حاجتنا إلي التخطيط - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

حاجتنا إلي التخطيط

  نشر في 30 يونيو 2016 .

في نهاية العام لا بد من وقفة، نقوم بجرد حصيلة العام من أعمال و إنجازات. إستوقفتني هذا العام ملاحظة تلميذ في قسم نهائي يعد نفسه لإجتياز إمتحان البكالوريا :

"أستاذة أرغب في النجاح و السعي إلي تقديم سهمي في نهضة بلدي لكن ذهنيات عصابات المافيا مسيطرة علي واقعنا."

أجبته بعفوية :

" و هل تظن قصة النضال إنتهت بجلاء آخر جندي فرنسي عن أراضينا ؟ مواجهة الباطل معركة نقودها يوم بيوم دون كلل أو ملل و ما يهمنا أن يكون كل واحد منكم مسلح بسلاح الإيمان و العلم في آن."

فنحن نحتاج إلي تخطيط، إلي وضع ترتيبات تقربنا من أهدافنا و كل عام له غاياته و مشاريعه، فالعيش من أجل رسالة سامية، مني كل واحد منا، الأروع أن نوظف ذكاءنا و إمكاناتنا و المتاح في واقعنا لتحقيق أقصي ما نقدر عليه.

فلتكن أمالنا صنو قدراتنا، و لنستغل ما عندنا إلي مداه الأقصي، فلا يمر يوم أو أسبوع أو شهر دون التوصل إلي هدف ما، كان ذلك علي المستوي الشخصي ، أو العام. و عالمنا اليوم  يبيح لنا الحلم، علي مستواي، كثيرة هي الأحلام التي تجسدت في حياتي، و قد كان العمل ثم العمل ديدني.

لا تسخر من الإنضباط و تركيز الجهد، فما نناله بالصبر و المثابرة عظيم. فالعمر قصير و في فسحة الزمن الكثير الذي نقدر عليه.

فالتخطيط أهم خطوة نحو الإنجاز و لا سبيل للنجاح بدون  إستشراف الغد، فالشهادة لا نفوز بها لنعلقها علي الحائط و لا نستلم منصب عمل لنتباهي به فيما بيننا،  فالوقت  يدفعنا دفع إلي قطع مراحل و وضع ترتيبات لكل الإحتمالات. 

لا بأس من وضع هدف واحد علي مدي سنة، و لا ضير من إعادة الكرة العام الموالي، هذا و كم ما نتعلمه من إتباع خطة أضعاف ما نحوز عليه بدونها. و التعويل علي الإرتجال لا يعود علينا بالنفع و لا يرضي طموحنا. أي كانت المصاعب في أرض الواقع، يتوجب علينا مقارعتها من منطلق بسيط :

لا مفر من بناء الذات "فإن مع العسر يسرا".الآية 5 من سورة الشرح.

www.natharatmouchrika.net




  • 6

  • عفاف عنيبة
    روائية باللغة الفرنسية، باحثة، مفكرة حرة و مناضلة حقوق إنسان
   نشر في 30 يونيو 2016 .

التعليقات

خير الكلام ما قل ودل شكرا لك اديبتا الغالية ...
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا