"" ظَبْيَةٌ" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"" ظَبْيَةٌ"

لعَمْريْ إِنَّ الدُّعَاءَ فَضِيلَةٌ..لِرَبِّ الْعَرْشِ غَفَّارَا

  نشر في 29 ديسمبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 29 ديسمبر 2019 .

لَاحَتْ فِي الْأُفُقِ ظَبْيَةٌ..بِنْتُ الْأُصولِ أطهارا

عَبَاءةً سَوْدَاءَ تَغَطِّيِهَا..زَادَتْهَا شَرَفَا وَوَقَارَا
كَالْبَدْرِ وَجْهٌ وَثَغْرٌ بَاسِمٌ..يُغَطِّيهِ شَالٌ وَخِمَارَا

مَشيْتُهَا تَهَادَيْ كَأَنَّهَا..فِي الْمدَى سَحَائِبَ وأمطارا

نَادَيْتُهَا، أَن تَرَفَّقِي..لَا أَمَلِكُ دِرْهَمًا وَلَا دِينَارَا

قَالَتْ، إِظْفر بِذَات الدِّينِ..سَكَنٌ عَفِيف وَأخْلَاقُهَا مِعْيَارَا

تَشْتَهِي الْعَيْنُ مِنْكُمْ نَظَرَةً..فَأَنْتُمْ لِظَلَامِ اللَّيْلِ أَقِمَارَا

لَا أَبْعَدَ اللهُ قَلْبِي عَنْ مَوَدَّتِكُمْ..فِي صَمِيمِ الْقَلْبِ لَكُمْ حُبا وَمِقْدَارَا

وَيَشْتَهِي الْقَلْبُ مِنْكُمْ مَنْزِلَةً..كَأَنَّكُمْ فِي دُجَى اللَّيْلِ أَسَحارَا

وَتَشْتَهِي الْأُذْنُ مِنْكُمْ هَمْسَةً..كَأَنَّهَا فِي أَرْجَاءِ الْكَوْنِ تَغْرِيدًا وأذكارا

وَيَشْتَهِي الْعَقْلُ مِنْكُمْ مَنْزِلَةً..تُحْيِي أرْضًا جَرْدَاءَ قِفَارَا

لَا بَاعَدَ اللهُ بَيِّنَيْ وَبَيْنَكُمْ..فِي الْحَشَا أَنْتُمْ وَفِي الْقَلْبِ أَسَرَارَا

أَوَدَعْتُ رَبِّي مَخَاوِفِي..سِكِّينَتُهُ نَزَّلَتْ عَلِّيَّ غَيْثًا وَمِدْرَارَا

سُبْحَانَ رَبَّيْ الْعَلِيّ الْعَظِيمِ..سُبْحَانَهُ مَسَاءَ وَصُبْحًا وأبكارا

مَا دُمْتُ فِي كَفِّ الرَّحْمَنِ آمَنَا..فِلْمَ أَخْشَ حَاسِدًا دَيَّارَا

دُمْتُم منبعابالحب مُتَدَفِّقا..دمتم بِالْأخْلَاقِ سِيلَا وأنهارا

رَجَوْتُ رَبِّي مُتَذَلِّلًا..أَن إِحْفظهم سَالِمِينَ أَخِيَارَا

لعَمْريْ إِنَّ الدُّعَاءَ فَضِيلَةٌ..لِرَبِّ الْعَرْشِ غَفَّارَا

ماهر باكير


  • 8

  • Dallash
    مَا كُسِي مُؤْمِنٌ ثَوْبَ مَذَلَّةٍ وَمَا كَسِيَهَا إلَّا الْعَاصِي الْمُكَذِّبُ ماهر باكير
   نشر في 29 ديسمبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 29 ديسمبر 2019 .

التعليقات

لم يبقي لنا شيء نضيفه سيدي الكريم
1
Dallash
حفظك الله اختي الفاضلة الكريمة
اسعدني مرورك
منذ 6 شهر
اعتقد اني ساغرم بكتابتك . جميل وراق عن جد.
2
Dallash
لي الشرف اختي .............ابهجني حضورك
§§§§ منذ 6 شهر
إبداع راقي جدا,
تحياتي لك أخي و دمتم منبعا للعطاء
2
Dallash
الرقي كامن في حضوركم اخي احمد
دمت حاضرا
Aalia منذ 6 شهر
تعجزُ الكلماتِ عنْ وصفِ الأبداعِ حقا....صح لسانك وسُلمت يُمناك .
2
Dallash
مرورك ابهجني اختي ...وزاد المقال تألقا
حفظك الله..دمت حاضرة أختي الفاضلة الكريمة
هدوء الليل منذ 6 شهر
مَشَّيْتُهَا تَهَادَيْ كَأَنَّهَا..فِي الْمُدَى سَحَائِبَ وأمطارا

نَادَيْتُهَا، أَنَّ تَرَفَّقِي..لَا أَمَلِكُ دِرْهَمًا وَلَا دِينَارَا

قَالَتْ، إِظْفر بِذَات الدِّينِ..سَكَنٌ عَفِيف وَأخْلَاقُهَا مِعْيَارَا

تَشْتَهِي الْعَيْنُ مِنْكُمْ نَظَرَةً..فَأَنْتُمْ لِظَلَامِ اللَّيْلِ أَقِمَارَا

لَا أَبْعَدَ اللهُ قَلْبِي عَنْ مَوَدَّتِكُمْ..فِي صَمِيمِ الْقَلْبِ لَكُمْ حُبا وَمِقْدَارَا

رائع قصيدة مذهلة تلامس ابياتها قلوبنا . كلمات نقيه كــ نقاء كاتبها
أحسنت فعلا .. راقت لي .... دمت الأفضل أخي
2
Dallash
حفظك الله...........النقاء فيكم وفي كل الاخوة في المنصة
دام حضورك اختي الفاضلة الكريمة.........ابهجني مرورك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا