القاع مزدحم - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

القاع مزدحم

((معاناة الخريجين بعد الثانوية والجامعة))

  نشر في 17 مارس 2017 .

إن من أحد أهداف الإنسان العظيمة في هذه الحياة هو أن يتخرج بتفوق ثم يبادر في العمل. هكذا يبدو الأمر، ولكن الواقع أمر مختلف تماما . إن هذا الجيل من الشباب العربي يعيش بفقاعة تحجبه عن رؤية مستقبله.. ولذلك على كل من لديه معرفة وإطلاع بالأمر أن يوعي هذا الجيل بما هو منتظره.

حقيقة ، إننا نعيش لحظات آخر الزمان، ووفقا لما يجري به العالم الآن، فإنه على ما يبدو بأن ليس كل متخرج سيجد وظيفة تنتظره، بل على العكس..! يجب على الإنسان أن ينهي منهاج المدرسة على الفور ثم ينطلق لكي يستزيد بالمعرفة والعلوم الأخرى ويحصل على الخبرات ويتعلم اللغات... فاللغات لوحدها تفتح لك أبوابا عظيمة.

هل تريدون الحقيقة فعلا ؟ الحقيقة هي بأن القاع مزدحم، فاترفعوا.. لن يستطيع الشخص العادي من واجهة هذه الحياة ومصاعبها على الإكمال والعيش.. لقد خلقنا جميعا لكي نكون أشخاصا بارزين في هذه الأمة، ننفعها بعلمنا ونأتي بيدها إلى أعالي القمم. ليس ذلك فقط، بل إنه لمن المخزي علينا من عدم مبادرتنا للثوران على أنفسنا لإنقاذ هذه الأمة مما هي عليه الآن، وهي مازالت في إنهيار ملحوظ...

في الواقع، إن الامة الإسلامية بحاجة إلى أن تنبض روحها من جديد، وأن يستفيق ماردها ليعود وينشر السلام، إن لم يكن باستطاعته أن يحكم العالم من جديد.. لذلك، فإنه يجب على كل إنسان بشري أن يتوكل على الله ويأخذ بالأسباب ويعمل، لأن الإنجاز يحتاج إلى توكل وعمل مستمر، ونحن كمسلمين لا يجب علينا أن نعطل عقولنا ونتوقع حدوث شيء، هنالك قوانين إلاهية يجب علينا اتباعها لكي نحصل على النتائج المطلوبة. فتخلف الأمة هو معتمد على تعطيل المسلمين لعقولهم واعتمادهم على الله سبحانه وتعالى، لذلك يجب علينا أن نحقق كلا الشرطين..!

خلاصة المستقبل، إن من لديه إمكانات وخبرات تساعده على اجتياز ذلك الطابور الطويل، فإنه سيعد من الأشخاص الناجحين في حياتهم، ومن ليس لديه أي خبرات ولا إمكانات كافيه تؤهله على الخوض في المجتمع، فإنه سيتنظر في ذلك الطابور حتى يحين موعده، ومنه أمثاله كثر...

لذلك يجب علينا أن ننتبه على كل دقيقة تمر من وقتنا لأننا سنشعر حينها بقيمة الثانية، ويجب أن نستغل كل أوقاتنا في بناء أنفسنا، لأن رقي هذه الأمة يأتي برقي أبنائها...




  • أحمد زاهر
    كاتب شرع برحلته منذ زمن بعيد..! مهتم ببعض الأدب وأقسام العلوم والروايات بأنواعها، ثقافتي عالية كما أنني أطمح لأن أكون كاتبا ً أفضل..!
   نشر في 17 مارس 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا