنسية و صحفية متدربة بعدد من المنابر الإعلامية المغربية و الأجنبية محبة للسفر و العلاقات الإنسانية و عاشقة للقلم و الكلمة بحيثياثها و مراميها
   نشر في 04 مارس 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا