شعورٌ جميل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

شعورٌ جميل

  نشر في 23 غشت 2019 .

شعور جميل ذاك الذي يخبرك أن هناك من يراك من فوق سبع سماوات ، يسمعك سواء تكلمت ، همست ، أو أخفيت في صدرك .

خبير بما يفرحك وما يؤذيك ويكسرك ..

يبعد عنك أمرا تهواه لخير خفي عنك و قدّر لك ، أو يتركك مرّات أخرى تخوض غماره لحكمة أو درس يريد منك أن تتعلمه .

شعور جميل ، أن تجده يرحب بك ويستقبلك بعد كلّ خدش تحفره الحياة في أطرافك رغم أنك هجرته وأنّك حتما ستعود لهجره بعد أن تُشفى من هذه الجروح ، ولا يشكُّ أحد من خلقه ، جلّ جلاله ، في أن ذلك سيحصل مرارا وتكرارا ...

هو يعلم مسبقا تسلسل أحداث السيناريو خاصتك ، ولكنه يسامحك دائما رافضا أن تبقى في هذا الكون وحيدا منسيا.

وتذكر أنك تقف في اليوم خمس مرات ، تعاهده على أن تستعين به في كبير شؤونك وصغيرها.

وأن عظمة وجلالة وشأن الطرف الذي قاسمته وعدك لا يسمح لك بتاتا بالاستسلام او التراجع.

إن كل ما كان أو سيكون قد كُتب مسبقاً ، والخلاص منه كُتب حتماً وأُلحق به فاطمئن.

دعك من كل اختلاجات قلبك ، مخاوفه ، آلامه وآماله وسلّم به لربٍّ يسيّر كل شيءٍ بقدر .

صدّقني ، ستفق ذات وقت على الحافة الموازية للكارثة ، تتأمل بكثير من الفخر ، لأنك لم تستسلم ، لأنك أجتزت إختبارك بنجاح ، لأن ثقتك بربّك وفت بكل الوعود المعلقة التي عُلقت بها .. 



  • اية
    لا شأن لما يحيط بك ولا لما ولدت عليه ، أنت حيثُ ترى نفسَك .
   نشر في 23 غشت 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا