أساور مفقودة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أساور مفقودة

موسم قطاف الذكريات

  نشر في 29 أكتوبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 31 أكتوبر 2018 .

لا أعلم ما هذه العلاقه الوطيدة بين فصل الشتاء وموسم الحنين الى الماضي، وماهو الرابط الوثيق بينهما ،هناك تناقض عجيب ، تناقض يجمع شُعلةً من الدفء والحرارة من الحنين الملتهب يختلج في أعماق تجويفك الصدري يتوهج في موسم أنخفاض درجات الحرارة التي تصل تحت الصفر عادةً، يبدوا أن الرابط بينهما أعمق من ذلك واوسع، يبدوا أن اللوحة تكتمل في هذا الفصل حين يتساقط على رؤوسنا الثلج والمطر والحنين في آن واحد ، حين نلوذ هاربين من البرد ولسعاته لنلتحف خلف زجاج النوفذ المطلة على اروقة الشوارع حين تتزين بكتل الثلج لتعطي شيئاً من الكمال والعمق الموحش لهذه اللوحة، حيث تتسمُ بالهدوء والصفاء والسكينه تتسم بجوانبها  الأخاذة التي تتيح لنا رؤيا أكثر وضوح لهذه اللوحة الزمنية التي تعود بنا الى مسقط الأرواح  ، لتسافر بنا نحو الأفق المهجورة نحو ثنايا شخوص تعلقت أرواحنا بهم وأمكنة كانت شاهدة على لقاءات لا تتكرر وكلمات ليست كاكلمات، وأغنيات مازالت عالقة في أذهاننا نرددها بين الحين والأخر وشوارع أحتفضت بالحظاتنا المجنونة ومقاهي مازال صدى قهقهات الأصدقاء والأحبة تملؤها وأزقة كانت تضيق وتتسع برحاب صدور أهلها وأحياء كانت تتوسم بالحب ومدن لاتشيخ وتهرم، محطات وضعنا فيها القلوب في الحقائب ومضينا ،يارب ماهذا الشعور الذي يأخذنا كسيل من الحنين الهائج ليمضي بنا نحو أزمنة ما، تستحضرُ أرواح الراحلين تأتي بهم لنحدثهم عن مدى مرارة الفراق ونشكوا لهم ألم الوحدة ونقص عليهم جميع الأحداث التي نود لو كانوا حاضرين حينها ،جميع التغييرات التي طرأت جميع القبح الذي أستحوذ وسفك دم الجمال ، ثم نروي لهم رحلة الغربة والسفر والتنقل من وطن  لأخر نجوب بلاد العالم باحثين عن كرامة الأنسان التي أستباحوا دمها في بلادنا، لنتطرق لهم عن رجال الدين الذين كرهوا الناس بالدين حتى أوصلوهم الى هاوية الأنحراف والتخلف، وعن الطائفية نحدثم والعرقية نخبرهم  وتناحر السياسيين حول السلطة ،وتعدد الأحزاب اللااسلامية الدموية التي أصبحت لاتعد ولاتحصى،والتشرد والتمرد والأنحطاط والعبثية والرجعية والنرجسية والتملق والتهاون والعبودية وعن كل شيء، سنقلب جميع الصفحات الملتهبة، في هذا الفصل البارد. 


  • 1

  • علي اللا منتمِ
    ينتابني القلق والخوف والرهبة منذ أول طلقة وعصرة وأنبعاثة نحوَ قمامة هذا الكون .
   نشر في 29 أكتوبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 31 أكتوبر 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا