"النوم وانا مرتاحة البال" احد فصول مذكراتي. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"النوم وانا مرتاحة البال" احد فصول مذكراتي.

هو احد فصول مذكراتي...

  نشر في 19 يناير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 01 فبراير 2016 .

اخترت ان احبك.

لماذا لا اعلم ! لاكن كل ما اعلمة انني وجدت في قلبك طفولتي واحببت فيه صفائه ونقيه .

لطالما احببت الاطفال وجمعت ذكريات طفولتي لكي لا انسا انني مهما كبرت سيبقى قلبي قلب طفل. للأبد سيبقى.

ففي ذالك اليوم وقبل احد عشرة سنة والا الان احتفظ بقميصي المدرسية للصف الأول وها انا الأن في المرحلة الثانوية وسأحمل عما قريب لباس تخرجي من الثانوية . لا اجزم ان لا احتفظ به .

ذكرياتي هذة هي التي ستخلدني وستبقي لوجودي رونقآ بعد ذهابي الى من المكان الذي طالما خفته ومازلت اخافه وهو: 

" الموت "  طالما كرهت واحببت  تناقضي فأنا الان اكتب شدة خوفي من الموت ومع ذلك انا الان استمع لأغنية للرائع عبد الحليم .

انه احد فصول مذكراتي اكتبه  الأن وفي الساعه الحادية عشرة وستة وعشرون دقيقة وست ثواني من تاريخ19/1/2016 لأنني ولأول مرة سأنام وانا مرتاحة البال لأن احمد ابن خالتي الصغير سينام بجانبي ولن اخاف عليه اليوم .

لن اسمع اصوات الصفارات في مخيلتي ولن يقبض قلبي اليوم لأن احمد بجانبي .

من يعرف من انا سيعلم ما هي تلك  الاصوات .

اختياري الوحيد الذي لن يعبر عن انتقاضاتي موجود في اول جملة من كتاباتي .اخترته وانا أمن به.

احد فصول مذكراتي.










  • 1

  • Taima Egbaria
    تيما ابو شهاب ... طالبة في المرحلة الثانوية. املك من العمر سبعة عشر ربيعا وان اردتم معرفة قوميتي او أي هوية احمل؟ فهذا سؤال يحيرني أيضا ! لذلك سأختصر تعريف هويتي بالجملة التي طالما سمعتهم يطلقونها علينا " عرب الداخل, عرب ا ...
   نشر في 19 يناير 2016  وآخر تعديل بتاريخ 01 فبراير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا