فلافل عراقية.. طبخة سياسية - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

فلافل عراقية.. طبخة سياسية

حادثة غريبة مقصودة ومتعمدة

  نشر في 04 نونبر 2021  وآخر تعديل بتاريخ 06 نونبر 2021 .

تتسارع الاحداث السياسية والامنية في البلدان مع تسارع الزمن ولاسيما العراق الذي يشهد سلسلة احداث اضافة الى المد والجزر في العملية السياسية والتي مازالت في عسر هضمي مستمر حتى بعد ان جرت الانتخابات مؤخرا .

ونلاحظ ان الانتخابات قد جرت في العاشر من تشرين الاول / اكتوبر الماضي وبعدها بدأت الكتل والاحزاب والشخصيات السياسية تتصارع فيما بينها لقلب طاولة النتائج ومن ثم حصل حريق المقدادية وغيرها من الاحداث لنصل الى حادثة غريبة من نوعها وهي تسمم اكثر من ٥٠٠ شخص بأكلة الفلافل !! اكلة الفقراء في فصل الشتاء وفي كل وقت ايضا حتى يتفاجئ العراقيون من اصابة هذا العدد بالتسمم حتى بدأت نسب الاقبال على مطاعم الفلافل تقل جدا خوفا من تكرار حالة التسمم خاصة بعد تصريح دائرة صحة ميسان والتي اكدت ان ماحصل هو تسمم غذائي ولا وجود لتلوث المياه او الكوليرا ...طيب ..

‏ صاحب المطعم وعامليه قامو ببيع 250 لفة

‏وعدد المتسممين وصل 568

‏اذا المتبقي 318 لفة

‏ فنطالب بالعد والفرز اليدوي لكل فلفولة للوقوف على هذا التزوير الخطير ..

فهل المقصود هو حسد العيش ام قطع الارزاق ام الهاء الشارع العراقي عن مسألة نتائج العملية الانتخابية خاصة بعد المد والجزر الاخيرين فهل سنرى العملية السياسية تطبخ على نار الفلافل ولكن باضافة التوابل هذا ما ستكشفه قادم الايام 



   نشر في 04 نونبر 2021  وآخر تعديل بتاريخ 06 نونبر 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا