انه النصر المؤزر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

انه النصر المؤزر

  نشر في 13 شتنبر 2015 .

مع تسارع الأحداث الدولية و الاقليمية و حاميات وطيسها على الأرض السورية توج صبر و مثابرة ايران كدولة نووية باعتراف العالم ليس فضلا من أحد بل عزيمة الشعب الايراني المجيد هي التي صنعت المعجزات فسلمت قوى الاستكبار أن الزمان غير الزمان و الأيام القادمة للدول التي تقدس استقلالها و تحمي سيادتها برموش العيون مع الاصرار على امتلاك مقومات الدولة القوية الأبية فعلى مدار عشر سنين قارعت ايران العالم و أزعجت الدول الكبرى بهذا المشروع لتثبت أحقيتها بامتلاك الطاقة النووية و ما يئست و ما تنازلت عن هذا الحق المشروع قيد أنملة و كانت كلما ابتدع الغرب حجة لردعها عن المضي قدما حاججته بما لا يقبل الشك باليقين بالتزامن مع حملات التشويه التي قاده الخليجيون أولا قبل الغرب لثني ايران و ما أبت الا العنفوان فتربعت على العرش الدولي نووية بكامل الأحقية و ما كان لهذا النصر الإيراني أن يتم بدون صمود الجمهورية العربية السورية التي كتب عليها أن تحارب كل شذاذ الأفق على أرضها الطاهرة عدا عن الحلف الدولي الخليجي العربي الصهيوني لتدميرها و اخضاعها كالدول الخليجية و انتزاع السيادة من شعبها الأبي الذي ناضل دهرا ليكون في طليعة الشعوب المعطاءة التي تبني و تمضي قدما أملا بالتقدم على كافة المستويات و نجحت بذلك و مازال التقدم مستمرا رغب الحرب الآثمة عليها هذا الصمود السوري الأسطوري أعاد لروسيا وريثة الاتحاد السوفييتي المنهار الآفل حيويتها و مجدها و ان كان بلبوس الرأسمالية المبنية على الاشتراكية ضمنا فكل جديد يحتاج الى رداء متجدد مع الحرص على الثوابت الراسخة في الوجدان الجمعي التاريخي لها و لشعبها فكان القيصر عن جدارة سيادة الرئيس فلاديمير بوتين و ملك الديبلوماسية الوزير سيرخي لافروف يتربعان على عرش المنطق الدولي الجديد يعقل بارد و فعل و لا أحمى لتكون النتائج لصالح حلف الأقوياء بحق فمن كانت قضيته محقة حتما سيجني الثمار.

- لقد اجتمع العالم كله لأول مرة في التاريخ لتدمير و اخضاع سوريا مسخرا ملايين الدولارات و مقاتلين من كل حدب و صوب واضعا آلته الاعلامية الضخمة لهذا الغرض الخبيث الشيطاني الدنيء و ما اجتمع يوما على قضية بهذا الزخم الغير المسبوق فمن يمتلك سوريا امتلك العالم و حافظ على امبراطورياته مانعا القوى العائدة الصاعدة و الخليجية من الصدارة و التقدم محافظا على مكانة الكيان الصهيوني و هيمنة السعودية خاصة بعدما نجح في اسقاط العراق و تحييد مصر فخابت الأمنيات و تبدد الوهم و الأحلام في خبر كان و الحقيقة الماثلة الشاخصة اليوم سوريا و صمودها فاليوم الجيش العربي السوري نصره الله يهشم هذا المخطط الخبيث على الأرض و في جبهات متعددة في آن واحد على وقع انهيار قوى الشر و الظلام ميدانيا كما تواصل القيادة السياسية سياستها بكياسة العمالقة المخضرمين النجباء و تستمر الدولة بكامل مقوماتها الأصلية التي لا تتزحزح و لا تهتز فتمضي الحياة في خضم الألم و الدم المتدفق الهادر متقهقرا أمام صمود السوريين ليقينهم بالنصر و ما جنيف الايراني الا مقدمة لجنيف السوري.

- فالفلسطيني و تسويات كبرى متسارعة آتية وفقا لتفاهمات الكبار بالدمغة السورية التي تحدد ما هو مناسب للمنطقة و الاقليم ليشتغل الروسي دوليا ليكون الحصاد المرتقب سوريا بامتياز فمن بيدقه المقاومة حتما حصاده وفير اليه بطبيعة الحال هو النصر المؤزر فأعدوا العدة واستعدوا أيها السوريون فان النصر قادم لا محالة.



   نشر في 13 شتنبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا