الصومال تستعيد عافيتها وتبدأ الحياة من جديد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الصومال تستعيد عافيتها وتبدأ الحياة من جديد

الصومال تستعيد عافيتها

  نشر في 15 يناير 2016 .

 نبدة تاريخية عن الصومال وسيادتها

إن الصومال بلد عريق يقع في شرق افريقيا أخدت حريتها من إيطاليا وانجلترا وتشتهر بالثروة الزراعية والحيوانية والسمكية وقد تقلد فيها الحكم رؤساء عديدون أولهم الرئيس آدم عدعدل وقد آل إليه الحكم بعد مغادرة الاستعمار من البلاد

وبدأت مسيرتها أيضا برئاسة عبد الرشيد علي شرماركه ولكن بمدة قصيرة من إستلامه الحكم أغتيل  بأيدي رجال ثورة أكتوبر التي قادت الانقلاب في البلاد وقد ترأسها الرئيس محمد زياد بره وبعد استلامه الحكم في إنقلاب عسكري قاد البلاد في ازدهاروتقدم ملموس في ربوع الصومال وترابه

عاشت العباد والبلاد بالنعيم المقيم وذالك على لسان حالها وشهادة أهلها في ذالك الوقت وذالك حين نبتعد عن الأحقاد والطغائن ونصدر الحقائق على ماهيتها لأن التاريخ لا يكذب لأهله ولا لأصحابه

وبعد زمن طويل بلغت البلاد في أوج العطاء والنماء وأكل فيها الناس الحلو والحليب ولحم الطير مما يشتهون وتقدم البلد من جميع الجوانب سواء كانت اقتصادية أوتجارية أومالية اوصناعية وفي هذا الوقت الذي نحن في صدد حديثه كان محمد زياد رئيسا للبلاد وكانت الصومال من الدول التي تشار اليها بالبنان لتقدمها وازدهارها واكتفائها الذاتي في جميع نواحي الحياة وايد العامله كثيرة في جميع مرافق الدولة وتفاؤل في الحياة السعيدة كثير والتشاؤم فيه قليل عكس مانراه اليوم من دمار وشتات ولكل شيء اذاماتم نقصان فلقد هرب محمد زياد بره من البلاد وبدات معاناة الصومالين وانهيار الصومال

العواقب والاثار الناجمة بعد هروب الرئيس

وبعد هروب الرئيس نشبت حروب كثيرة بين الفصائل الصوماليين

فقد اخدت البلاد في منحى الاخر وجرت الرياح بما لا تشتهي السفن وعاث الفساد في البلاد وبدا الغوغائيون والمفسدون ينهبون اموال العباد وسلبت البنوك ولم يبقى فيها شلن فكم ترى من بلاد خاوية على عروشها وبئر معطلة وقصر مشيد كما قال الشاعر

دهى الجزيرة امر لا عزاء له هوى له احد وانهده له ثهلانا وبدات الفوضى العارمه في ربوع البلاد واكل الناس الاخضر واليابس وملا الثرثارون والمتفيهقون والمتشدقون جيوبهم وافواهم ونهبو وسرقو فاصبحت الصومال كهشيم المحتظر تدروه الرياح وكرماد منتشر في يوم عاصف

دور جيبوتي في بناء الصومال وسط الصراع القبلي

وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر فقد برز في الساحة دور جيبوتي فقد بدا الرئيس الراحل والاب المجيد بلم شعث الصومالي وضمد جراحه وجمع الشمل بينهم لاجل هذا وذاك فقد عقدت جيبوتي اول مؤتمر لاصلاح بين الصوماليين ولم يكن لهم جمل ولاناقة الالغرض الاصلاح بين الاخوه المتناحرين لاعادة الصومال في واجهة العالم امتثالا لقوله تعالى فاصلحو بين اخويكم

وعقد المؤتمر في العاصمة بحضور وجهاء وعقلاء وبعد مشاورات مكثفة واعمال حثيثة ليلا ونهارا لم يسفر المؤتمر المهام الكبرى المرجوة منه ولكنه كان بادرة من بوادرالسلام والتي طالما ناشدها الصوماليون

وكانت جيبوتي رغم صغر مساحتها وقلة مواردها الطبيعية الاانها لم تغفل عن قضية الصومال ولم تخرج عن فكرها قدر انملة وكانت تراقب الاحداث المستجدة في ساحة الصومال والاحداث المتسارعة فيها وكان يدور في خلد ابناء هذا الوطن ان يجدو حلا لاخوانهم الصوماليين الذين يمرون بالايام السود ويموتون تحت وطاة الفقر والجوع ويعيشون في حياة يرثى لها

لذالك لم تبخل جيبوتي فقد انفقت الغالي والنفيس لانقاد البلاد من الاندثارفقد هرول قائد الامة لانقاد الصومال من بوتقة الهلاك وانعقد مؤتمر عرتا الذي اعاد الانفاس والارواح لشعب الصومالي الذي ضاعت احلامه واماله في ادراج الرياح فطهر الصديق والرفيق والمنقذ واختفت السماسرة والانتهازيون وانجلى الحق وزهق الباطل

على قدر اهل العزم تاتي العزائم وعلى قدر الكرام تاتي المكارم

وعادت الدولة الى ارض مقديشو ومن هناك بدات الحياة وبدا عهد جديد لصوماليين ومن عايشهم من ابناء المنطقة

مابعد مؤتمر عرتا تستعيد الصومال عافيتها وتبدا الحياة من جديد

وبعدالشلل لامس عصب الحياة والانهيار الذي لازم البلاد لزوم الظل للشجر ها تستعيد الحياة من جديد وتنطق بلسان حالها

عسى الكرب الذي امسيت فيه يكون وراءه فرج قريب

فقد جاء الفرج وذهب الكرب على ايدي امينة من ابنائها الشرفاء الذين نذرو انفسهم لاحياء الصومال وانبعاث الحياة فيها من جديد مشمرين عن سواعد الجد غير مبالين بما يدور حولهم من اصوات الرصاص ونباح الكلاب وقديما قالو الكلاب تعوي والقافلة تسير

واضعين نصب اعينهم ان بعد العسر يسرى ولن يغلب العسر يسرين متسلحين بالهمم العالية والطموح السامي كماقال الشاعر على قدر الكذ تكتسب المعالي

ومن طلب العلى سهر اليالي فقد استجابو استغاثة الصومال لابنائها وجاؤو بكل حول وصوب من جميع فجاج الارض والحنين يحملهم باكتافه وكان يناشدهم وينشدهم مصابي جليل والعزاء جميل وظني بان الله سوف يزيل

كليني لهم يااميمة ناصب وليل اقاسيه بطيء الكواكب وبدات الحياة تزف في البلاد وفتحت المدارس والمعاهد والجامعات بمختلف فروعها وعادت الاجيال الى مناهل العلم واصبحت الامال تلوح في افق سماء مقدشو واخدت الدولة تعيد مهامها وهيبتها في ربوع البلاد حيث فتحت جميع المؤسسات الدوله بما فيها المؤسسات التجارية والاقتصادية والثقافية والمالية وبدا نمط الحياة يعود رويدارويدا ويستفيق اهالي مقدشو من سباتهم وصمتهم الرهيب بهذا الغزو التجاري ورنين جرس الحياة الذي يدب وسط مدينة حمر قائلا

دقات قلب المرء قائلة له ان الحياة دقائق وثوان

صرخة أبناء هذا الوطن

ان شعب جيبوتي بكافة اطيافه بدا من هرم الدولة ووصولا الى الرضيع الذي لم يبلغ سن الفطام يتمنى لاخوانه واشقائه السلام و النعيم الدائم فنزيف الدم وسفك الدماء في الصومال يسبب السهر والحمى في نفوسهم وابدانهم ولقد صرخو امام وجه العالم قريبه وبعيده لتعود جمهورية الصومال في الساحة بعد ان كادت تدرج في القائمة طي النسيان وبؤر مناطق تؤوي الارهاب فقد صاح الديك وانفلق الصبح وشقشقت العصافير واشرابت النفوس بهذا المولود الذي طال انتظاره

جراح تحاماها الاساة مخوفة وسقمان باد منهما ودخيل

واعلل النفس بالامال ارقبها مااضيق العيش لولا فسحة الامل

كلمات خالدة تبقى في الذاكرة

نحن حملة السلام وحماتها نريد منكم ان تمنحونا السلام لانكم لم تعرفو معناها ولم تقدروها مقتطف كلمة الرئيس اثناء حديثه مع ابناء الشعب بلبرد ووجهائهم ودعاة السلام

سنبني لك تمثالا يحتدى به في السلام في مدينة بلبرد وانت الان من ضمن دعاة السلام في الصومال من كلام احد دعاة السلام

وشعب جيبوتي يتمنى لكم النجاح والوئام قائلا

ماذا التقاطع في الاسلام بينكم وانتم ياعباد الله اخوان

لمثل هذا يذوب القلب من كمد ان كان في القلب اسلام وايمان



  • المنتصر بالله
    أنا اسمي المنتصر بالله عندي أربعة أطفال أجتهد في عملي وأقوم بتدريس أولادي في المساء
   نشر في 15 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا