مذياع جدي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مذياع جدي

  نشر في 12 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2018 .

اتذكر عندما كنت طفله كنت أهفو الي غرفه جدي مهروله لكي يقبلني و يعطني قطعه سكر صغيره مازالت بعد 20 عاما أتذكر كم كنت سعيده بها و مازال طعمها يملئ فمى فقط كانت تحمل طعماً مختلفاً في فمي طعم ممزوج بالاصاله و الجمال و الحب، كان يعطني أياها و يطلب منى أن أجلس الى جواره ليسرد لي بعض القصص الجميله احداهما  حب الاخرين و اخري عن القناعه و اخري عن الطاعه وبر الوالدين و اخري عن التسامح و اخري و اخري كل قصه كانت أجمل و أحلي من الاخري و كنت أنا في كل قصه أحمل نفس الشعور الشعور بالانبهار و السعادة التي تجعلني اشعر بأنني الطفله الوحيده السعيده في كل هذا العالم و كان خلف جدي ذاك المذياع الذي كان دائماً علي إذاعة القرآن الكريم كنت أغفو و أصحي علي صوت ذلك المذيع الذي يخبرني الوقت بالدقيقة و الثانيه و يقرأ بعدها سورة جديده من القرآن الكريم، ثم يدخل علينا هؤلاء الاطفال الصغار أقاربي ليشاركوني جدي ويقفوا أمامه كلهم متهافتين لتلك قطع السكر الجميله من يديه ، ثم نذهب لنمرح و نلعب ونضحك، لعب و مرح لم أعش مثله بعد ذلك كم كنت أحب تلك الاجواء و تلك المشاعر ثم رحل جدي و رحلت معه أشياء كثيره كانت تجعلني أشعر بالسعاده و التي تجعلني اليوم أشعر أنني اليوم محاطه بأشباه السعاده ، و اليوم و بعد سنوات عندما أدخل محل فيه ذلك المذياع القديم يبث اذاعة القرآن الكريم أعيش تلك الفترة من جديد، تمر أمام عيني و أري جدي يبتسم لي تلك الابتسامه التي كانت تخبرني بأنه راضياً عني فأشعر بسعادة و بفخر و أفكر  بأنني حقاً طفله مختلفة لان جدي يحبني كم كنت محظوظه حينها ، تمر هذه الفتره أمامي لتخبرني و تؤكد لي بأنني كنت حقاً سعيده حينها.

صفا_الاباصيري


  • 2

   نشر في 12 نونبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 18 نونبر 2018 .

التعليقات

محمود بشارة منذ 3 أسبوع
قد نقتصر السعادة على احد معين من العائلة ولكن الاجمل ان نجد السعادة مع كل من حولنا فلكل واحد دوره وطريقته وابداعاته .
1
safa Ibrahim
اكييد راى حضرتك مظبوط ولكن هنا البنت الصغيره ارتبطت بجدها و بكل التفاصيل المتعلقه بالفتره الزمنيه دى من حلوى من قرايبها اللى مش موجودين دلوقتى وكانوا وقتها سبب فى سعادتها

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا