خيار - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

خيار

Room 8

  نشر في 10 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 12 يونيو 2017 .

 منذ يومين شاهدت فيلماً قصيراً...


https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=1709478202702675&id=1452050085112156&ref=bookmarks

هذا الفيلم الذي يجوب وسائل التواصل الاجتماعي، يحكي عن أننا ملحون في الخطأ، يخطأ

أمامنا الآلاف والملايين ظننا منا أنه باب الحريه ،ولكنه ليس إلا شكلاً آخر من أشكال السجن، هذا يتعلق بقرارات كثيره في حياتنا، نتخذها في عجالة ، ونتهاون حتي في التفكير في أهم النقاط وهي النتيجه، هل هذا الهدف يوصلنا لما نريد؟؟

أتعني أن الهدف قد يكون ليس له علاقه بما نريد؟! أترين أن العقل البشري هو تزاحم فكري أوسع من تلك الالات المستنفذه ، ان هذا العقل احيانا يعاني من فقرتنظيم!


أجلب لك برهان بسيط،تكون منهمكاً في المذاكره و يسألك أحد الأشخاص عن شيء , أشك أنك ستجيب في التو ، لن تجيب إلا بعد لحظه لإنعاش هذا المخ من كمية المعلومات وفتح مخزن المعلومات المخزنه والخبرات لإصطياد إجابة سائل، اعلمت ما اعنيه بتنظيم الافكار؟ ألم تعي حتي الآن ما معني أن الهدف قد لا يكون له علاقه بما نريد ، أنت تريد أن تصبح عالما ولكن في الحقيقه أن تضع خططا للزواج، وتنظم شقه وتنتظر زوجه. فكيف تريد تحصيل نتيجه من هدف ليس له علاقه بما تريد؟!


أحدهم يريد ان يكون مهندسا ثم يقدم طلباً للتسجيل في شعبة علوم ؟! ألم تدري إلى الآن خطأ اختيارك؟ أن تشتري سياره دون النظر إلي إمكانياتها وبالتالي العيب الذي سيواجهك أنت لا تجيد تصليحه بدلا من أن تعيش في رفاهيه ،تتعس جسدك في تصليح الخرده!


ألم يكفنا من الآلم تشتيت أهدافنا ،وتبعثرنا في أعمال لا نحبها، نقدم علي وظيفه شاقه في حين أنك تحب المكوث مع أولادك وأنت في الحقيقه لم تراهم منذ بدأت هذه الوظيفه، أتراهن علي ألمك أم أملك، أتعاتب الإله في خلوتك أنك لا تجد حياة سعيده وتنسى ما اقترفت يداك، أتعادي الله والعيب عيبك وما الله بموقع هذا الخيار عليك، ونعود لحلقة مفرغة هل أنا المخير أم المسير؟؟! أتدري أن اللعبه لعبتك، والرهان رهانك، وأنك لو تعقل لاخترت واصبت!  


  • 4

   نشر في 10 يونيو 2017  وآخر تعديل بتاريخ 12 يونيو 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا