لغة العيون - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لغة العيون

بين الحُلم والحقيقة

  نشر في 30 مارس 2019 .

وعندما كانت العيون أفصح حديث عما في قلوبنا , كانت حاجتنا لعمق كبير يفهمنا .

تُتَرجم أحاديث العيون الى كلام غير مُعلن الى أحاسيس صماء الى دمعة يجتاحها الضعف.

ولكن !! ما مدى ظاهرية الأمر الذي يُرى ؟

كدت أجزمُ أن عيناي كانت وسيلتك الوحيدة للهروب ولكنك لم تأبه الى ضعف كان مُخبأ يحتاجُ الى قوتك حتى يُخفف , وضعف إحتاج دفئُك !!

لا تختبأ خلف كواليس مُظلمة خشية ان أرى نظرة فيها لمعة عيونك , 

أفصح أفصح ~~

لن يُعلن ما بداخلهما الا لي لأن سر العيون في سر اللهفة هي ذات اللهفة التي وقعت بها عندما رأيتُ فيها عيونك .

كنا على طريق العيون نتقابل وكل الكلام مرسوم في جفونه أهناك طريق أوضح من عيونه .؟!

أخشى النظر خشية الضياع وحيث اللاوجود حيث الحب وحيث الموت اهناك طريق أدق من عيونه .؟!

ولكن!! تُفقد الأحلام , تضيعُ في مسارات لا نعرفها نحاول منعها  , ولكن لابد أنها كُتِبت لنا حُلمٌ طويل ننتظره صباحاً ونتقاسمه كل ليلة نخشى الاستيقاظ المباغت , لانه نبحث عما فقدنا لعلنا نُصلح ما تَهشَّم في أرواحنا ونَكتب على صفحة غلافنا :

( حلم العيون الذي تحقق ) أو نكتب على الهوامش ( هذا ما كان يريده قلبي )

وكانت عيناي سراب طويل الى أمنية قلبي الأبدية في احتضان مطولاً اليه ...


نور سالم 


  • 2

  • Noor Salem
    نور سالم أريد أن أترك بصمتي في هذا العالم الكتابة بالنسبة لي هي حياة أعيشُ لها
   نشر في 30 مارس 2019 .

التعليقات

مريم مريم منذ 8 شهر
جميل..احساس عمـيـق ودفئ في الحديـث..
1
Noor Salem
مرورك الأجمل <3
مريم مريم
بارك الله فيك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا